اغلاق باب الاكتتاب أمس: اقبال قياسي على الاكتتاب في (تبريد) خلال اليومين الأخيرين

اغلق امس باب الاكتتاب في اسهم الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) وقد شهد الاكتتاب اقبالا كبيرا خلال اليومين الاخيرين وتلقت فروع بنكي ابوظبي الوطني ودبي الوطني حجم طلبات قياسيا, وكانت نسبة كبيرة من الاكتتابات تطلب الحد الاقصى . وقالت مصادر ذات صلة ان حجم الطلبات التي تلقاها بنك ابوظبي الوطني وبنك دبي الوطني امس من خلال فروعهما بمختلف انحاء الدولة كان قياسيا مشيرة الى ان عملية الاكتتاب في اسهم (تبريد) شهدت خلال اليومين الاخيرين طفرة غير مسبوقة سواء بالمقارنة بالايام السابقة في عملية الاكتتاب ذاتها او بالمقارنة مع معظم الاكتتابات السابقة في اسهم الاصدارات الجديدة مما يؤكد ان حجم الاكتتاب في اسهم الشركة سيفوق كافة التوقعات. واوضحت ان معظم الاكتتابات التي تمت امس وامس الاول كانت بمبالغ كبيرة وكانت نسبة كبيرة منها بالحد الاقصى للاكتتاب 2.5 مليون سهم بما يعادل 5 بالمائة من راسمال الشركة. واكدت المصادر ان الاكتتاب بهذه المبالغ الضخمة من قبل كبار المستثمرين عكس ثقتهم الكبيرة في الشركة ومستقبلها والتوقعات التي تشير الى نجاح الشركة في انشطتها نظرا لعدم وجود شركات عديدة مماثلة لها وبالتالي فإنها ستغطي سوقا متسعة بدولة الامارات وبالمنطقة مما سيحسن وضع اسهم الشركة في المستقبل القريب لذلك حرص كبار المستثمرين على تملك اكبر عدد من اسهم الشركة واشارت المصادر الى ان صغار المستثمرين سجلوا كذلك معدلات قياسية في احجام اكتتاباتهم وذلك سعيا للاستفادة من الارتفاع المتوقع لسعر اسهم تبريد في السوق عقب الانتهاء من عملية تخصيص الاسهم. واوضحت ان نظام الاكتتاب في اسهم تبريد الذي يعتمد على دفع قيمة السهم البالغة 10 دراهم على قسطين يستحق الاول عند الاكتتاب وقدره خمسة دراهم والقسط الثاني يدفع في التاريخ الذي يحدده مجلس ادارة الشركة في مدة لاتتجاوز خمس سنوات من تاريخ التأسيس ادى الى جذب اعداد غفيرة من شريحة صغار المستثمرين التي تسعى الى استغلال مدخراتها الصغيرة في اوعية استثمارية آمنة . يذكر ان عدد مؤسسي الشركة بلغ 250 مؤسسا دفعوا 112.5 مليون درهم عن الاسهم التي اكتتبوا بها بالاضافة الى 2.25 مليون درهم مقابل مصاريف اصدار اودعت في حساب الشركة لدى بنك ابوظبي الوطني. وتضم لجنة المؤسسين معالي الدكتور محمد خلفان بن خرباش وزير الدولة لشؤون المالية والصناعة ومحمد سيف المزروعي نائب مدير مكتب المبادلة الاوفست ومحمد درويش القمزي وناصر احمد خليفة السويدي. يذكر انه في حالة زيادة عدد المكتتبين عن 137.5 الف مكتتب فسيتم تخصيص الاسهم المطروحة للاكتتاب 27.5 مليون سهم بواسطة تقسيم اجمالي عدد الاسهم المعروضة على عدد المكتتبين فعل سبيل المثال اذا كان عدد المكتتبين 150 ألف مكتتب سيخصص لكل مكتتب 183 سهما تقريبا اما اذا كان عدد المكتتبين اقل من 137.5 الف مكتتب فسوف يخصص لكل مكتتب 200 سهم وسيتم تخصيص الرصيد المتبقي من الاسهم المتوفرة بالتناسب مع عدد الاسهم المكتتب بها من قبل كل فرد مقسوما على اجمالي اكتتابه بالاضافة الى اول 200 سهم (وهو الحد الادنى للاكتتاب) تلقاها الفرد حيث ستتم عملية تخصيص الاسهم بتقريب الارقام تنازليا الى اقرب رقم صحيح وسيتم توزيع اي سهم بدون تخصيص في عملية التقريب هذه بشكل تسلسلي بدون تمييز. وستقوم الشركة بتخصيص الاسهم خلال 21 يوما من تاريخ اقفال باب الاكتتاب الذي تم امس وتقوم باخطار المكتتبين خطيا بحصصهم الناتجة عن تخصيص الاسهم خلال اسبوع من عملية التخصيص وفي حالة زيادة الطلب على الاسهم عن العدد المعروض في هذا الاكتتاب سيقوم المؤسسون بتخصيص الاسهم على المكتتبين وفقا لما جاء في اسلوب التخصيص واعادة رصيد الاموال التي دفعها المكتتب عند تقديمه لطلب الاكتتاب بما فيها مقابل مصاريف الاصدار (10 فلوس) عن كل سهم. أبوظبي ـ عبدالفتاح منتصر

تعليقات

تعليقات