مشاركة رسمية وخاصة من الدولة بمعرض إيليك 98 بفرنسا

اختار المعرض العالمي للكهرباء والتسيير الآلي (ايليك 98) دبي المحطة الرئيسية للترويج له بمنطقة الشرق الاوسط, ودعوة رجال الاعمال والمؤسسات الحكومية المتخصصة للاشتراك بهذا الحدث الذي ستجري فعالياته في الفترة من 7 الى 11 ديسمبر 98 بالعاصمة الفرنسية باريس بمركز معارض فيلبانت) . وفي مؤتمر صحفي عقدته شركة (برومو سرفيسيز) بفندق ماريوت بدبي أمس وبحضور (كاثرين ساكريتيه) مساعدة المدير التنفيذي بالشركة المنظمة للمعرض اوضح جان سرحان مدير عام (برومو سرفيسيز) ان المعرض الذي تجري فعالياته كل عامين تشارك فيه هذا العام 2000 شركة من 17 دولة ويقام على مساحة صافية 49 الف متر مربع بزيادة 30% عن عام 1997. وأضاف ان ادارة المعرض اختارت دبي لبدء الحملة الترويجية, وسيتم عقد مؤتمر صحفي بالقاهرة في يونيو القادم. ضمن جولة الترويج بالشرق الاوسط مشيراً الى ان معرض هذا العام يشهد مشاركة 355 شركة لأول مرة بنسبة 38% كما أن العارضين القدامى زادت مساحاتهم بنسبة 10% ومن المتوقع ان يصل عدد زواره الى 150 الف زائر. وأشار جان سرحان الى ان الوفد الذي شارك في معرض 94 بلغ 24 شخصاً, وارتفع الى 46 شخصاً عام 96 ومن المتوقع ان يزداد عدد الوفد لهذا العام بنسبة كبيرة, مع مشاركة رسمية من وزارة الكهرباء والماء, ودائرة الكهرباء والماء بدبي, موضحاً ان الجهتين شاركتا العام الماضي بهذا الحدث. أحدث المعدات وقال ان الشركات ستعرض احدث المعدات وما توصلت اليه من تكنولوجيا خاصة بالكهرباء والتسيير الآلي وكافة الخدمات والتطبيقات الملحقة بها, موضحاً ان المعرض يضم ثلاثة محاور رئيسية وسبعة فروع تغطي كل ما يتعلق باستعمالات الكهرباء صناعياً ومنزلياً ومنشآت عامة. وتشتمل الاقسام على الانتاج والنقل وتوزيع الكهرباء في مجال الطاقة والصناعة والأبنية والقسم الثاني التسيير الآلي وبرمجة الشبكات والثالث تطبيقات الكهرباء في مجال الانارة والتدفئة والسمكرة والصيانة والخدمات. وأكد ان المعرض يهتم بسوق الشرق الاوسط, حيث تشير أرقام 1997 الى ان صادرات فرنسا في المجالات الثلاثة التي يختص بها المعرض تبلغ 475 مليون دولار بنسبة 7% من صادرات فرنسا الاجمالية بالمجالات الثلاثة وتأتي الامارات في المركز الخامس بين دول المنطقة لعام 97 نظراً لوجود مشاريع ضخمة وجاءت قطر في المركز الاول ثم مصر فالسعودية فإيران. كما تشير التوقعات الى ان هذا العام سيشهد مشروعات جديدة في مجالات المعرض. نقطة التقاء ومن جانبها قالت (كاثرين) ان معرض (ايليك) اصبح نقطة التقاء جميع العاملين ومتخذي القرار في مجال الكهرباء, حيث نجح على مدى 40 عاما في ان يصبح واحداً من اهم المعارض الدولية في مجال الكهرباء, خاصة انه يتميز بمواكبة تطورات صناعة الكهرباء, خاصة في مجال انتاج ونقل وتوزيع الكهرباء. واشارت الى ان قسم التسيير الآلي بالعرض جذب نحو 400 مؤسسة عالمية بينها شركات الحاسوب الآلي, كما ان قسم الانارة شهد 50% زيادة في المشاركين بين عامي 96 و97 وتصل الزيادة الى 40% خلال عام 98 كما حدث نفس الشيء في قسم المنتجات الكهربائية ومنافسة شديدة بين المنتجين وأكدت ان زوار المعرض من كبار رجال الاعمال والمهندسين المعماريين ومكاتب الدراسات وشركات الديكور. وذكر جان سرحان ان شركة (برومو سرفيسيز) ستوجه دعوات للشركات والدوائر الحكومية المختصة في مجال الكهرباء, باعتبارها الممثل الرسمي للمعرض بالشرق الاوسط موضحاً ان زوار المعرض من الدول العربية لمعرض 96 بلغ عددهم 301 زائر, ومن المتوقع ان يصل العدد الى 400 شخص هذا العام, خاصة في ظل تعدد المشاريع الكهربائية والربط الكهربائي بين الدول العربية. واوضحت كاثرين انه ولأهمية معرض (ايليك) جرى اتفاق بين المؤسسات الفرنسية والتركية لتنظيم معرض مشابه له ولأول مرة في تركيا وتنظمه شركة توباب ويحمل اسم (ايليك اسطنبول/تركيا) في الفترة من 19 الى 23 يونيو 1999. كتب ـ محمود الحضري

تعليقات

تعليقات