مدير عام هيئة كهرباء ومياه دبي: الجودة والبيئة في مقدمة الأولويات

قال سعيد محمد الطاير المدير العام لهيئة كهرباء ومياه دبي ان الهيئة وضعت اطارا سليما لاجراءات الجودة ووضعها في مقدمة أولويات واهتمامات الهيئة وعنصر جوهري من فلسفة العمل بها للوصول في النهاية الى الغرض الاساسي من كل ذلك وهو خدمة أفضل للمستهلك وللمجتمع باعتبار ان الجودة هي كل ما يمثل قيمة للمستهلك, ومهمتنا هي توفير خدمات ذات قيمة للمستهلك من حيث استمرار واستقرار الامدادات بما يرضي المستهلك وربما يفوق توقعاته. واشار الى انه ولتقديم خدمة افضل للمستهلك فإن الهيئة هيأت بيئة العمل المناسبة لموظفيها بغرض تشجيع الموظفين على الابتكار والتميز واداء مهامهم بكل امانة واخلاص ليست فقط كواجب وظيفي وانما كانتماء لمجموع موظفي الهيئة التي تتخذ من الجودة اسلوب عمل بروح الفريق والعمل الجماعي. وقال ان الهيئة وضعت اطارا سليما للاجراءات التي تتخذ في مختلف الحالات وبما يهيء اتخاذ القرار السليم في الوقت المناسب وفقا لمعايير محددة تخفض الزمن المطلوب للتجاوب على مستوى الهيئة وبما يضمن انجاز المهمة المطلوبة على اكمل وجه. وتبعا لذلك فقد حصلت الهيئة على شهادة الايزو (9001) في الجودة بعد التدقيق الكامل والشامل على اجراءاتها ومتطلبات منح تلك الشهادة. اما من ناحية البيئة قال الطاير ان الهيئة حصلت على شهادة الايزو (14001) ولم يأت ذلك من فراغ بل سبقته اجراءات تنفيذية تمت على ارض الواقع بدءا بإدراكنا لأهمية المحافظة على البيئة وحمايتها من اي تلوث يلحق بها, وذلك من خلال التحكم بمقدار ونوعية الانبعاثات الصادرة من محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه الى الهواء الجوي. وكذلك مراقبة نوعية المياه العادمة التي يتم اعادتها الى البحر بعد استخدامها, وتم ذلك باستخدام احدث التقنيات والمعدات الحديثة المتاحة لدى الشركات العالمية التي تعمل في هذا المجال. وذكر انه احدث خطوة في هذا الشأن, استحداث ادارة للبيئة بالهيئة واستقدام خبير متخصص في مجال الهندسة البيئية وعلى وجه التحديد في مجال محطات القوى الكهربائية وتحلية مياه البحر, وذلك لاستكمال توثيق نظام ادارة بيئية متطور ومتكامل يؤهلنا لمواكبة احدث المتطلبات الفنية والالتزام بالمعايير الوطنية والعالمية في مجال حماية البيئة. وقال ان اهم السمات التي يتميز بها نظام انتاج الكهرباء وتحلية المياه لدى الهيئة هو استخدام الغاز الطبيعي كوقود اساسي في محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه حيث يعد الغاز الطبيعي من انظف انواع الوقود الاحفوري المستخدمة في ادارة وتشغيل محطات القوى الكهربائية, وهذا بدوره يؤدي الى التقليل الى حد كبير من انبعاث غاز ثاني اكسيد الكبريت وغاز ثاني اكسد الكربون الى الهواء الجوي من خلال مداخن العادم في تلك المحطات. كما يتم التحكم وتقليل انبعاث غازات اكاسد النيتروجين باستخدام تقنية متقدمة لازالة هذه الغازات تسمى (الطريقة الجافة) للحد من غازات اكاسيد النيتروجين. وأشار الى انه تم التقليل من الانبعاثات والملوثات البيئية عن طريق رفع كفاءة الوحدات العاملة بالمحطات وذلك بعد ان قمنا بتغيير نظام تشغيل هذه الوحدات من نظام الدورة البسيطة الى نظام الدورة المركبة والضغط المرتد والذي يسمح بالاستفادة من الطاقة الحرارية الكامنة في الغازات العادمة للوحدات والتي كانت تذهب هدرا, وأصبحنا نستفيد منها في تشغيل توربينات بخارية لتوليد طاقة كهربائية اضافية دورن حرق اي وقود اضافي مما ادى الى رفع الكفاءة الحرارية بمعدل يتراوح يبن 50 الى 60%. وأكد الطاير انه تم اخذ الاثر الحراري على البيئة البحرية في عين الاعتبار عند تصميم محطات توليد الكهرباء وتحلية المياه بحيث تم اجراء دراسات في هذا الموضوع بحيث يتم تلافي الآثار البيئية الضارة على البيئة البحرية قدر الامكان. وقال ان الهيئة تخضع المياه المعادة من محطاتها الى البحر لرقابة مستمرة وصارمة تقوم بها مختبرات الهيئة المتخصصة بحيث لا يتم بحال تجاوز الحدود المسموحة والمتعارف عليها في هذا الشأن حسب المعايير الوطنية والعالمية, كما يتم الاخذ في الاعتبار اختيار واستخدام المواد الكيماوية والتشغيلية الرفيقة بالبيئة, اما فيما يتعلق بمعالجة المخلفات الصلبة التي تنتج عن عمليات انشاء وتشغيل المحطات, فإنه يتم تجميعها ومن ثم اعادة تدوير الممكن منها والتخلص من الباقي حسب الاجراءات السليمة في مثل هذه الحالات. وأكد ان نظام الادارة البيئية الموثق يحتوي على توزيع واضح للمسؤوليات والمهام على كافة المستويات الوظيفية, بما يضمن التنسيق بين كافة قطاعات الهيئة في شأن حماية البيئة ومراقبة تنفيذ ذلك من قبل العاملين انفسهم, الامر الذي جعل تطبيق انظمة حماية البيئة والتعليمات التشغيلية المصاحبة لها تسير بصورة مرضية مما أهلنا للحصول على شهادة (الايزو 14001) في مجال حماية البيئة من التلوث, وبهذا الانجاز تعتبر الهيئة من اوائل دوائر الخدمات الحكومية التي تحصل على مثل هذه الشهادة ليس على مستوى الشرق الاوسط والدول العربية فحسب بل على المستوى العالمي.

تعليقات

تعليقات