الحذر يسيطر على سوق الأسهم المحلية والأسعار تتراجع

سيطرت حالة الحذر والترقب على أسواق الأسهم المحلية الأسبوع الماضي من جانب المستثمرين الافراد في الوقت الذي توقفت فيه صناديق الاستثمار في الأسهم عن الشراء مع نهاية العام والاستعداد للانتهاء من اعداد الميزانيات . وفي غضون ذلك استمرت الأسعار في التراجع خاصة للأسهم الحديثة التي صعدت بسرعة ونزلت بسرعة لتفقد معظم المكاسب التي حققتها بدون أساس علمي, اللهم الا التوقعات والتكهنات والمضاربات. فبعد ان كان الطلب عليها قويا تحول الى عروض كثيفة في ظل غياب الطلب أو انخفاضه الى مستويات لا تغطي العروض المتوفرة في السوق, فكانت النتيجة المنطقية هي التراجع الحاد في الأسعار والتي من المتوقع ان تستمر حتى نهاية العام الى ان تظهر مؤشرات عن ميزانيات العام والأرباح المتوقع توزيعها. وعموما فإن المستوى الحالي للأسعار ربما يغري المستثمرين على الاقبال على أسواق الأسهم مرة أخرى, وفي هذه الحالة فإن الأسعار ستصعد بالتدريج. وقال طارق المطوع مدير مكتب المطوع للاسهم في دبي: شهد السوق في بداية هذا الاسبوع حركة تعاملات هادئة في اغلب قطاعاته وذلك استمرارا لحالة الهدوء التي تخيم على كافة المتعاملين وابتعادهم عن السوق منذ فترة مما أثر بشكل واضح على مستوى الاسعار, فقد استقر سهم ابوظبي الاسلامي عند سعر 33 درهما بتراجع درهم واحد عن بداية الاسبوع كذلك تراجع سهم بنك الخليج الاول الى 8 دراهم للعرض بينما كان في بداية الاسبوع على 8.5 دراهم, كما سجل سهم الامارات الدولي تراجعا في حدود الدرهم والنصف ليستقر في نهاية الاسبوع عند 42 درهما مع اختفاء الطلبات عليه, اما في قطاع الخدمات فقد شهد حركة تداولات متوسطة تركزت على اسهم معينة مثل سهم اعمار فقد سجل عروضا في بداية الاسبوع على 30 درهما ولكن سرعان ما تراجع ليصل الى 28 درهما للعرض, وطلبات على أقل من ذلك, وكذلك سهم دبي للاستثمار لم يكن أحسن حالا حيث سجل تراجعا في حدود الدرهمين ليصل الى 17 درهما للعرض وطلباته قليلة على اقل من ذلك, كذلك سهم تبريد حيث انخفض سعره من 16 درهما ليصل الى 13 درهما في نهاية الاسبوع, وسجل سهم الواحة سعرا مغريا حيث تراجع الى 23من 26 درهما, اما سهم الاتصالات فقد استقر سعره ليصل الى 1600 درهم, أما في قطاع التأمين فلم يشهد هذا القطاع تغيرا ملحوظا في اسعاره وذلك لقلة التداولات فلا تزال عروض سهم الخزنة على 185 درهما وطلبات قليلة على 175 درهما وسهم الوثبة وصل الى 5 دراهم للعروض ودبي الوطنية للتأمين استقر عند 65 درهما للعروض وطلبات على اقل من ذلك, ومن المتابعة للسوق يمكن القول ان هذه الحالة من المتوقع ان تستمر الى الايام الأخيرة من الشهر المقبل حيث لاتوجد اي مؤشرات ايجابية جديدة لحدوث تغير في طبيعة وحركة السوق. وقال حسن الشامسي مدير مكتب شروق للاسهم في دبي: سجل سوق الاسهم المحلية اداء هادئا خلال الاسبوع الماضي رغم ان الكثير من الاسعار قد وصلت الى اسعار اقتصادية لم تكن عليها قبل الطفرة ويلاحظ وجود استياء عام من قبل كافة قطاعات المستثمرين والمحافظ لما آلت أليه الاسعار من مستويات دنيا. واقتصرت اغلب الاستفسارات عن الاسهم الحديثة مثل الإعمار التي وصلت الى ادنى المستويات حيث وصلت الى حاجز (28) درهما وقد سجلت بعض الطلبات وتم بعض المبادلات على هذا السعر, كما انخفض سعر دبي للاستثمار الى حاجز (17.5) درهما, وتوفرت بعض العروض على بنك الامارات الدولي بسعر (42.5) درهما فيما سجل بنك دبي الاسلامي بعض الطلبات بسعر (100) درهم, اما مصرف