مدير عام الشركة لــ(البيان):50مليون درهم قيمة عقود أبرمتها كومباك الشرق الأوسط بالامارات والسعودية

أعلن د. وليد منيمنة مدير عام شركة كومباك الشرق الاوسط ان الشركة قامت بابرام عقود مع مؤسسات كبيرة في كل من الامارات والسعودية مؤخرا بقيمة 50 مليون دولار , وان من ابرز هذه الصفقات عقد قيمته 12 مليون دولار يشمل توريد تسعة آلاف جهاز بمجموعة طيران الامارات على مدار ثلاث سنوات. كما تم توقيع عقود اخرى كبيرة الحجم مع كل من البنك السعودي الامريكي وشركة ارامكو. وذكر د. منيمنة ان حجم مبيعات الشركة عالميا خلال الربع الاخير من العام الحالي قد بلغ 8,8 مليارات دولار. كما أعلن عن احتلال الشركة للمركز الأول في سوق الامارات باعتبارها الشركة الاكثر مبيعا لاجهزة الكمبيوتر مع بلوغ رصيدها 20% من اجمالي حجم السوق المحلية وفقا لاحصائيات الايه.دي.سي. وقال د. منيمنة في حوار أجرته معه (البيان) ان قيام الشركة مؤخرا بشراء شركة ديجيتال بقيمة 8,6 مليارات دولار قد ساهم في جعلها ثاني شركة في العالم من حيث مبيع اجهزة الكمبيوتر بعد شركة آي.بي. آم, اذ بلغ حجم عمليات شركة كومباك في العام الماضي 37 مليار دولار فيما حققت مبيعات أي.بي.ام في العام الماضي 70 مليار دولار. وقامت شركة كومباك كذلك بعملية تملك اخرى لشركة تاندوم بكلفة استثمارية بلغت 4,6 مليارات دولار, وذلك للحصول على الانظمة المتطورة التي قامت شركة تاندوم بتطويرها والخاصة بالانظمة المالية والمعرفية. وأشار الى ان الانظمة ذاتها التي تقدمها كومباك عاليما الآن معمول بها حاليا في بورصة الوول ستريت وفي بورصة لندن وفي عدد كبير من المصارف البارزة والمؤسسات المالية العالمية. مقر جديد وقال د. منيمنة ان شركة كومباك الشرق الاوسط ستعلن قريبا عن انتقالها الى مقرها الجديد في منطقة جبل علي, وذلك في اطار خطتها لتطوير حجم عملياتها في المنطقة وزيادة مبيعاتها. وأضاف ان خطة التطوير ذاتها كانت السبب وراء افتتاح مكتب للشركة في الرياض ومكتب آخر في مدينة الخبر بالسعودية, ومن المقرر وفقا للخطة الحالية افتتاح مكتب في القاهرة وآخر في الدار البيضاء قبل نهاية العام الحالي. وردا على سؤال عن الصفقات التي تم عقدها خلال معرض جيتكس اوضح دكتور منيمنة ان المعرض يعتبر فرصة للقاء بين شركات الكمبيوتر وكبرى الشركات والموزعين للاطلاع على أحدث مستجدات سوق الكمبيوتر في الشرق الأوسط, وأن الأهمية الخاصة لمعرض جيتكس في هذا السياق تنبع من جانبين أولهما أنه يعمل على الدوام بتتويج الجهود المبذولة لاتمام الصفقات والانتهاء منها, وبهذا المعنى فإنه يقدم المنطلقات التي تتيح وضع اللمسات الأخيرة على الصفقات بطريقة قوية على مستوى الخليج بأسره. مشروعات جديدة وأشار الى ان الجانب الآخر هو العثور على مشروعات جديدة يتم الانطلاق فيها, حيث يتاح للعديد من الشركات الاطلاع على أحدث ما توصلت اليه الشركات سواء في مجال الأجهزة أو البرامج على السواء. وردا على سؤال آخر لـ (البيان) حول الاستراتيجية التي تتبعها شركة كومباك الشرق الأوسط في تحركها في أسواق المنطقة والأبعاد المستقبلية لهذه الاستراتيجية, قال د. منيمنة ان الشركة تفخر بأنها وضعت خطة واضحة ومحددة تستطيع تفسيرها وايضاحها لكل من الموزعين التابعين لها وللزبائن وللتحالفات العالمية (مايكروسوفت وأوراكل) فقد أخذنا خطة الشركة الأم واعتمدنا تطبيقها على مستوى الشرق الأوسط مع وجود عمليات تدقيق تتفق مع الظروف السائدة في الشرق الأوسط, أما استراتيجية الشركة الأم فهي أن تقدم لكل الزبائن كل ما يريدونه سواء على مستوى الأجهزة أو الحلول أو الخدمات, وكومباك تعطي هذا كله للسوق وقد أتاح قيام الشركة شراء شركتي ديجيتال وتاندوم أن تنطلق لتقدم لزبائنها كل شيء من أقصى قمم العمل حتى البداية المتواضعة على مستوى الأجهزة والحلول والخدمات. آفاق التوسع وفيما يتعلق بآفاق التوسع في الشرق الأوسط أوضح المدير العام لشركة كومباك الشرق الأوسط أنه إذا كانت السوق العالمية تنمو بمعدل 10% سنويا فإن سوق الشرق الأوسط تنمو بحدود 20% سنويا والكل يتفاءل بحلول وقت تكون السوق فيه أكبر, لكن النمو ليس أمرا سهلاً, ومع ذلك لابد من القول ان الوعي بأهمية الكمبيوتر في الشرق الأوسط هو وعي قوي ومتطور ولدى العرب فرصة لاينبغي تفويتها, وهناك شركات تعتمد على تقنية قديمة, ويجب أن تبدأ الآن بأحدث التطورات المتوافرة على مستوى العالم والهدف هو توفير أجهزة أفضل وخدمة أفضل وحلول أفضل. وردا على سؤال عن امكانيات دبي كنقطة انطلاق قوية بالنسبة للشركات على مستوى الشرق الأوسط وخاصة إذا تعلق الأمر بالتجميع قال د. منيمنه انه لابد من ادراك الحقيقة القائلة ان عملية التجميع لاتميز سوقا عن سوق أخرى, فالمسألة في حقيقة الأمر تعتمد على مدى ضخامة السوق واتساع نطاقها, وإذا بحثت عن الميزة والافضلية الحقيقية لوجدت انها مرتبطة بالتفكير والابداع وايجاد الحلول وليس بالانتاج العضوي نفسه والحديث عن وجود ارتباط بين التجميع والتطور بمعناه المطلق هو حديث خاطئ وربط غير صحيح وفي غير موضعه, واليوم نجد ان هناك شركات كبرى تعمل بالتضامن, والمهم هو تطوير الحلول والبرامج والانطلاق قدما بالأبحاث, والمجتمع العربي يمكن اعتباره مستهلكا جديدا, والمهم قبل الوصول الى مرحلة التجميع الانطلاق بالاستخدام المكثف للأجهزة والبرامج والخدمات وبعد ذلك يمكن الوصول الى مرحلة التجميع. عملية الدمج وأشار د. منيمنة الى ان شركة كومباك الشرق الأوسط تحقق معدلات نمو جيدة في السوق المحلية والأسواق المجاورة وأسواق شمال وغرب افريقيا وغرب آسيا اذ بلغت نسبة النمو 46% خلال التسعة أشهر الأولى من العام الحالي. كما أوضح ان شركة كومباك وفي أعقاب عملية الدمج التي حدثت مع كل من شركة ديجيتال وتاندم فان خططها الاستراتيجية هي ان تضع حجر الأساس لعالم جديد في صناعة الكمبيوتر, وقد أصبحت في موقع فريد ومؤهل لتصبح الشركة الريادية العالمية على كافة الأصعدة بدءاً من المساعدات الرقمية التي تعرف باسم بالم توب وانتهاء بمراكز البيانات الضخمة. وتقدم الشركة الحلول الخاصة بانظمة ان. تي. وندوز وانظمة يونيكس اس. سي. او وحلول انظمة نيو وير. اما جديد كومباك فهو الاعلان عن تقنية بايت ـ 64 الريادية عالية الأداء من خلال انظمة الفا وديجيتال يونيكس. وكانت شركة كومباك كمبيوتر الشرق الاوسط والبحر المتوسط وافريقي اقد اعلنت يوم امس عن تطوير منتجها ورك اكسبيدتور وهو يعتبر حلا للتعاون ولادارة العمل يستند الى البنية التحتية التي تعتمد على تبادل المايكروسوفت للتراسل والتعاون. ويساعد هذا الحل البرمجي الشركات ورجال الاعمال على زيادة الانتاجية والمرونة من خلال ادارة الاعمال التي تتطلب الكثير من الوثائق وتتطلب سير المعلومات بأفضل طريقة. وهو يدمج في الوقت نفسه عمليات التعانون المتعلقة بادارة الوثائق لسير العمل وادارة البيانات والنماذج. وتعتبر كومباك الشركة الاولى عالميا من حيث تقديم الحلول التي تتكامل مع مايكروسوفت ويندوز باك أوفيس, وكومباك هي الشركة الأولى أيضا في العالم من حيث تقديم الحلول التي تتكامل مع مايكروسوفت اكستشينج. والى جانب ذلك, فقد اعلنت خدمات كومباك سيرفز عن تقديم مجموعة من خدمات التعاون وتقديم الدعم, وذلك لمساعدة الشركات على تخطيط وتصميم وتطبيق حلول سير العمل باستخدام ورك اكسبيدتور. وقال بات كروفورد مدير خدمات دمج الشبكات والانظمة في كومباك ان الشركة تقدم عرضا لا يضاهى من حيث المزايا القيمة للعملاء الذين يعتمدون مايكروسوفت اكستشينج. واضاف كروفورد قائلا: (اننا نبني استنادا الى خبرتنا الواسعة في تطبيق وتوظيف واحد من اكبر واشمل حلول التراسل والبريد, كما نقدم للعملاء مسارا استراتيجيا لبناء حلول الاعمال استنادا الى استثماراتهم التقنية. وبالاضافة الى ذلك, ومن اجل مساعدة العملاء على تسريع الاستفادة من هذا الحل, فاننا نقدم خدمات تعاونية جديدة خاصة ببرنامج ورك اكسبيدتور. وقال بول اوكيروان المدير في خدمات مايكروسوفت الاستشارية: يتيح كومباك اكسبيدتور للعملاء ان يستفيدوا من القدرات التعاونية في البنيات التحتية للتراسل التي تعتمد مايكروسوفت. وتابع اوكيروان قائلا: (الى جانب ذلك, فان ورك اكسبيدتور منسجم مع واجهة مايكروسوفت أوت لوك, مما يتيح للمستخدمين نفاذا سريعا وسهلا الى وثائق ومعلومات اعمالهم. ويمكن ذلك فرق العمل المختلفة من ان تتعاون بطريقة آمنة فيما يخص المعلومات والمصادر في بيئات العمل المتعددة المختلفة. الكل في واحد وجدير بالذكر ان ورك اكسبيدتور هو حزمة كل في واحد لاعمال الوثائق تستند الى البنية التحتية الموجودة حاليا لتقنية المعلومات في المؤسسة, كما تخفض المخاطرة والتكاليف المترتبة على قيام المؤسسة نفسها بتطوير حل لادارة الوثائق. ويوفر قدرات شاملة متقدمة لمساعدة العملاء. ويتيح ورك اكسبيدتور تعاونا ديناميكيا اثناء الاداء الفعلي, كما يدعم مجموعات العمل التي تستخدم اساليب معالجة وثائق العمل بصورة تعاونية او بصورة تسلسلية. ويرفع مستوى الامن من خلال حماية التحكم بالنفاذ الى الوثائق ذاتها والنفاذ الى أدق البيانات, ويعني ذلك توفر أمن يستند الى قواعد العمل المتعلقة بمواقع المستخدمين ووظائفهم. ويتيح تشارك تحديثات الوثائق اثناء الاداء الفعلي, كما يوفر سجلا تدقيقيا لجميع الانشطة والحركات وعمليات تكامل الوثائق. ويتيح ايضا تطوير واجهة مستخدم ذات رسوم لتنظيم سير العمل وفق القواعد الموضوعة, كما يتيح تكاملا شفافا مع اختيارات قوائم تجهيز أشر وانقر. وذلك لبناء الحلول التعاونية بسهولة. ويوفر ايضا حلولا ذات قابلية عالية للتعديل حسب الحاجة, وذلك باستخدام واجهات مايكروسوفت المعيارية. وبالاضافة الى ذلك, فان ورك اكسبيدتور يقوم بتخزين الوثائق والنماذج والمجلدات في مخزن عناصر عمل قابل للاعداد والبرمجة يستند الى تقنية سكول سيرفز. ويتضمن هذا المخزن وصفا لمنطق عمليات العمل, والقواعد المتبعة, والمسؤوليات المحددة لاعضاء فريق العمل, بالاضافة الى التحكم بادارة النفاذ الى معلومات العمل. ويتاح للمستخدمين منفذ الى هذا المخزن من خلال اوت لوك فروم ديسجنر وادوات اعداد ورك اكسبيدتور ومن خلال هذه الأدوات يستطيع المستخدمون انشاء تطبيقات فعالة تعتمد النماذج, وذلك بسرعة وبدون اي برمجة معقدة. وتقيم كومباك كمبيوتر الشرق الاوسط والبحر الابيض المتوسط وافريقيا قبل نهاية العام الحالي سلسلة من الفعاليات التدريبية للموزعين, وذلك كي تضمن ان شركاء القناة قد تلقوا كل التدريبات والمهارات اللازمة التي يحتاجونها لتوظيف كومباك ورك اكسبيدتور بنجاح في بيئات حلول التعاون وسير العمل.

تعليقات

تعليقات