من المتوقع ان تجمع 100 مليون درهم: الاكتتاب بمحفظة الامارات للاسهم المصرفية يبدأ اليوم

يبدأ الاكتتاب اليوم في محفظة الامارات للاسهم المصرفية التي تعد اول محفظة استثمارية في دولة الامارات تستهدف قطاعا محددا حيث يستمر باب الاكتتاب مفتوحا حتى 21 يونيو الجاري وقد تم رصد 51% من المحفظة للمواطنين فيما تم منح 49% من المحفظة للاجانب سواء المقميمين أو المستثمرين الخليجيين بالدولة او بدول التعاون او الشركات الاجنبية والافراد بالخارج. ويتوقع ان تجمع المحفظة ما قيمته 100 مليون درهم حتى 21 يونيو الجاري حيث ان القيمة التي وضعها بنك الامارات الدولي تصل الى 30 مليون درهم لمباشرة عمل هذه المحفظة. وقال شهاب قرقاش مدير الخدمات الاستثمارية في بنك الامارات للاستثمارات المالية في مؤتمر صحفي عقد امس في بنك الامارات الدولي للاعلان عن بدء الاكتتاب ان البنك حريص جدا على ابعاد محافظه الاستثمارية عن اي مضاربات بقيامه مباشرة بالتداول في الاسهم سواء العاملة أوالمصرفية. وأوضح ان المؤشرات تدل على اتساع نطاق تداول اسهم المصارف بالمرحلة المقبلة خاصة مع توجه البنوك لزيادة رؤوس اموالها مما يعني فرصة جيدة لهذه المحفظة. واستبعد قرقاش زيادة نسبة مساهمة الاجانب في هذه المحفظة وذلك التزاما من البنك بحدود القوانين المعمول بها بالدولة مشيرا الى ان البنك حصل على موافقة المصرف المركزي على منح حصة للاجانب في هذه المحفظة الى جانب انشاء شركة خاصة بها تدار من قبل مجلس استثماري هو نفس المجلس الاستشاري الذي يدير محفظة الامارات للاسهم لكافة القطاعات. وقال قرقاش ان ارتفاع أسعار الاسهم بأسواق الامارات هذه الايام يأتي بناء على العرض والطلب حيث من المتوقع عودتها الى المستويات السابقة اذا لم تكن هناك أسباب جوهرية تتعلق بأصول وقيمة الشركات والجهات صاحبة الاسهم. 25% وردا على سؤال حول مدى التداول في الاسهم الخليجية والعربية قال ان هذه المحفظة سوف تستثمر 25% من قيمتها في اسهم مصارف خليجية في اسواق مثل عمان والبحرين الى جانب اسواق عربية مثل مصر ولبنان ودول اخرى فيما سيتم استثمار 75% في اسهم البنوك بالدولة مؤكدا ان اختيار النسبة الاعلى لسوق الامارات يأتي انطلاقا من النحو الذي حصل في هذه السوق خاصة بقطاع البنوك والذي كان اعلى من الاسواق الخليجية العربية الاخرى في الآونة الاخيرة. وافاد ان المحفظة لديها الحق في الاستثمار في اسهم المصارف الدولية كذلك حيث سيتم دراستها بشكل مستفيض قبل اختيار السهم المناسب للتداول فيه. وقال ان المحفظة تعتمد اساسا على تحقيق الربحية من خلال بيعها الى جانب التركيز على نموها سنويا في حالة عدم بيع الى وحدة من وحداتها وذلك بهدف تنمية استثمارات الفرد او الشركة بنمو المحفظة سنويا مشيرا الى ان المستثمر الراغب بتحقيق عائد شهري أو سنوي من وراء المحفظة يمكنه بيع جزء من وحداتها بعد نموها. وأعلن ان شراء حصص بالنسبة للمستثمر الخليجي سيتم من خلال بنوك خليجية يتم تعيينها في كل سوق من اسواق دول التعاون الى جانب تعيين جهات مالية دولية للمستثمرين الراغبين بالخارج. وقال ان محفظة الامارات للاسهم الاولى حققت نتائج طيبة في اجتذاب استثمارات جيدة من مستثمرين مقيمين من باكستان والهند وآسيا واستراليا والخليج ودول اخرى مما يرشح المحفظة الجديدة لاجتذاب المزيد من الاستثمارات. واشار الى ان المحفظة الجديدة سوف تدخل في مجال الاستثمار في شهادات الايداع في البنوك بالخارج الى جانب عمليات الخصخصة التي تطرح في الاسواق العربية حاليا مشيرا لاستبعاد دخول المحفظة الجديدة في عمليات شراء سندات حكومية. نسب النمو واشار الى ان من المتوقع ان تحقق المحفظة الجديدة نسبة نمو تصل الى 20% وهي نفس التوقعات التي وضعت للمحفظة الاولى حيث تجاوزتها لتصل الى 32% موضحا ان عدد المكتتبين بالمحفظة الاولى بلغ في فترة الاكتتاب وحتى الاغلاق 1600 مستثمر فيها ارتفع الرقم ليصل حاليا الى 2200 مستثمر حيث ان تلك المؤشرات متوقعة للمحفظة الجديدة. وتوقع قرقاش تسييل جزء من المحفظة الاولى بالنسبة لبعض المستثمرين بها للدخول في المحفظة الجديدة مشيرا الى ان بنك الامارات على استعداد لمنح قروض برهن الوحدات بالمحفظة الاولى بالنسبة للمستثمر الراغب في الدخول بالمحفظة الجديدة مع رغبته بالحفاظ على وحداته السابقة. وقال قرقاش ان المحفظة بدأت فعليا في شراء بعض اسهم المصارف في السوق المحلية وذلك تجنبا لحدوث مضاربات على تلك الاسهم من جراء طرح المحفظة الجديدة. واشار الى ان البنك ملزم بالمحافظة على التوازن في نسبة الاكتتاب بين المواطنين والاجانب بالمحفظة بحيث تكون النسبة 51% و49% وذلك باتخاذ تدابير معينة في ذلك. واتخذت الافرع في كل من بنك الامارات الدولي وبنك الشرق الاوسط ترتيبات خاصة لتوزيع نشرة الاكتتاب العام والطلبات للراغبين في الاستثمار, وتلقي اعداد كبيرة من الطلبات للاكتتاب في المحفظة, وسوف يتم قبول طلبات الاكتتاب خلال ساعات الدوام الرسمي للمصارف, وهي: من الثامنة صباحا الى الواحدة بعد الظهر للايام من السبت الى الاربعاء, ومن الثامنة صباحا حتى الثانية عشرة ظهر يوم الخميس. وسوف تقبل افرع البنك نقودا سائلة مقابل الاكتتاب حتى 100 الف درهم وشيكات وحوالات مصرفية من المتقدمين, ويتوفر لاصحاب الحسابات في بنك الامارات الدولي وبنك الشرق الاوسط تسهيلات التحويل من حساباتهم لتغطية قيمة اكتتاباتهم, وسوف تباع الوحدة بسعر 100 درهم حتى 21 يونيو ,1998 وقد حدد مبلغ 10 الاف درهم كحد ادنى للاكتتاب, في حين ينبغي ان تكون المبالغ الاضافية من مضاعفات الخمسة آلاف درهم. وفي الوقت الذي لا يوجد حد اقصى لاكتتاب مواطني دولة الامارات العربية المتحدة والشركات المملوكة لمواطني الدولة, فقد سمح ببلوغ مساهمة غير المواطنين في هذا الصندوق المفتوح بما يصل الى 49% من قيمته الاجمالية على الا تزيد الملكية للفرد الواحد على خمسة ملايين درهم. ويتوقف الاشتراك في المحفظة لمدة 15 يوما عقب اغلاق باب الاكتتاب الاولي, وسوف يكون اول يوم تداول للاشتراك في المحفظة هو آخر يوم عمل من الاسبوع الذي يلي فترة التوقف, وفي حالة زيادة قيمة طلبات الاكتتاب المقدمة عن قيمة الوحدات المتاحة, خاصة بالنسبة للمستثمرين من غير المواطنين خلال فترة الاكتتاب الاولي او في وقت لاحق, فسوف يقرر البنك قواعد التخصيص. وقال تقرير لبنك الامارات الدولي ان معدل الزيادة في سعر اسهم البنوك بلغ 133% وذلك منذ عام 96 وبلغ متوسط الزيادة في سعر الفائدة والارباح ما يزيد على 20% سنويا بالنسبة للبنوك الوطنية في السنوات الماضية. وفي الاول من يونيو 97 طرحت مجموعة بنك الامارات محفظة الامارات للاسهم كما طرحت مؤشر الامارات للاسهم المحلية المتميز (امنيكس) ويبلغ حجم المحفظة حاليا 400 مليون درهم وبلغ معدل صافي الارباح بها خلال سنة 32% وتستثمر اساسا في الاسهم المحلية بالاضافة الى نسبة ضئيلة تستثمر في الاسواق المحلية. وسوف يتم احتساب رسم اداء بهذه المحفظة يبلغ 10% من أي صعود في صافي قيمة الاصول يتعدى 12% سنويا يحتسب في كل ثلاثة اشهر وسيتم تجميعه بشكل اسبوعي ويخصم كل ثلاثة اشهر من صافي قيمة اصول المحفظة. كتب - علي شهدور

طباعة Email
تعليقات

تعليقات