ابوظبي الاسلامي فقد استقرت اسعاره بين (32) و(33) درهما دون ان يكون هناك مبادلات كثيرة عليه. وانخفض سعر بنك الخليج الاول لحاجز (8) دراهم وعرض بسعر (8.5) دراهم, اما سهم اتصالات فقد استقر عند سعر (1600) درهم وطلبت ابوظبي للفنادق بسعر (185) درهما, كما انخفضت اسعار سهم تبريد الى (14) درهما وتم تبادل اسهم جلفار بسعر (3) دراهم. وعن قطاع التأمين لم تنشط الحركة باستثناء شركة دبي الوطنية للتأمين التي تم تنفيذها بسعر (70) درهما, كما انخفضت اسهم الوثبة الى (5.5) دراهم. تحفظ وقال احمد الحوسني مدير السوق العالمية للاعمال المالية في ابوظبي: استمر السوق المحلي للاسهم في سكونه للاسبوع الثالث على التوالي عدا بعض المبادلات النشطة على بعض الاسهم الحديثة, واستمر المستثمرون في تحفظهم عن بيع اسهمهم نظرا لهبوط الاسعار في معظم القطاعات, كما تحفظوا عن شراء الاسهم رغم الاسعار المغرية للاسهم التي طرحت للبيع, فنلاحظ ان الطلب يكاد يكون منعدما خاصة في اليومين الاخيرين من الاسبوع المنصرم, فربما يكون السبب هو الخوف والتردد والترقب وربما كان انتظارا لوصول الاسعار الى ادنى مستوياتها للتمكن من الشراء دون الشعور بالندم ودون الخسارة. على كل نعتبر ان هذه الفترة هي فترة تقييم لمدى ربحية الشركات ومراجعة للمحافظ الاستثمارية بعدها يبدأ السوق المحلي في بداية العام المقبل او قبل ذلك بقليل في اعادة التوازن والعودة الى الحيوية والنشاط كسابق عهده. وبالنسبة لحركة الاسعار والمبادلات عرضت اعمار في بداية الاسبوع بسعر 32 درهما وطلبت بسعر 30 درهما وتدرج السعر في نهاية الاسبوع ليتم تداوله بسعر 28 درهما, كما عرضت تبريد بسعر 14 درهما وطلبت بسعر 13 درهما, وعرضت الواحة بسعر 25 ــ 26 درهما وطلبت بسعر 23 ــ 24 درهما وتم التداول على سعر 24 درهما, كما طلبت دبي للاستثمار بسعر 17.5 ــ 18 درهما وعرضت بسعر 18.5 ــ 19 درهما وتم التداول بسعر 18 درهما وطلبت الفنادق بسعر 190 درهما دون توفر عروض, كما عرضت السفن بسعر 40 درهما دون توفر طلبات شراء, كما عرضت مناسك بسعر 18 درهما وطلبت بسعر 17 ــ 16 درهما ليتدرج سعر الطلب ليصل الى 15 درهما والعرض على 16 درهما في نهاية الاسبوع. تراجع وقال عبدالرحيم السفاريني مدير مركز الوثبة للاسهم في ابوظبي: شهدت بعض الاسهم تراجعا طفيفا في الاسعار فيما استمرت حالة الهدوء والترقب في السوق المحلية خلال الاسبوع الماضي وسط قلة العروض وتركز التداول على اسهم اعمار العقارية, مصرف ابوظبي الاسلامي وبنك الخليج الاول, حيث تم تداول كميات مختلفة من هذه الاسهم. وانخفض سهم اعمار العقارية الى 28 درهما وذلك بسبب بدء التداول بأسهم زيادة رأس المال والسماح للمؤسسين بالتصرف بأسهمهم على اساس اسهم اكتتاب وتم تداول اسهم مصرف ابوظبي الاسلامي بسعر 32 ــ 33 درهما وسهم الخليج الاول بسعر 8 ــ 8.5 دراهم والواحة بسعر 24 ـ 25 درهما ودبي للاستثمار بسعر 17 ــ 18 درهما اما باقي الاسهم فقد استقر اسعار بعضها والبعض الاخر تراجع عن اسعاره السابقة. وفي قطاع البنوك فقد طلب سهم بنك الامارات الدولي بسعر 42 درهما وطلب سهم بنك الاتحاد الوطني بسعر 44 درهما وعرض سهم بنك ابوظبي الوطني بسعر 725 درهما وطلب سهم بنك ابوظبي التجاري بسعر 570 درهما وطلب سهم بنك الشارقة الوطني بسعر 23 درهما وسهم بنك دبي التجاري بسعر 95 درهما وعرض سهم بنك الاستثمار بسعر 38 درهما كما عرض سهم بنك الفجيرة الوطني بسعر 410 دراهم وعرض سهم بنك ام القيوين بسعر 360 درهما. اما في قطاع الخدمات فقد تداول