زيادة رأسمال الجمعية الى 8.34 مليون درهم: (اسكان وتعمير دبي) تقر توزيع أرباح بقيمة 3.2 مليون درهم

أقرت الجمعية العمومية العادية للجمعية التعاونية للاسكان والتعمير بدبي توزيع ارباح بما يعادل 5% من قيمة الاسهم الاسمية لتصل الى 7.1 مليون درهم كارباح على المساهمين عن اعمال السنة المنتهية في 31 ديسمبر 1997. وقد أقرت الجمعية تحويل 2.409 آلاف درهم للاحتياطي القانوني ليصل اجمالي التوزيعات الى 3.2 مليون درهم وقد وصل الرأسمال المدفوع للجمعية الى 8.34 مليون درهم بينما وصل الاضافي القانوني الى 1.1 مليون درهم ومجموع حقوق المساهمين الى 2.40 مليون درهم. وأكد محمد عيسى السويدي رئيس مجلس ادارة الجمعية الذي ترأس الجمعية العمومية العادية ان الجمعية تشهد حركة نشاط دؤوبه في السنة الحالية حيث ازداد نشاطها وتوسعت حركتها بالسوق وتوسعت في مجال اعمالها وهي تمتلك عقارات مستثمرة قيمتها بحدود الاربعين مليون درهم تدر عوائد سنوية مستمرة. وقال خلال الجمعية العمومية العادية ان الجمعية قامت بتوسيع نطاق عمل شركة المقاولات التابعة لها وذلك من حيث الامكانات الفنية التي تتيح لها امكانية تنفيذ عدد اكبر من المشاريع وبكفاءة عالية مشيرا الى أن الشركة تقوم حاليا بتنفيذ مشروع القصيص الخاص بالجمعية كما تنفذ حاليا مشاريع لاعضائها من ضمنها مستودعات وفيللات تجارية وفيللات خاصة وذلك بواقع 15 فيللا خاصة وتجارية و8 مستودعات واعمال اخرى من اضافات وتعديلات وصيانة في مبان متفرقة. واوضح في تقرير لمجلس الادارة انه تم طرح اسهم للاكتتاب بالجمعية في اول مارس 97 حيث اكتتب فيها 518 عضوا بقيمة 2.5 ملايين درهم كما أنه تم اضافة 10% من رأس المال السابق وذلك على شكل اسهم منحة تم توزيعها على الاعضاء وبواقع 6.2 مليون درهم مشيرا الى أن عدد الاسهم التي تم بيعها للمواطنين 6.348 الف سهم وبذلك يكون رأسمال الجمعية 8.34 مليون درهم في نهاية 1997 مقابل 9.26 مليون درهم في نهاية عام 1996. وقد اقرت الجمعية العمومية غير العادية (لاسكان وتعمير دبي) امس تعديل قيمة الاسهم من مائة درهم الى عشرة دراهم وتجزئة الاسهم تبعا لذلك. وأظهر تقرير الميزانية العامة للجمعية ان اجمالي ايرادات ايجارات المباني التابعة للجمعية بلغ العام الماضي 7.1 مليون درهم بينما بلغت صافي ايرادات شركة المقاولات التابعة للجمعية العام الماضي 6.306 آلاف درهم الى جانب ايرادات اخرى ليبلغ اجمالي ايرادات الجمعية 2.2 مليون درهم. وتسعى الجمعية العام الحالي لاستثمار جديد بعد منحها قطعة ارض في منطقة الرمول بدبي بناء على مكرمة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع دعما منه للعمل التعاوني في الدولة وسوف يتم إنشاء مبنى لمكاتب ومعارض على هذه الارض حيث يتوقع أن يصل عائدها السنوي 5 ملايين درهم. وتم منح الجمعية كذلك قطعة ارض خاصة بسكن عمال شركة المقاولات التابعة لها وسوف يتم بناؤها في العام الحالي حيث انه سيساهم في زيادة الدخل العام للجمعية. وتشتمل مشاريع الجمعية المستثمرة حاليا مشروع طوي الصايغ وهو مبنى مؤلف من سبعة طوابق (28 شقة) وهو مستثمر من عام 96 الى جانب مشروع ام سقيم وهو مجمع مكون من اربع فلل ومسبح وهو مستثمر منذ عام 96 الى جانب مشروع القصيص وهو مشروع قيد التنفيذ ويعتبر اكبر واهم المشاريع التي تقوم الجمعية بتنفيذها. وقد سعت الجمعية بالاسراع بتنفيذه وزيادة عامل الاستثمار فيه وتم زيادة عدد الشقق من 104 شقة الى 140 شقة ونادي رياضي ومسبح وملاعب اطفال على الطابق العلوي و10 معارض بمساحات كبيرة في الطابق الارضي. وقد أقرت الجمعية العمومية امس محضر الاجتماع العادي الخامس للجمعية العمومية (لاسكان وتعمير دبي) حيث جاء فيه إن طلب تحويل الجمعية الى شركة استبعد تماما لعدم امكانية ذلك بسبب وجوب حل الجمعية واعادة المبالغ المدفوعة الى المساهمين ومن ثم انشاء شركة برخص جديدة. وفي خلال الاجتماع وجهت الجمعية العمومية الشكر والعرفان الى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع على دعمه للجمعية. الى جانب توجيه الشكر لكل من ساهم في نجاح هذا العمل التعاوني خلال الاعوام المنصرمة حيث خص بالذكر وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وبلدية وغرفة تجارة وصناعة دبي ودائرة التنمية الاقتصادية وبنك دبي الاسلامي.

تعليقات

تعليقات