مدير عام هيئة الانماء التجاري والسياحي بالشارقة لــ(البيان): نتطلع للتكامل والتنسيق مع دبي في كافة المجالات

صرح حمد محمد الزري مدير عام هيئة الانماء التجاري والسياحي بالشارقة ان الهيئة تتولى الاهتمام بالسياحة والتجارة معا نظرا للارتباط الكبير بين القطاعين وأهمية كل منهما بالنسبة للآخر, فالسائح تاجر او مشتر والغالبية من التجار سائحين, والسياحة قطاع مرتبط في الاساس بالاستقرار الاقتصادي, ودولة الامارات تتميز عن غيرها بموقع استراتيجي في كافة القطاعات حيث تحيطنا بلدان وأسواق يسكنها اكثر من مليار نسمة, وإلى جانب النهضة التجارية التي تحياها الامارات لدينا الطقس الجيد اغلب اوقات السنة, ورغم ان مستوى المعيشة لدينا مرتفع ويقارن بأعلى مستويات المعيشة في العالم الا ان السياحة لدينا رخيصة وتناسب كل المستويات من كل انحاء العالم. وحول قضية السياحة في الشارقة وما يثار حول العقبات التي تعترضها. وقال الزري نحن نرى ان السياسة السياحية في الشارقة تتفق مع طابع الامارة العربي الاسلامي, ونحن هنا محاطون من كل جانب بمجتمعات اسلامية, ولهذا انتهجنا سياسة متميزة ومختلفة في السياحة وهي تتجه بشكل اساسي نحو الاسرة العربية بشكل خاص والمسلمة بشكل عام, وحتى السائحون الاوروبيون القادمون الى الشارقة يجيئون لأسباب سياحية وثقافية ومناخية. ومقومات السياحة عندنا اغلبها ثقافية وتاريخية وصحية في الطقس الدافىء وسياحة بيزنس ورجال اعمال. وأضاف في تصريحات خاصة لــ (البيان) : لقد وضعنا امامنا سياسة خاصة تعتمد على مبدأ السياحة المنتقاة, وهي اننا نجذب نوعية معينة من السائحين لهم اهتمامات وميول تتفق مع طبيعة مجتمعنا, ورغم تركيزنا على السائح العربي والخليجي بشكل خاص الا انه يحضر الينا اعداد كبيرة من السائحين الاوروبيين وخاصة من كبار السن والمتقاعدين والعائلات التي تضم اطفالا صغارا. مقومات السياحة وحول مقومات السياحة في الشارقة يقول الزري: لدينا في الشارقة العديد من المقومات الجيدة للسياحة مثل الحدائق العامة والمناطق التي تتناسب مع جميع الاعمار والتي يزيد عددها على عشرة متاحف, ولدينا الاسواق التجارية, وعندنا ايضا الشواطىء المتعددة منها الشواطىء الخاصة بالفنادق والمفتوحة لكل الجمهور, ومنها الشواطىء العادية على البحر والمعبدة وجاهزة لاستقبال الافراد بشكل يومي, ولا نفرض على احد اي قيود في الاستمتاع بالشواطىء سوى احترام تقاليد المجتمع. وبالنسبة لانقطاع السائحين الروس وانخفاض عددهم بشكل واضح يقول الزري: لقد حذرنا منذ البداية من الاعتماد بشكل كبير على سياحة تجار الشنطة, وقلنا انها غير مستقرة ومعرضة للاشباع, وهذا ما حدث بالفعل مع التجار الروس وغيرهم. ومن الخطأ القياس على تجارة الشنطة. دور الهيئة وحول دور هيئة الانماء التجاري والسياحي في الشارقة وطبيعة عملها قال الزري: نحن نقوم بدور اقرب الى الترويج والاعلان, فنحن لا ندير شيئا ولا نعطي تراخيص ولا نقوم بتسجيل اية جهات خاصة او عامة, نحن نقوم بأعمال اعلامية للتسويق والدعاية لامارة الشارقة تجاريا وسياحيا, ونحن نشارك في المعارض والمهرجانات بشكل اعلامي, وكانت آخر مشاركة لنا في معرض جوهانسبرج الدولي في جنوب افريقيا وحصلنا فيه على المركز الثاني من حيث التنظيم والشكل المتميز لجناح الشارقة الذي تولت اعداده وتصميمه هيئة الانماء التجاري والسياحي بالتعاون مع الغرفة وهيئة المناطق الحرة, وسوف نشارك قريبا في معارض اخرى منها معرض برلين السياحي في مارس القادم ومعارض اخرى تجارية. مهرجان رمضان وحول مهرجان رمضان في الشارقة قال (الزري) ان الهيئة سوف تشارك بالعديد من الفعاليات الفنية والثقافية التي تهدف للترويج السياحي والتعريف بالإمارة, وتسليط الأضواء على معالمها السياحية, وسوف تقيم الهيئة مجسما خاصا بها على بحيرة خالد يعكس طابع الشارقة, هذا الى جانب نشاط خارجي تتولى فيه الهيئة الدعاية للمهرجان خارج امارة الشارقة وخارج دولة الامارات وخاصة في منطقة الخليج, ومن المقرر ان تقوم الهيئة بدعاية عالمية من خلال فعاليات كبيرة سوف تقام في العشرة ايام الاخيرة من المهرجان بعد رمضان وسوف تدعى لها الصحافة العالمية. التجارة وبالنسبة لقطاع التجارة قال الزري نحن نقوم بدور الترويج والدعاية لنشاطات المؤسسات والهيئات التجارية الاخرى مثل غرفة التجارة والصناعة والمناطق الحرة والموانىء والمطارات, وذلك من خلال عقد الندوات والمؤتمرات واقامة المعارض الداخلية والخارجية. وحول المشاريع المستقبلية للهيئة يقول (الزري) ان الهيئة تسعى لتنمية وتفعيل نشاطها ومن هذا الاطار سوف تقيم الهيئة مركزا للدراسات والبحوث واعداد التقارير الاقتصادية اللازمة لتقديمها لكل الجهات والمستثمرين المحليين والاجانب, ولدينا مساهمة فعالة من خلال شبكة الانترنت التي نزودها بشكل يومي بمعلومات حديثة عن إمارة الشارقة وبرامج سياحية تتيح للمطلع على الانترنت التعرف على معالم الشارقة السياحية والتجول فيها من خلال الانترنت الذي وضعنا فيه اشكالا مجسمة للمعالم السياحية لدينا وهذه اول مرة تشاهد شبكات الانترنت هذه الخدمة المعلوماتية السياحية من خلال هيئة الانماء التجاري والسياحي بالشارقة. المنافسة وحول المنافسة قال (الزري) لا توجد منافسة بين الامارات داخل اطار الدولة وكلنا نكمل بعض, والامارات بطبيعتها دولة صغيرة وتحيطها دول كبيرة ولامجال للمنافسة في الداخل إلا من أجل الافضل لصالح دولة الامارات كلها والتي تحتاج لجهودنا جميعا, والشارقة ودبي بحكم الجيرة بينهما تكملان بعضهما البعض ولدى كل منهما مايميزه عن الآخر, ولا أحد ينكر دور دبي في نهضة دولة الامارات التي تلعب فيها كل امارة دورا خاصا بها حسب امكانياتها واضاف الزري قائلا بأنه على الرغم من عدم وجود تنسيق عملي وتطبيقي مع دبي إلا اننا في حاجة الى هذا لأننا في النهاية مجتمع واحد داخل دولة واحدة, وسوف نسعى قريبا من خلال هيئة الانماء التجاري والسياحي في الشارقة للتنسيق مع دبي في مجالات مختلفة, والمستقبل سوف يفرض علينا تكاملا وتنسيقا أكبر واكثر من الموجود حاليا. كتب مغازي البدراوي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات