مؤتمر مراكز التسوق بالشرق الأوسط 13 ابريل: السعي لخلق معايير جديدة للتسوق لمواجهة تدني الانفاق الاستهلاكي بالمنطقة

تبدأ يوم 13 ابريل المقبل في فندق ميريديان شاطئ الجميرا فعاليات المؤتمر السنوي الخامس لمراكز التسوق في الشرق الأوسط حيث تستمر حتى 15 ابريل بحضور محمد القرقاوي مساعد مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي . وسيقوم محمد القرقاوي, رئيس مهرجان دبي للتسوق بافتتاح فعاليات المؤتمر السنوي الخامس لمراكز التسوق في الشرق الأوسط. والذي ستقام فعالياته في دبي خلال شهر ابريل المقبل. هذا وينظم فعاليات مؤتمر مراكز التسوق التي ستستمر ثلاثة أيام, مجلس مراكز التسوق في الشرق الأوسط, الممثل الرسمي لمجلس مراكز التسوق العالمي, بالتعاون مع قسم المؤتمرات في الشرق الأوسط في معهد البحوث الدولية (آي. آي. آر). وقال شفيق سيرفاستافا, الرئيس المساعد لمجلس مراكز التسوق في الشرق الأوسط, والمدير العام لمركز الغرير, في دبي: (ان المؤتمر سيتطرق ضمن جدول أعماله للعديد من النقاط والموضوعات الهامة المتعلقة بزيادة نسبة المنافسة في منطقة الخليج العربي بالطريقة التي تتيح استمرارية مراكز التسوق في نشاطاتها الهادفة إلى تحقيق متطلبات العملاء المتزايدة ضمن أفضل الطرق وأحسن الوسائل. كما سيكون موضوع انخفاض معدل الانفاق الاستهلاكي, من أهم المواضيع التي سيتم طرحها على ساحة النقاش, من ناحية تأثيراتها السلبية على المراكز التجارية, والطرق التي يجب على المراكز من خلالها المساهمة في حل هذه المشكلة, وذلك بايجاد معايير جديدة للبيع المفرق. والتركيز على زيادة معدل التنافس واستخدام تقنيات جديدة في هذا الاطار) . كما سيدور حديث (فيل ماك آرثر) , المدير المساعد لمجلس مراكز التسوق في الشرق الأوسط ونائب المدير العام لمركز ديرة سيتي سنتر. (دبي), ضمن نفس الاطار الذي تحدث من خلاله شفيق. هذا وسينضم إلى ساحة النقاش تشارلز جوي, رئيس فرع أوروبا في مجلس مراكز التسوق العالمي, بالاضافة للعديد من المستشارين الدوليين لمراكز التسوق الرائدة حول العالم. والعديد من رجال الأعمال البارزين في المنطقة, بمن فيهم عبدالعزيز الغرير, رئيس مجلس إدارة مركز الغرير, والتر كلينشميت, المدير العام لمركز المملكة, في المملكة العربية السعودية, ومسعد السيد, مدير مركز الفيصلية (الرياض). ومن الجدير ذكره ان فعاليات المؤتمر ستكون على شكل يومين من المناقشات والمحاضرات, يتبعها يوم ونصف اليوم في ورشة عمل تختم بجولة في أحد مراكز التسوق في فترة ما بعد الظهر. وعلى جدول أعمال هذا النشاط سيتم مناقشة العديد من المواضيع ذات الأهمية الخاصة, مثل زيادة نسب الجودة والطرق الأمثل لتحسينها, تخفيف معدل الهدر وزيادة معدل الأمن, تطوير برامج تسويقية جديدة, برامج التوطين والتأثير السلبي لظاهرة التسوق عن طريق الانترنت. كما ستكون هناك مداخلة لجون مانيل, المدير التنفيذي لساتشي وساتشي, الشرق الأوسط, يتحدث فيها عن الطرق التي يجب اتباعها في تشجيع المستهلك ودفعه على الانفاق. أما ورشة العمل فستكون تحت عنوان (الفرص المتاحة أمام التسوق المباشر) , حيث ستتم إدارة فعاليات هذه الورشة من قبل ممثلين رفيعي المستوى من شركة كاليسون (الولايات المتحدة الأمريكية) والتي هي واحدة من أكبر الشركات الرائدة عالميا في مجال البيع بالمفرق. وأوضح بوب تينبول, رئيس ومدير شركة كالسون (الولايات المتحدة الأمريكية) والذي سيساهم مع زميله في قيادة فعاليات ورشة العمل اننا سنقوم خلال ورشة العمل التي تحتوي على نشاطات مختلفة وفعالة سنقوم بالتركيز على الطرق التي يجب اتباعها بهدف تحقيق التكامل في عملية التسويق المباشر. حيث نأمل في تطوير مجموعة من الخطط والأسس التي سنسير عليها في المستقبل, كي تشكل لنا استراتيجية عمل مشتركة. أما جورج كاربنتر, مدير التصميم في شركة كاليسون, والمشرف الثاني, على فعاليات ورشة العمل, فيضيف على ما قاله زميله (كما اننا سوف نعمل على مناقشة التحديات الخاصة التي تواجه منطقة الشرق الأوسط بشكل خاص وعلاقتها بتزايد فرص العلامات التجارية, وأسلوب الحياة وطبيعة مراكز التسوق والسياسات المتبعة في هذه المراكز) . وأضافت شاينا مولنجير, المديرة المسؤولة عن فعاليات المؤتمر في معهد البحوث الدولية (إن كل المشاركين في فعاليات المؤتمر, مدعوون من قبل محمد القرقاوي لحضور الاحتفال الكبير الذي سيقام بمناسبة اختتام فعاليات مهرجان دبي للتسوق ,99 والذي يعتبر من أبرز الأحداث التي تعيشها دبي سنويا وتشهد حضورا جماهيريا منقطع النظير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات