وزارة المالية تشارك في اجتماعات مجلس ادارتها: 15 مليون درهم صافي دخل (اكديما) عام 97 - البيان

وزارة المالية تشارك في اجتماعات مجلس ادارتها: 15 مليون درهم صافي دخل (اكديما) عام 97

تشارك الدولة ممثلة في وزارة المالية والصناعة في الاجتماع السادس بالدورة السابعة لمجلس ادارة الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية اكديما الذي سيعقد بالعاصمة الاردنية عمان خلال الفترة من الثاني عشر حتى الرابع عشر من شهر مارس الجاري . ويمثل الوزارة في الاجتماع جمعة مسحار رئيس قسم بدائرة المعاشات والرواتب بالوزارة عضو مجلس ادارة الشركة. وقال جمعة مسحار في تصريح خاص لـ (البيان) امس بأبوظبي ان مجلس ادارة اكديما سيناقش عدة امور تتعلق بتوسيع نطاق انشطة الشركة موضحا ان المجلس سيبحث مساهمة الشركة في عدة مشروعات جديدة من بينها مشروع لانتاج المواد الاولية الداخلة في صناعة الادوية والذي سبق اعداد دراسات الجدوى له وتم تحديث هذه الدراسة بهدف استقطاب مساهمين جدد للمشاركة في المشروع ودراسة وضع السوق بالمنطقة ومدى استيعابه لمنتجات المشروع الجديد. واضاف انه من المتوقع ان يساهم في المشروع بشكل مبدئي اضافة إلى شركة اكديما شركة سبيماكو السعودية وشركة سابك السعودية وذلك حتى يستفيد المشروع من شبكة التسويق العالمية التي تملكها سابك لترويج منتجات المشروع حيث ان هناك توجه لاشراك القطاع الخاص بالمساهمة في تمويل المشروع الذي ستكون كلفته الاستثمارية بالحجم الذي يساعد على تحقيق اهدافه. وقال جمعة مسحار ان مجلس ادارة الشركة سيبحث الوضع المالي ونتائج الشركة لعام 1997 مشيرا إلى ان اكديما حققت دخلا صافيا خلال العام الماضي بلغ نحو 15 مليون درهم (1.23 مليون دينار كويتي) وذلك مقابل حوالي 13.3 مليون درهم (1.09 مليون دينار كويتي) خلال عام 1996 بزيادة مقدارها حوالي 1.7 مليون درهم. واشار إلى ان الهدف الرئيسي من انشاء الشركة وانشطتها ليس الربح فقط ولكن انشاء صناعة دوائية عربية قوية ومتكاملة والتوسع في الصناعات الدوائية القائمة. واضاف ان مجلس ادارة اكديما سيناقش الامور المالية والادارية والتغيرات في ودائع الشركة, ومحافظها الاستثمارية حتى نهاية العام الماضي بالاضافة إلى مناقشة مشروع التقرير السنوي لعام 1997 الذي سيتم استعراضه خلال الاجتماع المقبل للجمعية العمومية العادية للشركة. ومن بين المشروعات الجديدة التي تدرسها شركة اكديما مشروع دوائي بالجزائر تبلغ تكلفته الاستثمارية التقديرية حوالي 18 مليون دولار امريكي وتبلغ المساهمة المتوقعة لشركة اكديما فيه ما يتراوح بين 20 و25 بالمائة بالمساهمة مع مؤسسة صيدال الجزائرية ومستثمرين من القطاع الخاص. كما تدرس الشركة تنفيذ مشروع للمستلزمات الطبية بالمساهمة مع وزارة الصحة اللبنانية ومساهمين من القطاع الخاص ومشروع مركز دراسات التكافؤ الحيوي المقترح انشاؤه بالاردن الذي تمت مناقشته في اجتماعات سابقة وتبلغ تكلفته نحو مليون دولار. واشار جمعة مسحار إلى انه يوجد لدى الشركة دراسات عن مشاريع تتعلق بتصنيع مشتقات الدم واللقاحات والامصال والكواشف المخبرية بالاضافة إلى ان الشركة تدعم مشاريع ابحاث تطبيقية لخدمة الصناعة الدوائية العربية ويمكن استغلالها على مستوى تجاري. واضاف انه من جانب اخر تواصل الشركة جهودها لتقديم الدعم للصناعة الدوائية العربية من خلال عقد الندوات المتخصصة للعاملين بالمصانع العربية والمشاركة بأعمال التنسيق بين الشركات الدوائية العربية, كما تعمل الشركة على رفع كفاءة العاملين بها بالمشاركة وحضور المؤتمرات والندوات العلمية. واشار إلى انه فيما يتعلق بنشاطات مكتب اكديما الاقليمي في تونس فان المكتب يتابع اعمال المشاريع المتعلقة بدول المغرب العربي ويشارك في دراسات المشاريع التي يمكن توطينها في دول المغرب العربي, كما يساعد الشركات التي تساهم بها اكديما في تسجيل وتسويق منتجاتها في هذه الدول. وقال جمعة مسحار ان مجلس ادارة اكديما سيناقش كذلك سير العمل بالشركات القائمة التي تساهم فيها اكديما والتي تشمل شركة الخليج للصناعات الدوائية برأس الخيمة وتساهم فيها اكديما بنسبة 17 بالمائة من رأس المال والشركة السعودية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية سبيماكو وشركة مصنع المحاليل الطبية بالسعودية مشيرا إلى انه تم ادخال تحديثات واضافات جديدة على انشطة الشركات الثلاث في حين استكملت الشركة العربية للصناعات الصيدلانية التي تساهم فيها الشركة بتونس انتاجها في جميع الخطوط. واشار إلى انه فيما يتعلق بالشركة العربية لصناعات المضادات الحيوية ومستلزماتها (اكاي) بالعراق التي تساهم فيها اكديما وهي احدث الشركات, فقد بدأت الانتاج التجريبي تمهيدا لبدء الانتاج التجاري. وقال ان شركة اكديما تانفيك للاستشارات بالاردن التي تختص بالاستشارات في مجال تصميم المصانع الدوائية والمستلزمات الطبية والغذائية والاشراف على تنفيذها والتأكد من تأهيل المصانع حسب شروط التصنيع الجيد وتدريب الكوادر الصيدلانية. وقد تمكنت من الحصول على بعض الاعمال على الرغم من حداثة تأسيسها حيث يتوقع ان تحصل على اعمال مهمة خلال العام الحالي. وتبلغ مساهمة دولة الامارات في رأسمال اكديما ما قيمته حوالي 60 مليون درهم. أبوظبي ـ عبدالفتاح منتصر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات