دائرة الطيران المدني بدبي تشارك في فعاليات يوم الامارات في فرنسا

تشارك دائرة الطيران المدني بدبي بوفد رفيع المستوى, في منتدى يوم (الامارات في فرنسا) الذي انطلقت فعالياته يوم امس الاربعاء في قصر لكسمبورج في العاصمة الفرنسية باريس, وسط مشاركة كبيرة لوفود وجهات حكومية تمثل مختلف القطاعات الاقتصادية في الدولة . وتهدف مشاركة دائرة الطيران المدني بدبي في هذا المنتدى الهام الذي يستمر ثلاثة ايام, الى ابراز امكانيات دبي في العديد من الانشطة الاقتصادية خاصة ما يتعلق منها بصناعة الطيران والمناطق والاسواق الحرة وترويج تسهيلات الامارة على هذه الاصعدة في السوق الفرنسية التي تعد احدى اهم الاسواق التي ترتبط بعلاقات تجارية متينة ومتنامية مع الدولة. وينظم هذا المنتدى الهام الذي سيشارك فيه العديد من الشخصيات الرسمية والمئات من رجال الاعمال وممثلي الشركات الفرنسية في كافة المجالات, مجلس الشيوخ الفرنسي والمركز الفرنسي للتجارة الخارجية, بالتعاون مع مستشاري التجارة الخارجية الفرنسية, والسفارة الفرنسية لدى الدولة وغرف التجارة والصناعة في كل من ابوظبي ودبي والشارقة وغيرها من الدوائر والجهات الحكومية, والغرفة التجارية العربية الفرنسية. ويضم وفد الدائرة الذي غادر امس للمشاركة في (يوم الامارات في باريس) كلا من الدكتور محمد الزرعوني مدير ادارة الشؤون الادارية والبحوث في المنطقة الحرة بمطار دبي الدولي وجمعة المطروشي مدير ادارة التراخيص بالمنطقة وكولم ماكلوجن المدير الاداري بالسوق الحرة في مطار دبي الدولي وانيتا مهرا همايون مديرة ادارة التسويق والعلاقات الاعلامية في الدائرة. وحول مشاركة الدائرة في هذا الحدث الهام صرح سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني بدبي رئيس مجموعة الامارات ان المشاركة في مثل هذه المنتديات ذات الطابع الدولي هي بمثابة فرصة ثمينة لابراز امكانيات الدولة على اكثر من صعيد, كما انها تعبر عن مدى العلاقات الممتازة التي تربط الامارات مع فرنسا احد الشركاء التجاريين الكبار مع الدولة على مستوى العالم مشيرا سموه الى الجهود المشتركة التي تبذلها الجهات المعنية, في سبيل الاستفادة من كافة الفرص التجارية والاقتصادية المتاحة لدى الطرفين. واضاف سموه قائلا: (ان يوم الامارات في فرنسا هو خطوة هامة ونافذة اضافية تطل منها دبي على هذه الدولة الاوروبية لاطلاع الفعاليات الاقتصادية فيها على مدى الخطوات التنموية الرائدة التي حققتها الامارة على اكثر من صعيد الى جانب بحث امكانيات وفرص التعاون المشترك وابراز الاهمية الكبيرة التي تمثلها دبي كبوابة الى العديد من الاسواق في المنطقة وكمركز رئيسي لاعادة الصادرات على مستوى الشرق الاوسط والعالم وبروزها كوجهة سياحية متميزة وكمركز رئيسي لصناعة الطيران والمناطق والاسواق الحرة في المنطقة. واشار سموه الى ان ممثلي الدائرة المشاركين في فعاليات هذا اليوم سيطلعون رجال الاعمال والشركات الفرنسية على امكانيات دبي ومطارها الدولي كمركز عالمي متقدم يتيح رحلات ربط الى معظم مدن العالم الرئيسية وعلى برنامج التوسعات العملاق الذي يشهده المطار والخدمات التي سيتيحها لشركات الطيران والمسافرين, الى جانب الترويج للمنطقة الحرة في المطار والتسهيلات والمزايا الفريدة التي توفرها للشركات العاملة فيها والدور الهام الذي تلعبه السوق الحرة في المطار كمركز تسويقي عالي المستوى وكرائدة لصناعة الاسواق الحرة في الشرق الاوسط وقرية الشحن وبرنامج التوسعات فيها الذي سيعزز موقعها على خارطة مراكز الشحن العالمية. وتوقع سموه ان تسفر مشاركة الدائرة في هذا الحدث, عن جذب المزيد من الشركات الفرنسية من مختلف الانشطة الاقتصادية للعمل في دبي وخاصة في المنطقة الحرة بالمطار لما توفره من فرص ومزايا استثمارية فريدة. نمو قياسي يذكر ان العديد من الاوساط المعنية اشارت الى حدوث نمو قياسي بحجم التبادل التجاري بين الدولة وفرنسا على مدى السنوات العشر الماضية, مما يعكس اهمية العمل المشترك على هذا الصعيد. وحسب ارقام غرفة تجارة وصناعة دبي فقد حلت فرنسا بالمرتبة 11 ضمن قائمة اهم الدول المصدرة لدبي خلال العام 97 باجمالي صادرات قيمتها 1.843 مليار درهم في حين بلغت قيمة صادرات واعادة صادرات دبي الى فرنسا في العام نفسه 96 مليون درهم. وقد ابرز حفل الافتتاح الذي اقيم امس بحضور العديد من الشخصيات الفرنسية والوطنية الرسمية, مدى الاهمية المبنية على مثل هذا المنتدى والامال المعلقة عليه لتعزيز الروابط التجارية المشتركة بين البلدين. وقد شارك وفد دائرة الطيران المدني بدبي يوم امس باجتماعات المائدة المستديرة حيث اجابوا عن اسئلة ممثلي نحو 800 شركة فرنسية من مختلف القطاعات وقدموا شرحا وافيا حول امكانيات دبي على اكثر من صعيد منها صناعة الطيران وخدماتها والمنطقة الحرة والسوق الحرة وقرية الشحن في مطار دبي الدولي وافاق العمل المستقبلية في هذه المرافق الهامة. 800 شركة وسوف يلقي اعضاء الوفد اليوم الخميس ضمن فعاليات هذا الحدث, محاضرات من المتوقع ان يحضرها ممثلو نحو 800 شركة فرنسية من مختلف القطاعات. وهي تتضمن معلومات وافية حول مشروع توسعات مطار دبي الدولي ومرافقه حيث سيقدم كل من كولم ماكلوجلن من انيتا مهرا شرحا تفصيليا حول هذه التوسعات التي رصدت لها حكومة دبي نحو ملياري درهم لمواكبة تطورات صناعة الطيران في القرن المقبل والمتوقع انجازها في الربع الاول من العام 2000. كما ستلقي المحاضرات الضوء على المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي وقرية الشحن والفرص والتسهيلات التي تتيحها امام الشركات ورجال الاعمال. وسيقدم كولم ماكلوجلن ضمن الاطار نفسه محاضرة خاصة حول السوق الحرة في مطار دبي الدولي سيحضرها ممثلو الشركات الفرنسية المتخصصة في الصناعات المتطورة والفخمة مثل داسو وكريستيان ديور ونيناريتشي وغيرها. وتتضمن المحاضرة نبذة عن تاريخ السوق والجوائز الدولية التي حصلت عليها كافضل سوق حرة على مستوى العالم والتوسعات في مطار دبي الدولي التي ستطرح امام صناعة الاسواق الحرة, احدى اكبر واهم الاسواق الحرة بالعالم حيث ستصل مساحة السوق الحرة الجديدة ضمن المبنى الجديد للمطار الى 9000 متر مربع سنعرض ضمن زواياها اكثر من 100 ألف سلعة من مختلف الاصناف. وسيقدم بعد ذلك الدكتور محمد الزرعوني وجمعة المطروشي محاضرتين يتناولان فيهما امكانيات المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي ومجالات العمل فيها ونوعية هذا العمل, والفرص الفريدة التي توفرها للشركات ورجال الاعمال اما لجهة التسهيلات او المزايا والقوانين والاعفاءات الضريبية والموقع الجغرافي المتميز في داخل احد اهم مطارات العالم واكثرها حركة وديناميكية. وفي اليوم الثالث والاخير سوف يقوم جمعة المطروشي بزيارة الى مدينة اللور الملقبة بمدينة الذهب التي تعد احد المراكز الرئيسية لصناعة الذهب والمجوهرات في فرنسا, حيث سيلتقي مع المصنعين الفرنسيين هناك للتباحث معهم حول الامكانيات التي توفرها لهم المنطقة الحرة في المطار ومحاولة جذبهم للعمل فيها. علاقات متميزة وعلى صعيد فعاليات يوم امس الاربعاء وفي كلمة له بهذه المناسبة اكد عبدالعزيز نصار الشمسي سفير الدولة لدى فرنسا على اهمية العلاقات المتميزة التي تربط بين الامارات وفرنسا في جميع الميادين السياسية والاقتصادية والثقافية. وشددت كلمة السفير التي نشرتها مجلة (لو موسى) الصادرة عن المركز الفرنسي للتجارة الخارجية, بهذه المناسبة, على الدفع الكبير باتجاه تطوير العلاقات الثنائية بتوجيهات من قيادتي البلدين حيث وقعت الجهات المعنية العديد من الاتفاقيات الاقتصادية المشتركة من اجل جذب وحماية الاستثمارات المشتركة. ومن جانبه اكد جان فرانسوا تيبو السفير الفرنسي لدى الدولة في كلمته على ان العلاقات الثنائية الممتازة بين البلدين تشكل دون ادنى شك خير ضمان لنجاح الشراكة الواسعة التي عبر الرئيس الفرنسي عن رغبته بتحقيقها اثناء زيارته الرسمية الى الامارات في شهر ديسمبر من العام الماضي, وقال السفير الفرنسي (من الان وصاعدا يعتبر رفع العلاقات الاقتصادية والتجارية الى مستوى الشراكة الحقيقية هو الهدف المعلن من قبل الطرفين) .

تعليقات

تعليقات