نائب رئيس مايكروسوفت يزور دبي لأول مرة: غرفة دبي تنظم مؤتمر اعداد الأعمال للقرن الحادي والعشرين

تقيم غرفة تجارة وصناعة دبي بالتعاون مع معهد دبي للدراسات التطبيقية ومايكروسوفت الشرق الاوسط مؤتمرا ليوم واحد تحت عنوان (اعداد الأعمال للقرن الحادي والعشرين) . وسيشارك في هذا المؤتمر شخصيات بارزة ستتبادل الخبرات والتصورات والرؤى حول الدور الذي يجب ان تلعبه تقنية المعلومات في الشركات والأعمال حاليا وفي المستقبل . وقال البروفيسور سعد مدحت مدير معهد دبي للدراسات التطبيقية: يؤكد التبني السريع للتقنيات, الى جانب الامكانات التي ينطوي عليها المستقبل, ان هناك في الشرق الاوسط طموحات وآمالا, وان هناك تجارب وخبرات يمكن ان تشاركها حاليا. واضاف سيكون هذا المؤتمر حيويا ومهما جدا لعملية التواصل. ومن المنتظر ان يقوم ستيف بالمر نائب الرئيس التنفيذي في مايكروسوفت كوربوريشن شخصيا للمرة الاولى بتوجيه خطاب رئيسي الى المؤتمرين في منطقة الشرق الاوسط, وذلك بعد ان كان قد وجه خطابا ــ عبر الفيديو ـ الى ملتقى الامارات الدولي الذي اقيم في دبي قبل حوالي اسبوعين. ويحتل بالمر الذي يعد من الشخصيات البارزة في صناعة الكمبيوتر موقع الرجل الثاني في مايكروسوفت كوربوريشن, وهو من المعروفين بصراحتهم, ومن الخطابيين الحماسيين الذين يخطّون طريق المستقبل في عالم الكمبيوتر. وقال بالمر الذي كان يتحدث في مقر مايكروسوفت في ردموند: بعد الحديث الى المجتمعين في ملتقى الامارات الدولي, لابد من القول انني متشوق جدا لمقابلتهم وجها لوجه. وتابع بالمر قائلا: أعتقد ان جلسة الاسئلة والاجوبة المدرجة في المؤتمر ستتيح لي ادراك ما يريده عملاؤنا وشركاؤنا في تلك المنطقة, وكذلك معرفة اهتماماتهم بخصوص الحاضر والمستقبل. وانا اقدر هذا التواصل عاليا. واقرارا بالدور الرائد الذي تلعبه دبي كمركز لتجمع شركات تقنية المعلومات في المنطقة, وتقديرا لبيئة الاعمال والشركات التي تتطلع دائما الى الامام في الامارات, فإن من المنتظر ان يحضر المؤتمر عدد كبير من الشخصيات المرموقة وكبار المسؤولين الحكوميين وكبار الاداريين في المنطقة, حيث سيجتمعون للتواصل والتشارك واكتساب الخبرات في مجال استخدام وتوظيف احدث التقنيات. وسيطرح متحدثون من دبي والبحرين والولايات المتحدة الامريكية وأوروبا ومصر تصوراتهم ونظرتهم, بخصوص مجموعة واسعة من القضايا المتنوعة تشمل الاقتصاد الالكتروني, ودور تقنية المعلومات في التعليم والتطوير والقطاعات الحكومية والبنوك. وسيكون ذلك من خلال برنامج ليوم واحد يحفل بأحاديث العديد من الشخصيات البارزة الرائدة. وقال انيس الجلاف العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في بنك الامارات الدولي: انها فرصة مميزة حقا, واضاف: لقد ارست دبي موقعها كمركز للتقنيات في المنطقة, ومع ذلك فقد كنا هادئين نسبيا فيما يخص دورنا في تشجيع تقنيات المعلومات في منطقة الشرق الاوسط. ومن المؤكد ان هذا المؤتمر سيكون شرارة البدء لتواصل واسع, وستفتح دبي أبواب المستقبل لاخواننا واخواتنا في هذا الجزء المهم من العالم.

تعليقات

تعليقات