سهم شركة اتصالات بسعر 1610 دراهم وتم تداول سهم دبي للاستثمار بسعر 19 درهما في بداية الاسبوع ليصل الى سعر 17 درهما في نهاية الاسبوع. وقال محمد ابو قلبين مدير مركز دار التوظيف للاسهم في ابوظبي: شهد الاسبوع الماضي عدة تراجعات في اسعار الاسهم المحلية, اذ تراجع سهم شركة اعمار الى 27 درهما وابوظبي الاسلامي الى 31 درهما وتبريد الى 13 درهما والواحة الى 23 درهما واتصالات الى 1600 درهم وابوظبي للفنادق الى 185 درهما والعربي المتحد الى 390 درهما وبنك الخليج الاول الى 8 دراهم ودبي للاستثمار الى 17 درهما. وقد شهد السوق طلبات على سهم بنك الشارقة الوطني بسعر 23 درهما وعرض على سعر 25 درهما وطلب سهم بنك ابوظبي التجاري على سعر 560 درهما وعرض على سعر 570 درهما وطلب سهم بنك ابوظبي الوطني على سعر 700 درهم وعرض على سعر 715 درهما وعرض سهم البنك التجاري الدولي على سعر 10 دراهم دون وجود طلبات عليه وعرض سهم شعاع بسعر درهمين دون وجود طلبات عليه وعرض سهم دبي للاستثمار بسعر 19 درهما وطلب بسعر 17 درهما وعرض سهم بنك الاستثمار بسعر 38 درهما وتمت عليه تداولات بنفس الاسعار المعلنة. ضغوط وصرح محمد علي ياسين مدير عام مركز الامارات التجاري ان حركة التداولات في سوق الاسهم المحلية خلال الاسبوع الماضي قد استمرت على مستوياتها المتدنية, مع استمرار انخفاض اسعار الاسهم الحديثة نتيجة للضغوط التي يتعرض لها المستثمرون لتسديد فوائد القروض البنكية, وتخوفهم نتيجة عدم تحسن الاسعار خلال فترة الاربعة اسابيع الماضية. فلقد تداول سهم بنك ابوظبي التجاري بسعر 570 درهما وبنك الخليج الاول بسعر 7.75 دراهم بانخفاض قدره 11%, مع وجود طلبات قوية على السهم بسعر 7.25 دراهم دون توفر عروض, كما استمر الطلب قويا على بنك دبي التجاري بسعر 93 درهما مع توفر عروض بسعر 95 درهما, وبنك الامارات الدولي بسعر 42 درهما دون توفر عروض بأقل من 42.50 درهما والبنك التجاري الدولي بسعر 10 دراهم, كما توفرت طلبات على سهم بنك الاتحاد الوطني بسعر 45 درهما, مع وجود عروض بسعر 47 درهما وتداول سهم بنك الشارقة الوطني بسعر 23.25 درهما, كما طلب سهم بنك دبي الاسلامي بسعر 100 درهم, وسهم بنك ابوظبي الوطني بسعر 700 درهم, وعرض سهم البنك العربي المتحد بسعر 390 درهما بانخفاض قدره 4%, وسهم بنك رأس الخيمة الوطني بسعر 36 درهما وسهم بنك المشرق بسعر 1320 درهما, كما تداول سهم بنك دبي الوطني بسعر 900 درهم بكميات صغيرة, وعرض سهم بنك الفجيرة الوطني بسعر 380 درهما بانخفاض قدره 3%, وتداول سهم بنك الاستثمار بسعر 38 درهما اول الاسبوع مع وجود طلبات قوية عليه بسعر 37 درهما, عند نهاية الاسبوع نتيجة الاخبار شبه المؤكدة عن تحقيقه نتائج ممتازة عام 1997 مما يبشر بتوزيعه أرباحا جيدة على المساهمين قد لا تقل عن توزيعات العام السابق من اسهم منحة ونقد, كما طلب سهم بنك ام القيوين الوطني بسعر 355 درهما بانخفاض قدره 5%, وتداول سهم مصرف ابوظبي الاسلامي بسعر 32.50 درهما بنهاية الاسبوع بكميات صغيرة. وانخفض سهم الاتصالات في نهاية الاسبوع بسعر 1575 درهما بكميات صغيرة بانخفاض قدره 3% مع وجود طلب قوي على السهم بسعر 1550 درهما وتداول سهم شركة الواحة للتأجير بسعر 24 درهما عند نهاية الاسبوع بانخفاض قدره 14%, وتداول سهم شركة الاتحاد العقارية بسعر 38 درهما, وسهم شركة اعمار العقارية بسعر تراوح من 27 ـ 28 درهما حسب الكميات, وسهم شركة دبي للاستثمار بسعر 17.50 درهما وسهم شركة تبريد بسعر 13 درهما بانخفاض قدره 18%.

تعليقات

تعليقات