جوائز اول عائلة تصل الى دبي تحصدها أسرة سعودية

وصلت صباح امس عائلة محمد منيع البلاع المؤلفة من 4 افراد الى مطار دبي الدولي قادمة من جدة في المملكة العربية السعودية على متن طيران الامارات . وعند نزول الطفلين سارة وفيصل من الطائرة يتقدمان والديهما محمد ولينا, توجه اعضاء اللجنة التنظيمية لمهرجان دبي للتسوق 99 اليهما وقالوا لهما: (اهلا بكم, اهلا بأول عائلة تطأ ارض مطار دبي الدولي مع انطلاق فعاليات هذا الحدث الكبير) . لم يصدق افراد العائلة ما يجرى حولهم, سيارة ليموزين في استقبالهم, مسؤولون كبار يتحدثون اليهم, لماذا؟ وكم كانت المفاجأة كبيرة عندما علم افراد هذه العائلة السعيدة انهم اول عائلة تصل الى دبي للمشاركة بمهرجان دبي للتسوق. وقال الوالد محمد البلاع: (نحن اتينا خصيصا للمهرجان ولكن لم نكن على علن اننا سنكون اول عائلة علما اننا نتابع اخبار هذا الحدث الكبير عن كثب في الصحف ومن خلال محطات التلفزيون) . واضاف: (لن اتمكن من التعبير عن مشاعري تجاه هذه المبادرة ولكن ما استطيع قوله ان دبي عودتنا دائما على المفاجآت السعيدة, وهذه المفاجأة هي اكثر من سعيدة خصوصا بالنسبة لاطفالي الذين لن ينسوا هذه اللحظات مدى الحياة) . من جهتها قالت الوالدة (لينا) التي بدت على وجهها علامات الفرحة الشديدة والذهول: (كأنني في حلم, لم اصدق ما يجري حولنا, لقد اذهلتنا هذه المفاجأة الجميلة واتمنى لهذا الحدث الذي اتيت من اجله ان يستمر بحصد النجاح تلو الآخر. واضافت الوالدة: (لقد زرنا مهرجان العام 97 وتمتعنا كثيرا بفعالياته وكنا نريد القدوم في العام الماضي ولكن حصلت بعض الظروف التي منعتنا من ذلك ووعدنا انفسنا بالقدوم هذا العام مع انطلاق فعاليات المهرجان) . وما شدنا لمهرجان هذا العام الاعلان التلفزيوني الذي يعرض على شاشات التلفزيون حيث الشوارع خالية في كل المدن لأن الجميع ذهبوا الى المهرجان فقررنا ان نكون من بين هؤلاء الاشخاص) . وكانت اللجنة التنظيمية للمهرجان قد اعلنت في الاسبوع الماضي عن منح اول عائلة تصل الى مطار دبي الدولي في الساعة الثانية عشرة من يوم انطلاق فعاليات مهرجان دبي للتسوق 99 هدايا عديدة تبلغ قيمتها 15 ألف درهم واقامة مجانية لمدة 3 ليال في فندق لوميرديان المطار, وسيارة ليموزين مع سائقها لمدة طوال فترة الاستضافة. وكان في استقبال العائلة السعيدة عدد كبير من ممثلي اللجنة التنظيمية للمهرجان على رأسهم جمال الحاي مدير ادارة الجودة والخدمات في دائرة الطيران المدني ومحمد الطاير مدير العلاقات العامة في مطار دبي الدولي وحشد كبير من الاعلاميين ومحطات التلفزيون العالمية حيث قام الجميع باستقبال افراد العائلة الفائزة عند بوابة الطائرة على ارض المطار ورافقوها بسيارة ليموزين الى داخل حرم المطار حيث قدمت الهدايا لأفرادها وقام المهرجون المتجولون بعروض ترفيهية امتعت الطفلين فيصل وسارة. ولم ينس ممثلو اللجنة التنظيمية الاطفال الآخرين القادمين على متن الطائرة نفسها حيث قام موظفو السوق الحرة في المطار بتقديم عدد كبير من الهدايا لكل الاطفال الذين قدموا ايضا في اول طائرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات