اللجنة الاقتصادية بين دبي وبريطانيا تبحث الفرص الاستثمارية ومشروع صناعة أجزاء الطائرات

عقدت اللجنة الاقتصادية المشتركة بين دبي وبريطانيا اجتماعها الرابع في لندن امس في مجلس العموم البريطاني ويتضمن جدول اعمال اللجنة التي انشئت في شهر ديسمبر عام 1997 بهدف تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين دبي وبريطانيا بحث عدد من المواضيع الهامة من بينها تقارير وتوصيات مجموعات العمل التي انبثقت عن اللجنة وتضم مجموعة عمل القطاع الصناعي ومجموعة عمل السياحة والمعارض والمؤتمرات والتعليم والتدريب والرعاية الصحية ومجموعة عمل اللجنة المالية. ويشتمل جدول الاعمال على مواضيع اخرى من بينها بحث الفرص الاستثمارية المتاحة في القطاعات الاقتصادية والخدمية الاخرى ومواضيع الخصخصة ومشروع صناعة أجزاء الطائرات. ويقود وفد دبي لهذا الاجتماع أنيس عبدالله الجلاف النائب الثاني لرئيس غرفة تجارة وصناعة دبي وكل من خالد أحمد بن سليم مدير دائرة السياحة والتسويق التجاري وسلطان احمد بن سليم رئيس مجلس ادارة المنطقة الحرة لجبل علي وعبد الله محمد صالح عضو مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة دبي العضو المنتدب في بنك دبي الوطني وغيث سعيد مدير العمليات التجارية في طيران الامارات وأحمد عبد الرحمن البنا مساعد المدير العام للدراسات والشؤون الدولية في غرفة تجارة وصناعة دبي. ويرأس الجانب البريطاني سير مارتن لينج رئيس المجلس البريطاني لما وراء البحار بحضور القنصل العام البريطاني بدبي وعدد من كبار المسؤولين في وزارة التجارة والصناعة البريطانية وممثلون عن الشركات والمؤسسات التجارية والصناعية الكبرى في بريطانيا. وصرح عبد الرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي ان تكوين اللجنة الاقتصادية المشتركة بين دبي وبريطانيا جاء نتيجة العلاقات التجارية والاقتصادية المتطورة بين الجانبين وللدور الكبير الذي تساهم به الشركات التجارية والصناعية والخدمية البريطانية بمشاركة رأس المال الوطني في تنفيذ عدد من المشاريع الاقتصادية الهامة في دبي والى جانب ذلك المستوى العالي للتكنولوجيا البريطانية في مجالات الصناعة والخدمات التي يمكن الاستفادة منها في دبي لتنفيذ عدد من المشاريع الانمائية ونقل التقنية العالية في مجالات التعليم والتدريب المهني والصحة والخدمات الطبية. وأضاف المطيوعي ان اللجنة الاقتصادية المشتركة في اجتماعها الحالي سوف تخرج ببعض التوصيات العملية لتنفيذ مشاريع مشتركة بين رجال الاعمال في الامارات ونظرائهم البريطانيين والخدمات الاخرى. وأضاف ان المبادلات التجارية السلعية بين دبي وبريطانيا حافظت خلال السنوات القليلة الماضية على مستويات عالية على الرغم من المنافسة الحادة التي يتميز بها سوق دبي. فارتفعت جملة المبادلات السلعية بين دبي وبريطانيا في عام 1997 الى اعلى مستوى لها لتصل الى 8.5 مليارات درهم بزيادة تقدر بنسبة 18% مقارنة بحجم التبادل التجاري في عام 1996.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات