تشكيل فريق لحصر البضائع الخاصة بالمزاد والاتلاف،100%التوطين بإدارة التفتيش والأمن الجمركي بدبي

أكدت دائرة موانئ وجمارك دبي اهتمامها وسعيها الدائمين نحو تطوير قدراتها ورفع مستوى الأداء بين إداراتها ومراكزها المختلفة في اطار تقديم الخدمات والتسهيلات لكافة القطاعات التجارية والاقتصادية وغيرها.وقال بطي الظفري مدير إدارة التفتيش والأمن الجمركي ان الدائرة تتطلع دائما إلى توفير الحماية الكاملة لجميع المقيمين والمواطنين على أرض الدولة وذلك تمشيا مع الصالح العام . وأكد على التعاون القائم بين دائرة جمارك وموانئ دبي والدوائر والوزارات الحكومية كوزارة الاعلام ووزارة الصحة والقيادة العامة لشرطة دبي ووزارة الاعلام والثقافة والجهات المعنية الأخرى فيما يتعلق بالتعاون والتنسيق في مجال ضبط ومصادرة الممنوعات التي يحظر القانون تواجدها بالدولة أو ادخالها عبر المنافذ الجمركية. كما أكد على الدور الذي تقوم به كافة الجهات لحماية المجتمع وأفراده من مواطنين ومقيمين. وأشار إلى ان دائرة الجمارك تعمل حاليا على تجهيز إحدى المركبات لتكون بمثابة ورشة متنقلة وهي عبارة عن سيارة تم اعدادها وتجهيزها محليا بأدوات تفتيش متطورة. سيارة المنظار وقال ان الخدمة الجديدة هدفها دعم ومساعدة رجال التفتيش لأداء المهام الموكلة لهم وأوضح الظفري ان إدارة التفتيش بصدد ادخال خدمة جديدة تتمثل في اعداد سيارة متخصصة لتنفيذ مهام التفتيش الدقيق للبضائع والسلع بواسطة منظار الكتروني حديث والذي يعد أحد أفضل أجهزة الفحص المتحركة لمثل هذه المهام. وذكر ان فعالية وايجابية هذه الخدمة تكمن في القدرة على تفتيش مواقع وأماكن لا تراها العين المجردة كخزان الوقود في السيارات وغيرها اضافة إلى امكانية استخدام هذا المنظار للتفتيش على السيارات والحاويات وذلك لتميزه ودقته اضافة إلى دقة ملحقاته. وتوقع الظفري العمل بهذه الخدمة خلال العام الجديد. زوارق حديثة وأوضح انه وبهدف الاسراع باجراءات التفتيش في خور دبي والموانئ المختلفة والقيام بالاستطلاعات البحرية المتعلقة بالنظام الجمركي انضم إلى طاقم الزوارق بالإدارة زورقان اضافيان جديدان لتسهيل عملية التفتيش والانتقال من منطقة خور دبي إلى الأماكن الأخرى عن طريق البحر. وقال الظفري ان هذه الخدمات تعتبر اضافات جديدة إلى جانب خدمة الوحدة الخاصة وهي جهاز تفتيش الكتروني يمتاز بقدرته على التحرك والانتقال إلى المراكز والمناطق الجمركية المختلفة لاستخدامه لفحص المعدات والأغراض الشخصية والبضائع ذات الحجم الصغير. وأشار إلى ان هذه الخدمات هدفها تقليص الوقت والتسهيل على المراجعين والعملاء في سرعة انهاء الاجراءات التي تتعلق بالتفتيش اضافة إلى الدقة والتميز لتنفيذ المهام الموكلة للإدارة. التوطين كامل العدد وحول التوطين بإدارة التفتيش أكد ان الإدارة نجحت في استقطاب المواطنين خاصة الشباب منهم الأمر الذي أوصل نسبة التوطين في الإدارة إلى نسبة 100%.وقال ان هذا الجهد يأتي بناء على توجيهات مدير عام جمارك دبي حيث أمر باعطاء دور كبير للمفتشين لكون دورهم يتساوى ويتشابه إلى حد كبير مع رجال الشرطة. وأشار إلى ان عدد العاملين من المواطنين بإدارة التفتيش يبلغ حاليا 380 مواطنا. وأضاف ان الإدارة تولي التدريب اهتماما كبيرا حيث تحرص على أن يخوض الموظف التدريب العملي والنظري من خلال تنظيم الدورات المختلفة سواء عن طريق مركز التدريب الموجود بالجمارك أو بالتعاون مع الدوائر الحكومية التابعة لحكومة دبي والدوائر الحكومية الاتحادية. وأفاد ان من ثمار التعاون أن القيادة العامة لشرطة دبي عقدت بكلية شرطة دبي دورات لمفتشي الأمن حيث انضم موظفو الجمارك إلى الدورة ونحن بدورنا نشكر القيادة العامة لشرطة دبي على حسن تنظيمها وتعاونها مع جمارك دبي. وذكر ان التدريب لا يقتصر على المحلية وإنما يتعداه إلى الخارجية حيث يتم تنظيم دورات خارجية ويرسل المتدرب إلى مؤسسات ذات خبرة وهذا يأتي بناء على توجيهات مدير عام جمارك دبي حيث تم قبل عدة أشهر المشاركة في دورة متخصصة في كندا. العنصر النسائي ويؤكد ان الإدارة حريصة على ضم كافة العناصر النسائية ذات الاختصاصات المختلفة حيث يتم توظيفها وتدريبها ومن ثم يتولين المسؤوليات في المواقع المختلفة كالمطار والموانئ. ويلعب العنصر النسائي دورا كبيرا في عمليات التفتيش خاصة في المنافذ كالمطار حيث أثبتت الفترة الماضية بأنهن جديرات بتحمل المسؤولية وتنفيذ المهام الموكلة لهن في الاطار الجمركي. من جانب آخر شكلت جمارك دبي مؤخرا فريقا خاصا لحصر البضائع الخاصة بالاتلاف والأخرى التي يمكن بيعها بالمزاد والموجودة بمختلف المدارس والمراكز الجمركية. وقال الظفري ان الهدف من تشكيل الفريق هو عدم تراكم البضائع في المخازن ولتسريع اتلاف البضائع وفتح مجال في المخازن لتخزين بضائع جديدة ولمسايرة التطوير الذي تعيشه الجمارك اليوم. بطي الظفري خلال القيام بعمليات التفتيش العنصر النسائي أثبت جدارته

طباعة Email
تعليقات

تعليقات