افتتاح معرض القوارب بدبي أمس… أحمد بن سعيد: التجاوب مع الحدث جعله عالمياً

افتتح سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني بدبي رئيس مجموعة طيران الامارات امس بمركز دبي التجاري العالمي ونادي خور دبي للجولف واليخوت فعاليات معرض الشرق الاوسط الدولي السابع للقوارب 98 الذي تشارك به اكثر من مئة شركة من كبرى شركات صناعة القوارب والمعدات البحرية ومعدات الرياضات المائية والعالمية . وعقب الافتتاح قام يرافقه عدد كبير من المسؤولين ورجال الاعمال بالدولة بجولة في ارجاء المعرض الذي ضم مجموعة كبيرة من قوارب النزهة والصيد واليخوت الصغيرة والمتوسطة الحجم والجيت سكى اضافة الى مجموعة واسعة من المعدات البحرية التي تشمل الالكترونيات البحرية ومعدات الرياضات المائية واجهزة اللاسلكي البحرية وكذلك معدات النزهات البحرية والترفيه والملابس البحرية. كما اطلع سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم على الجناح الجديد الذي يضمه معرض القوراب هذا العام وهو جناح مارينكس الذي يقدم خدمة شاملة ومباشرة للقطاع التجاري في الصناعات البحرية ويستهدف العارضون فيه مزودي المعدات وصانعي المحركات وشركات اصلاح وادارة السفن وعمليات الغوص ذات الطابع التجاري. وقال سمو الشيخ احمد بن سعيد في كلمة ترحيبية بالعارضين انه يسر حكومة دبي ان ترحب بالعارضين والزوار في معرض الشرق الاوسط الدولي للقوارب معربا عن فخره ازاء التجاوب الواسع النطاق الذي لقيه المعرض من الشركات المحلية والعالمية مما يجعله حدثاً عالمياً. ومن المتوقع ان يلعب ماينكس دورا بارزا في ايجاد قطاع تجاري اكبر واكثر اهمية بالنسبة لسوق الصناعات البحرية في الشرق الاوسط. يذكر ان معرض دبي للقوارب حصل مؤخرا على عضوية الاتحاد الدولي لمنظمي معارض القوارب باعتباره في مستوى اشهر المعارض العالمية من حيث الاهمية كما يحظى المعرض بدعم رسمي من العديد من الاتحادات البحرية والحكومية في العالم من ضمنها الولايات المتحدة الامريكية والمانيا وهولندا وايطاليا والمملكة المتحدة, والنمسا. وينظم المعرض للمرة الثانية بالتعاون بين مركز دبي التجاري العالمي ودبي راي التي تستمد خبرتها في تنظيم وادارة المعارض, وخاصة البحرية منها, من الشركة الأم (راي امستردام) التي تنظم معارض بحرية في مختلف أنحاء العالم مثل (ميتس) , (هيسوا) و(معرض امستردام للقوارب) في اوروبا, بالاضافة الى معارض متخصصة شهيرة اخرى في آسيا. يذكر ان معرض دبي للقوارب يعتبر المعرض الدولي السابع في عالم الصناعات البحرية الذي يعقد في دبي. ويتمتع هذا المعرض بأهمية استراتيجية في عالم الصناعات البحرية في المنطقة. ويحظى المعرض بدعم رسمي من العديد من الاتحادات البحرية والحكومية في العالم من ضمنها الولايات المتحدة الامريكية, المانيا, هولندا, ايطاليا, المملكة المتحدة والنمسا. وشهدت رياضة صيد الاسماك في المنطقة ازدهار كبيرا خلال السنوات القليلة الماضية. واصبح هواة الصيد المحليون أكثر اهتماما وحماسا لهذه الرياضة التي تطورت وخرجت عن الاشكال التقليدية, واصبح التحدي الذي يجب على هؤلاء مواجهته يتمثل في محاولة صيد الاسماك كبيرة الحجم, وأصبحت الفرصة مهيئة بصورة أكبر لنجاح الهواة في تحقيق اهدافهم مع القليل من المهارة والتصميم والمتابعة خاصة في ظل وفرة الاسماك في مياه الخليج. وتترافق هذه الفورة مع استمرار النمو في حركة تدفق السياح الى منطقة الخليج التي تتمتع بأجواء مشمسة طوال العام, مما ساهم في ارتفاع مبيعات القوارب محليا التي تزيد أطوالها عن 10 أمتار والتي تستخدم معظمها لصيد الاسماك بحوالي 20% خلال السنتين الماضيتين. ومع زيادة الاهتمام بهذه الرياضة, بادر العديد من الفنادق الراقية والأندية البحرية في المنطقة الى شراء أعداد كبيرة من هذه القوارب وتشغيلها ضمن عمليات تأجير ناجحة للسياح والزائرين. سمو الشيخ أحمد بن سعيد يتفقد أحد الأجنحة

تعليقات

تعليقات