بعد التوسعات الجديدة: سيراميك رأس الخيمة اكبر منتج للبلاط في العالم

اكد الدكتور مسعد خاطر مدير عام شركة سيراميك رأس الخيمة ان الشركة ومنذ تأسيسها تشهد سباقا محموما بين آلية التصريف وآلة الانتاج . وقال في حديث نشرته مجلة المقاولين في عددها الاخير انه قد نتج عن هذا السباق توسعات بدأت مبكرا متجاوزة الخطط الموضوعة سلفا وهي مستمرة حتى الان بوتيرة اكبر حتى ان الشركة اعلنت عن توسعات تعتبر الاكبر منذ بدء الانتاج عام 1991 شملت مصانع البلاط والادوات الصحية في آن واحد, ولم تنته بعد من التوسعة السابقة المتمثلة بخمسة خطوط ذات طاقة تجاوزت الاربعين الف متر مربع من البلاط يوميا اضافة الى رفع الطاقة الانتاجية لمصنع الادوات الصحية حتى 7500 قطعة يوميا وترافق الاعلان عن التوسعة الحديثة مع حدث هام ويعتبر هاما جدا والذي تمثل بفتح رأسمال الشركة وطرح 15 مليون سهم للاكتتاب العام. وتتمثل التوسعة الجديدة بست خطوط ترفع انتاج سيراميك رأس الخيمة ليتجاوز الــ 150 الف متر مربع من بلاط ذات انواع جديدة وقياسات مختلفة ومهيأة لانتاج انواع جديدة من البلاط الجرانيتي ذات احجام كبيرة (مترين بمتر) وقد راعت الشركة في توسعاتها السابقة والحالية ان تزود مصانعها بأحدث التقنيات المستحدثة في هذا القطاع وسجلت سبقا عالميا بالتعاقد على شراء اكبر مكبس للبلاط في العالم بقوة 7200 طن. وكذلك زودت مصانعها بفرن طوله 130 مترا هو الآخر يعتبر الاحدث وقد سبق سيراميك رأس الخيمة مصنع واحد في العالم بايطاليا باستخدام هذا الفرن الذي يوفر في الطاقة ويزيد في حجم الانتاج وبالتالي يسمح للشركة بتلبية احتياجات اسواقها وزبائنها الذين يتنامون بشكل كبير حتى باتت منتجات سيراميك رأس الخيمة متوافرة في اكثر من 85 بلدا منتشرة في ارجاء المعمورة. يقول الدكتور خاطر مسعد مدير عام الشركة ان ما شهدته سيراميك رأس الخيمة من نمو وتطور وجعلها واحدة من كبريات الشركات العالمية انما جاء نتيجة معرفتنا الدقيقة لاحتياجات الاسواق الحقيقية وتجهيز مصانعنا بأحدث الآلات والتقنية حتى اصبحت مصانعنا وخلال فترة وجيزة واحدة من احدث المصانع العالمية ان لم نقل الاحدث بينها خاصة بعد ان تعاقدنا على شراء اكبر مكبس في العالم حيث ان سيراميك رأس الخيمة ستكون اول من يستخدم هذا المبكس عالميا. واضافة الى ذلك انتهت الشركة من تركيب احدث فرن في العالم في صناعة بلاط السيراميك وتعتبر الثانية ايضا على المستوى العالمي التي تستخدم هذا النوع من الافران, كل هذه المعطيات والتطورات جعلت من سيراميك رأس الخيمة اكبر شركة منتجة للبلاط في المنطقة وواحدة من العشرة الاوائل على الساحة العالمية. ويضيف د. مسعد المدير العام للشركة بأن سيراميك رأس الخيمة وبعد ان تستكمل كامل توسعاتها وترفع طاقتها الانتاجية الى مايزيد عن 150 الف متر مربع من البلاط تصبح وبكل جدارة اول منتج للبلاط في العالم, وواحدة من الكبار في انتاج الادوات الصحية, واستطرد د. مسعد بأن سعي الشركة الى امتلاك احدث الآلات والاستعانة بأفضل الخبرات انما يأتي من قناعة مترسخة لدينا بأن النجاح هو كل متكامل, وهو الانسان والآلة والمادة الاولية وهو الى ذلك ادارة فنية وتقنية ومالية وبشرية وهو كذلك نظام عمل يرتكز الى احدث الاساليب ووسائل التكنولوجيا, ان هذا الاسلوب الذي انتهجناه منذ البداية اهل الشركة مبكرا للحصول على شهادة الجودة الشاملة ايزو 9001. ان سيراميك رأس الخيمة التي اعطت صناعة السيراميك العربية الهوية العالمية ستتابع لعب هذا الدور الهام وتحقيق المزيد من الانجازات للصناعة العربية بشكل عام وصناعة الامارات بشكل خاص.

طباعة Email
#