مستشار وزارة التجارة الامريكية:الامارات مؤهلة للتعامل مع انخفاض عوائد النفط

اعلن مسؤول اقتصادي امريكي بان دولة الامارات قطعت شوطا كبيرا في مجال احترام حقوق الملكية الفكرية والعلاقات التجارية مشيرا الى ان القوانين التي حددت في هذا الشأن تشكل قاعدة هامة في مواجهة اعمال القرصنة والاعتداء على حقوق الملكية . وقال يان كالينسكي مستشار وزارة التجارة الامريكية الذي يزور الامارات حاليا ان متابعة التنفيذ امر ضروري حتى يكون القانون فعالا ومحققا لاهدافه مشيرا الى ان الادارة الامريكية تقوم بمراجعة دورية لمدى احترام دول العالم المختلفة لشروط حماية الملكية الفكرية والعلاقات التجارية وانها ستقوم باجراء مراجعة بالنسبة لدولة الامارات في ابريل المقبل. واشار كالينسكي الذي يترأس جانب الولايات المتحدة في الحوار الاقتصادي الامريكي الخليجي الى ان حجم المبادلات التجارية بين الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون يصل الى 25 مليار دولار منها 3 مليارات دولار مع دولة الامارات. واشار كالينسكي الى ان حجم الاستثمارات الامريكية بدول المجلس تصل الى عشرة مليارات دولار لكنه لم يوضح التوزيع الجغرافي او القطاعي لهذه الاستثمارات. واثنى المسؤول الامريكي على النتائج الاقتصادية للقمة الاخيرة لدول مجلس التعاون في أبوظبي, وقال ان تركيز القمة على ضرورة تعزيز دور القطاع الخاص في عملية التنمية خطوة في الاتجاه الصحيح, مشيرا الى ان تطوير دور القطاع الخاص يمكن ان يعوض نقص الموارد المتاحة لعملية التنمية. ودعا المسؤول الامريكي الى مزيد من المرونة في الانظمة الخاصة بالوكالات التجارية وكذلك في مجال الاستثمار الخارجي. موضحا بانه لمس خلال جولته الخليجية وجود توجهات جديدة لتشجيع الشراكة والاستثمار الاجنبي داخل دول المجلس. وذكر كالينسكي ان المطلوب بالاضافة الى المرونة تعميق التبادل التجاري داخل دول المجلس مشيرا الى ان حركة التبادل التجارية بين دول المجلس لا تتجاوز 7% في حين ان هذه الحركة تزيد عن 60% داخل اوروبا. وقال بان تعميق التبادل التجاري من شأنه خلق فرص استثمارية جديدة وزيادة فرص التشغيل. وقال انه لمس خلال محادثاته مع المسؤولين عن اعداد قوانين وانظمة السوق المالية رغبة في اتاحة الفرصة للاستثمار الاجنبي للدخول في هذا السوق وفق ضوابط معينة تسمح باستثمار طويل الاجل في السوق وليس الدخول والخروج بسرعة, وذلك خوفا من ان تتكرر الازمة التي حدثت في اسيا. واعرب عن اعتقاده بان اقتصاد الامارات يملك مؤهلات كافية للتعامل مع الانخفاض في عوائد النفط, مشيرا الى وجود بدائل دخل اخرى كالاستثمارات ووجود قاعدة انتاجية متنوعة. وتجدر الاشارة الى ان كالينسكي كان قد قام بجولة خليجية كانت أبوظبي محطتها الاخيرة. وقد رأس في الاسبوع الماضي الجانب الامريكي في الحوار مع دول مجلس التعاون الذي عقد بالرياض. أبوظبي ــ مكتب البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات