افتتاح(كيمتكس 98)اليوم بدبي:4.5مليارات درهم واردات دبي وأبوظبي والشارقة من المنتجات الكيماوية

يفتتح صباح اليوم بمركز دبي التجاري العالمي معرض (كيمتكس 98) حيث يركز خلال فعاليته على ثلاث قضايا رئيسية هي صناعة البتروكيماويات والكيماويات والمنتجات المستخرجة، بالاضافة الى مشكلة القضاء على عوامل التأكسد والصدأ ومعالجتها في هذه الصناعة الهامة . ويشارك بهذا الحدث في دورته الجديدة 120 عارضا من كبرى الشركات العالمية في صناعة البتروكيماويات، حيث يمثلون 20 دولة. وذكر »روفاس رافيشاند« مسؤول شركة »انترناشيونال اكسبو كنسلتس« الجهة المنظمة للحدث في مؤتمر صحفي عقد في مركز دبي التجاري العالمي ان المعرض سيشهد تنظيم مؤتمر يناقش تلك القضايا الحيوية وهو يكتسب أهمية كبيرة خاصة انه يقام خلال المعرض الوحيد من نوعه في منطقة الخليج. من جانبه، قال »بوب لادسون« المدير الاقليمي في احدى الشركات العارضة بالحدث والتي تتخذ من جبل علي مقرا لها في المنطقة ان حجم الاستثمارات والنفقات العالمية لمواجهة مشكلة التأكسد والصدأ في قطاع أنابيب البترول والغاز تصل الى أكثر من 350 مليون دولار أمريكي سنويا، وتستأثر منها دولة الامارات بنحو 100 مليون دولار أمريكي في شكل نفقات سنوية للتعامل مع هذه المشكلة الخطيرة. وأعرب عن اعتقاده ان هذه المنطقة العربية سوف تشهد اهتماما كبيرا في الفترة المقبلة، خاصة انها تعد من أكثر مناطق العالم تضررا من آثار مشكلة التأكسد والصدأ. وأوضحت تقارير عربية ان قيمة الاستثمارات المطلوبة للمشروعات البتروكيماوية في الدول العربية حتى عام 2003 ستبلغ 22 مليار دولار أمريكي. ويبلغ حجم الانتاج الحالي للبتروكيماويات في دول مجلس التعاون 2.18 مليون طن سنويا، ويقدر ان يرتفع بحلول عام 2001 الى ما يقارب الــ 25 مليون طن. وستبلغ الاستثمارات في هذه الصناعة بدول المجلس حتى نهاية القرن الحالي قرابة 14 مليار دولار أمريكي، ومن المتوقع ان ترتفع تلك الاستثمارات خلال العقد الأول من القرن المقبل الى ما يقرب ضعف ذلك الرقم. وقد بلغت واردات دبي وأبوظبي والشارقة خلال العام الماضي الخاصة بمنتجات الصناعات الكيماوية والصناعات المرتبطة بها 4.5 مليارات درهم، كانت حصة دبي 4 مليارات درهم، بينما بلغت حصة أبوظبي 1.1 مليار درهم، وحصة الشارقة 2.313 مليون درهم، وقد بلغت واردات الامارات الثلاث مجتمعة في عام 1996 ما قيمته 8.4 مليارات درهم. أما صادرات دبي وأبوظبي والشارقة من تلك المواد في العام الماضي، فقد بلغت 6.250 مليون درهم، منها 239 مليون درهم من دبي، و6.6 ملايين درهم من أبوظبي، و8.4 ملايين درهم من الشارقة. وقد بلغت صادرات الامارات الثلاث مجتمعة خلال العام 1996 ما قيمته 6.195 مليون درهم. وقد بلغت قيمة اعادة صادرات دبي وأبوظبي والشارقة خلال العام الماضي 03.1 مليار درهم كانت حصة دبي 2.807 ملايين درهم، وحصة أبوظبي 3.26 مليون درهم، وحصة الشارقة 198 مليون درهم. بينما بلغت قيمة اعادة صادرات الامارات الثلاث مجتمعة في العام 1996 ما قيمته 5.844 مليون درهم. وقد زادت صادرات دبي من المنتجات الكيماوية والصناعات المرتبطة بها في العام الماضي بنسبة 40% لتصل الى 239 مليون درهم مقابل 171 مليون درهم في عام 1996. بينما زادت اعادة صادرات دبي من هذه المنتجات بنسبة 17% في العام الماضي لتبلغ 807 ملايين درهم مقابل 692 مليون درهم في عام 1996.

تعليقات

تعليقات