اتجاهات: توحيد البورصات الخليجية:بقلم- حسين محمد

يلاحظ انه بالاضافة الى الاستثناءات لعدد من القطاعات الهامة مثل البنوك والتأمين من قواعد السماح لمواطني دول المجلس بتأسيس الشركات المساهمة, فان هذه القواعد تبقى على مطلب ان يكون مواطني الدولة عضو المجلس لهم الاغلبية في الشركة الجديدة . وهكذا فان هذه القواعد تبقى متخلفة حتى عما مضت الى تطبيقه بعض دول المجلس من حيث السماح لمواطني دول المجلس بتملك الاغلبية في اسهم الشركات المؤسسة حديثا حتى وان لم يكن بضمنهم مواطنيها. علاوة على ذلك - وهنا بيت القصيد - ان القواعد تشمل فقط الشركات المؤسسة حديثا وليس الشركات القائمة بالفعل, حيث لاتزال بعض دول المجلس تحد من مدى مقدرة مواطني دول المجلس على شراء وتداول اسهم شركاتها القائمة, وهي عقبة رئيسية بوجه تطوير قواعد موحدة للتداول وبالتالي بوجه قيام بورصة خليجية موحدة. نضيف الى ذلك, ان جميع دول المجلس باستثناء دولة او دولتين خليجيتين لم تتخذ اي اجراءات تنفيذية لقرار المجلس الاعلى في دورته الخامسة بدون استثناء في حين ان بعض الدول الاخرى طلبت مهلة خمس سنوات للبدء في تنفيذ هذه القواعد اعتبارا من ديسمبر ,1994 وانه نظرا لاهمية تطبيق القواعد المعدلة لفترة زمنية لمعرفة انعكاساتها على المواطن الخليجي فان هذه الدول رأت التريث في فتح مجالات اخرى والتركيز حاليا على تنفيذ قرار المجلس الاعلى في دورته الخامسة عشرة. ان تفاوت الانظمة الخاصة بالسماح لمواطني دول المجلس لتملك وتداول اسهم الشركات المساهمة الخليجية تعتبر من الاسباب المهمة التي تحول دون ربط اسواق الاسهم الخليجية. وفي سبيل تجاوز هذه العقبة الهامة لابد من ان يتم التواصل لادراج مزيد من الشركات المساهمة الخليجية على قائمة الشركات المسموح لجميع مواطني دول المجلس التداول فيها. وكما هو متوقع فان خطوات توحيد اسواق الاسهم الخليجية سوف تنصب في الوقت الحاضر على تطوير هذه الخطوة وزيادة عدد الشركات التي يسمح لمواطني المجلس بتملك الاسهم فيها حيث ان هذه الخطوة هي الاكثر عملية وتأثيرا في مسار فتح اسواق الاسهم امام المستثمرين الخليجيين, وعلى الرغم مما يقال من تخوف بعض دول المجلس من ان تؤدي مثل هذه الخطوة الى زيادة المضاربات في اسهمها, فان وجود التنظيمات اللازمة للتداول, والاجراءات الرقابية الضرورية والتي تعمل بها اسواق الاسهم النظامية سوف يحد من امكانية تلك المضاربات, كما ان الايجابيات المتوقعة هنا, هي اكبر بكثير من اية سلبيات متوقعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات