تأكيد زيادة احتياج الدول العربية لنقل التكنولوجيا - البيان

تأكيد زيادة احتياج الدول العربية لنقل التكنولوجيا

أكد تقرير عربي حديث ان الحاجة الى التكنولوجيا في الوطن العربي اصبحت ماسة وأشد الحاحا من غيرها من دول العالم الصناعي الغربي وذلك بسبب تسارع وتيرة التطور التكنولوجي , وتوسع المعارض التكنيكية نتيجة تقدم العلوم والاكتشافات العلمية . وأكد التقرير الذي ورد بالعدد الجديد من نشرة معلومات التجارة العربية التي اصدرها برنامج تمويل التجارة العربية أن هناك عدة عوامل ضرورية يجب توافرها لنقل التكنولوجيا الى الدول العربية من ابرزها البنية التحتية المناسبة للتكنولوجيا المراد نقلها مشيرا الى ان هذه البنية تعد قاعدة اساسية لا مجال لتجاهلها خلال عملية استقدام التكنولوجيا. واوضح ان نقل التكنولوجيا لا يقتصر على استيرادها فقط ولكن يعتمد نجاح النقل على كيفية توظيف هذه التقنيات وحسن استخدامها داخل الدولة المستوردة . وأشار الى ان توفر الكادر البشرى يعتبر من العوامل الاساسية لنقل التكنولوجيا كذلك مؤكدا ضرورة وجود العنصر البشري القادر على التعامل مع هذه التكنولوجيا المنقولة مشيرا الى ان توفر الخبرات والمهارات العلمية يعتبر رافدا اساسيا لتفعيل دور التكنولوجيا المنقولة وتمكينها من تحقيق التطوير المرتجى. وشدد التقرير على ضرورة توافر المناخ الصحي والملائم الذي يسمح بنقل التكنولوجيا بالاضافة للدراية المتعمقة والواعية للمقدرات المتوفرة بالدولة. وأضاف التقرير انه يجب قبل الشروع في نقل تكنولوجيا معينة دراسة مدى قابلية السوق المحلية لنقلها والتعامل القانوني والاداري معها مؤكدا ان نقل التكنولوجيا يعتبر من الخطوات الرائدة لصالح دول العالم النامي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات