تحت رعاية خليفة بن زايد: (اديبك 98) الثامن يعقد في اكتوبر المقبل

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة يعقد بين 11 و14 اكتوبر المقبل مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي الثامن للبترول (اديبك 98) والذي تشارك في تنظيمه معارض أبوظبي الدولية التابعة لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وجمعية مهندسي البترول الدولية . وسوف يتناول مؤتمر (اديبك 98) والذي سيكون موضوعه الرئيسي صناعة النفط والغاز في القرن الحادي والعشرين (التحديات البيئية والتقنية) يتناول بصورة خاصة موضوعات تتعلق بسبل حماية البيئة البحرية في أعقاب تعرض شواطئ دولة الامارات لسلسلة كوارث بيئية ناتجة عن تسرب كميات من النفط والوقود من السفن والناقلات ووضع حلول للحفاظ على بيئة بحرية نظيفة وعلى الثروة السمكية المهددة بالتلوث. وسوف تقوم شركة (ادنوك) بتمويل بحث حول نقل التقنيات الحديثة للحفاظ على البيئة. ووفقا لنشرة أصدرتها اللجنة المنظمة فان المؤتمر سيكون منبرا هاما لتبادل المعلومات ونقل التكنولوجيا والخبرة في مجال صناعة النفط والغاز في وسيشارك في أعماله وفود من دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وشمال أمريكا. وسوف يتناول خبراء من شركات عالمية موضوعات تتعلق بالصناعة التحويلية وصناعة استخراج النفط والتحديات التي تواجه الطلب المتزايد اضافة الى تطوير الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات وموضوعات خاصة بالمعالجة والتسويق. وسوف تقوم اللجنة الفنية للمؤتمر باختيار أوراق العمل التي سيتم تقديمها للمؤتمر والتي تشمل محاورها علوم المكامن والجيولوجيا وتكنولوجيا الغاز للمشروعات الكبرى وكذلك السلامة البيئية وعمليات الحفر والتكنولوجيا المستخدمة. وسيركز المؤتمر على موضوع واردات النفط والغاز على المستوى العالمي والتحديات التي تواجه الطلب المتزايد وتطوير استخراج واستخدام الغاز اضافة إلى موضوع الصناعة النفطية في عصر المعلومات وتقنية تشغيل الآبار. وسوف يضم المصاحب للمؤتمر شركات عالمية تعمل في مجال النفط والغاز ومصنعين وشركات خدمات سيعرضون آخر ما توصلت اليه التكنولوجيا الحديثة. ويشكل هذا الحدث من وجهة نظر المنظمين فرصة متميزة لرواد صناعة النفط والغاز لترويج منتجاتهم وخدماتهم في منطقة الخليج التي تشهد ازدهارا كبيرا, وسوف تشارك شركة (ادنوك) ومجموعة شركاتها بجناح كبير ومميز كما ستقدم عددا من أوراق العمل التي ستركز على آخر تطورات صناعة النفط والغاز. أبوظبي ـ مكتب البيان

تعليقات

تعليقات