بحضور خمسة آلاف عارض من 160 دولة: افتتاح سوق السفر العالمي بلندن بمشاركة قوية لدبي

افتتح جيفري ليبمان رئيس مجلس منظمة السفر والسياحة العالمية في الحادية عشر والنصف بتوقيت جرينتش(الثالثة والنصف ظهرا بتوقيت الامارات)امس الدورة التاسعة عشر لمعرض سوق السفر العالمي WTM90 بمركز المعرض في ضاحية ايرلس كورت وسط العاصمة البريطانية لندن والذي يستمر حتى التاسع عشر من نوفمبر الحالي. يشارك في المعرض اكثر من خمسة آلاف عارض من 160 دولة ويتوقع أن يبلغ عدد الزوار 30 الف زائر. وتشارك حكومة دبي ممثلة في دائرة السياحة والتسويق التجاري بوفد ضخم برئاسة خالد أحمد بن سليم مدير عام الدائرة ويضم 45 مشاركا من شركات سياحية وفنادق وشقق مفروشة ومكاتب تأجير سيارات وقرى سياحية ومراكز تسوق ونوادي الجولف ومكاتب استشارات اعلامية وتبلغ مساحة جناح دبي 276 مترا مربعا. وقد وجه خالد بن سليم كلمة الى المشاركين في جناح دبي بمناسبة افتتاح المعرض وجه خلالها الشكر لهم على مشاركتهم. وأكد بن سليم في كلمته ان معرض سوق السفر العالمي يمثل أهمية كبيرة بالنسبة لنا لذلك فإننا نحرص على المشاركة فيه سنويا بانتظام منذ عام 1990. وقال بن سليم إن هذا المعرض أقيم أول مرة عام 1980 وبلغ عدد العارضين 350 عارضا قفزت هذه الارقام بعد 19 عاما الى اكثر من خمسة الآف عارض من 160 دولة ويزوره أكثر من ثلاثين الف زائر على مدى أربعة أيام. وأضاف بن سليم ان معرض هذا العام سيشهد اكثر من سبعين الف لقاء عمل واكثر من مائة الف طلب على البضائع والخدمات والوجهات المقدمة في المعرض كما أن هناك اكثر من 250 الف صفقة تزيد قيمتها عن سبعة مليارات جنيه استرليني. اهتمام الدائرة وأكد بن سليم في كلمته للمشاركين في جناح دبي أن هذه الأرقام تعكس الدور الهام الذي يلعبه هذا المعرض في دعم السياحة العالمية. وأضاف انه بالنسبة لمشاركة دبي في هذا المعرض فقد بدأت عام 1990 وبلغ عدد المشاركين آنذاك عشرة فقط وكانت مساحة الجناح 84 مترا مربعا ارتفعت هذه الأرقام بعد ثماني سنوات الى 45 مشاركا ومساحة الجناح الى 276 مترا مربعا. وقال بن سليم ان هذه الارقام تعكس مرة أخرى اهتمام الدائرة بهذا المعرض وهو الأمر الذي ساهم في زيادة اعداد السائحين الى دبي من السوق البريطاني ومن مختلف أنحاء العالم ولندع الأرقام تتحدث خلال السنوات الثماني الماضية. فبالنسبة للسوق البريطاني بلغ عدد السياح البريطانيين الى دبي 167.46 الف سائح عام 1990 ارتفع العام الماضي 1997 الى 561.105 آلاف سائح كما ارتفع عدد السياح البريطانيين الى 113.79 الف سائح في النصف الأول من هذا العام مقابل 751.60 الف سائح خلال نفس الفترة من العام الماضي. وبالنسبة لعدد السياح في دبي من مختلف دول العالم فقد ارتفع من 903.623 الف سائح عام 1990 الى اكثر من مليوني سائح عام 1997 كذلك بلغ عدد السياح في دبي مليونا و38 الفا و388 سائحا خلال النصف الاول من هذا العام مقابل 192.901 الف سائح خلال نفس الفترة من العام الماضي. أما بالنسبة لعدد الشركات السياحية التي تروج لدبي في بريطانيا وايرلندا فقد ارتفع من 39 شركة عام 95 الى 56 شركة عام 97 وارتفع هذا الرقم مرة أخرى هذا العام ليصبح 66 شركة أما على مستوى العالم فقد بلغ عدد الشركات 258 شركة عام 95 ارتفع هذا العام الى1631 شركة. جهود وخطط وقال بن سليم في كلمته أمام العارضين إن هذا التطور السياحي وزيادة ارقام السائحين والشركات السياحية التي تروج لدبي هو ثمرة الجهود والخطط التي تضعها الدائرة والتي تعد للمشاركة في المعارض الخارجية هو أحد هذه الجهود وجزء من هذه الخطط. وقال بن سليم أنه من اجل راحة السياح فإنه سيقام مبنى جديد لمطار دبي الدولي يتكلف ملياري درهم ويقع على مساحة 52 الف متر مربع وسيدخل الخدمة اوائل عام 2000 حيث سيكون قادرا آنذاك على استقبال نحو 12 مليون راكب وفي نهاية العام الجاري يصل العدد الى 10 ملايين مستخدم. ويضم المبنى فندقا خمس نجوم يضم مائة غرفة علاوة على مواقف السيارات التي تتسع لنحو 3300 سيارة. وتتضمن توسعات المطار 28 بوابة للصعود الى الطائرات مرتبطة باكثر من 42 جسرا لتحميل الركاب الى داخل الطائرات بسرعة بالاضافة الى خدمات أخرى عديدة. وفي نهاية كلمته تمنى بن سليم للمشاركين في جناح دبي مشاركة ناجحة. رسالة لندن: سعد الدين ــ تنفيذي الاعلام العربي ــ دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي

تعليقات

تعليقات