وقعت عقدا مع الشركة البريطانية لوقود الطيران: جامكو تبني حظيرة طائرات بالبحرين تكلفتها 80 مليون دولار

وقعت شركة الخليج لصيانة الطائرات (جامكو) والشركة البريطانية لوقود الطيران (اف آر ايفيشن ال تي دي) عقدا للتعاون في توفير المساندة الفنية لطائرات التزويد بالوقود (ال آ آر) لسلاح الجو البريطاني . وقد تم التوقيع على هذا العقد ضمن فعاليات معرض ايدكس 99 وسيتم العمل وتوفير الدعم بموجب العقد من خلال قاعدة الشركة البريطانية في مطار بيرنماوث الدولي بالاضافة الى توفير وسائل الدعم في قاعدة برابر بورثرن التابعة لسلاح الجو البريطاني. وصرح ستيفن بارثيت رئيس دائرة الهندسة في الشركة البريطانية ان هذه بداية لتعاون مثمر بين الشركتين وقد بدأنا بالفعل في التفاوض على مجالات عمل وتعاون اخرى. واكد الن دولي المدير التنفيذي لشركة جامكو بأن هذا العقد يهدف الى تأكيد توفير الخدمة الدولية الفائقة الجودة التي تقدمها جامكو حاليا وفي المستقبل وان جامكو تنظر بكل جدية لمجالات تعاون اخرى بين الطرفين. ومن الجديدر بالذكر أن جامكو متعاقدة مع سلاح الجو البريطاني لتقديم خدمات الصيانة والمساندة لاسطول مكون من تسع طائرات ترايسنار وبموجب العقد توفر جامكو خدمات الصيانة الدورية وغير الدورية لهذا الاسطول ولمدة خمس سنوات. وقال ألن دولي ان جامكو دخلت في مشروع مع شركة بيادكو في البحرين لبناء حظيرة تتسع لاربع طائرات تشمل قسما خاصا لصيانة طائرات رجال الاعمال وطائرات كبار الشخصيات. واشار الى ان العمل بالمشروع الذي تبلغ تكلفته 80 مليون دولار سيبدأ هذا العام وسوف يستغرق 18 شهرا وسوف تتحمل جامكو 51% من تكاليف المشروع وشركة خدمات مطار البحرين 49%. وذكر دولي ان هذا المشروع يكتسب اهميته الكبيرة ويشمل بداية انطلاقة جامكو على المستوى الخليجي والعربي والدولي وأوضح ان جامكو تعمل على تقديم الدعم للشركات والمطارات الخليجية وان مشروع البحرين يعكس العلاقة المتميزة بين حكومتي دولة الامارات والبحرين في المجال الاقتصادي. واكد دولي بأن امكانيات جامكو تعادل وتفوق احيانا الكثير من شركات صيانة الطائرات في العالم وانها تعمل على جلب افضل الخبرات العالمية في هذا المجال. واشار الى ان جامكو تتعامل مع اكثر من 600 شركة تعمل في مجال صناعة الطيران وقطع الغيار وحوالي 300 شركة محلية قائلا ان سياسة جامكو هي اعطاء الافضلية للشركات المحلية والخليجية والعربية. و اشار ايضا الى ان جامكو تقوم الآن بصيانة طائرات تشمل 69 شركة طيران محلية وعالمية, واوضح في هذا الخصوص بأن الصيانة في جامكو مشغولة حاليا ومحجوزة لفترة زمنية الامر الذي يعكس مدى الاقبال الكبير من الشركات العالمية والاقليمية لصيانة طائراتها في جامكو. وردا على سؤ ال حول مشروع جامكو ـ عمان قال ان مشروع البحرين سوف يؤخره لكن المفاوضات مستمرة لتنفيذ مشروع مماثل لمشروع البحرين في السلطنة بحجم وامكانيات اقل. واكد ان عام 1998 كان عاما مميزا لجامكو بكافة المعايير من حيث حجم العمليات والارباح وتوقع ان تحقق الشركة نموا ملحوظا في اعمال بها لعام 1998.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات