الشركات اليابانية تبحث شراكات استثمارية بدول التعاون ، 22 رجل أعمال يابانياً في ندوة بدبي

بدأت امس ندوة (الادارة في العالم العربي) والتي تنظمها شركة ميرك للتدريب والاستشارات بالتعاون مع مركز التعاون الياباني للشرق الاوسط. وشارك في الندوة 22 مديراً ورجل اعمال يابانياً وتستمر لليوم الخميس بفندق سيتي سنتر . وصرح دكتور فريد المنى نائب رئيس شركة (ميرك) والمحاضر الرئيسي بالندوة, ان جدول الاعمال يستهدف تعريف رجل الاعمال والمدير الياباني بالوضع الاداري والاقتصادي بدول مجلس التعاون والامارات بشكل خاص ودبي على وجه التحديد. مشيرا الى ان الوفد الياباني قام امس الاول بزيارة المنطقة الحرة لجبل علي للتعرف على التطور الاقتصادي والاستثماري في دبي, وما تحقق من طفرات اقتصادية, كما ستتاح الفرصة لاعضاء الوفد للاجتماع مع مسؤولين حكوميين ورجال اعمال في الامارة والدولة بشكل عام. وعرض الدكتور المنى في محاضرته امس الوضع الديمغرافي لمنطقة الخليج وتركيبة السكان والقوى العاملة, وفق احصائيات ودراسة جرت على 150 شركة بدول مجلس التعاون موضحاً ان كل شركة يعمل بها ما بين 20 الى 30 جنسية, كما توضح الارقام ان 34% من سكان دول مجلس التعاون من الوافدين وتصل نسبة العمالة الوافدة في دول المجلس الى نحو 73% من اجمالي القوى العاملة, وذلك في الوقت الذي تتزايد فيه نسبة التوطين خلال السنوات الاخيرة. ومن جانبه قال (تومونوري) المنظم لزيارة الوفد الياباني من مركز التعاون للشرق الاوسط ان دبي ثالث محطة للوفد بعد عمان وابوظبي وستمتد الزيارة الى الرياض والدمام والظهران والجبيل والخفجي والكويت والقاهرة واسطنبول. وقال ان الشركات المشاركة في الندوة لها تعاملات مع شركات عربية بالمنطقة بشكل عام وترغب في توطيد علاقاتها واقامة شراكات طويلة المدى, ومن هنا تأتي تلك الجولة, لاطلاع مديري المستقبل على مناطق العمل المتوقعة لهم, خاصة في الشركات العاملة بدول مجلس التعاون. واتفق عدد كبير من الحضور على ان العلاقات الاقتصادية مع الامارات ودول الخليج بشكل خاص وشركاتهم تتسم بالتطور الدائم, بل هناك استثمارات بملايين الدولارات متوقع ضخها خلال السنوات المقبلة, وهناك حرص مشترك على دعم العلاقات بما فيه صالح الطرفين. واشار (نوبوهاكو كونو) من مركز التعاون الياباني للشرق الاوسط الى ان الوفد يضم ممثلين عن 20 شركة مختلفة الانشطة بين مقاولات وبناء وانتاج صناعي وغاز وتجارة ويأتي هذا التنوع ليؤكد حرص مختلف الشركات اليابانية على دعم التعاون المستقبلي مع الشركات الخليجية مؤكدا على ان مالمسوه في دبي من تطور اقتصادي دافع قوي لتعاون واستثمارات وشراكات كبيرة في المستقبل.

تعليقات

تعليقات