الحجوزات بلغت 100% الى عواصم عربية: حرب أسعار على خط دبي ـ لندن

شهدت سوق السفر المحلية بداية من الشهر الحالي العديد من التطورات المتسارعة على صعيدي الاسعار ونسب الاشغال في حين استقطبت محطات بعينها فوره الحجوزات مثل جدة والقاهرة وبيروت. حيث وصلت نسبتها الى 100% خاصة الى جدة مع بدء الاسبوع الثاني من رمضان. وشهدت بداية الاسبوع الجاري عودة اشتعال ما يعرف بحرب الاسعار على تذاكر السفر بين شركات الطيران العاملة انطلاقا من الدولة. وحسب مصادر السوق فقد تركزت هذه الحرب التي تميزت عن سابقاتها بانها محددة المدة ما بين شهري يناير ومارس على خط دبي ـ لندن ـ دبي حيث انخفضت الاسعار ما بين 50 ـ 55% مقارنة بالاسعار السابقة. فمن جهتها اعلنت الخطوط الجوية البريطانية عن طرح عرض خاص على رحلاتها بين دبي ولندن بدأ منذ بداية يناير الحالي ويستمر لغاية 28 منه. وخفضت البريطانية اسعار تذكرة السفر (دبي/لندن/دبي) (ذهابا وايابا) في عرضها الخاص بنسبة 55% من 4400 درهم في الاوقات العادية الى 1675 درهما. وقد حددت (البريطانية) مدة صلاحية استعمال التذكرة المخفضة بين يناير الحالي وحتى 31 مارس المقبل. اما بالنسبة لشركات الطيران الاخرى فقد دخلت كل من الخطوط القطرية والكويتية ضمن لعبة حرب الاسعار التي فرضها تراجع الطلب الموسمي على السفر الى اوروبا بشكل عام. فمن جانبها طرحت الخطوط الجوية القطرية عرضها الخاص للسفر الى لندن عبر الدوحة بسعر يصل الى نحو 2000 درهم (ذهابا وايابا) بداية من الاسبوع الحالي ويستمر لغاية 22 من شهر فبراير المقبل. كما اعلنت الخطوط الكويتية عن تخفض سعر التذكرة الى لندن عبر الكويت الى 2420 درهما للتذكرة الواحدة (ذهابا وايابا). وتوقعت مصادر معينة بقطاع الطيران ان تطال هذه الحرب عواصم اوروبية اخرى على الفترة المقبلة. واعادت هذه المصادر سبب هذه العروض السعرية الخاصة الى تراجع الطلب على السفر الى اوروبا بشكل عام بسبب برودة الطقس والى محاولة شركات الطيران استقطاب اكبر قدر من الركاب على رحلاتها. يذكر ان حركة السفر بين دبي ومعظم العواصم الاوروبية شهدت اقبالا واسعا وصلت معه نسبة الحجوزات الى 100% ما بين 15 ديسمبر الماضي والاسبوع الاول من يناير الحالي ضمن فترة اعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية. وعلى جانب العواصم العربية فقد شهدت القاهرة وبيروت ودمشق طلبا قياسيا خاصة القاهرة التي سجلت الحجوزات اليها نسبة 100% على العديد من رحلات شركات الطيران. بالتزامن مع قدوم عيد الفطر ما بين 29 يناير, والاسبوع الاول من فبراير المقبل. وافادت المصادر المعنية ان ارتفاع الطلب على القاهرة أدى الى قيام شركات الطيران بتسيير رحلات اضافية اليها منها طيران الامارات, والخطوط المصرية. وبلغت اسعار تذاكر السفر الى القاهرة نحو 1800 درهم (ذهابا وايابا) على طيران الامارات وعلى الخطوط المصرية 1730 درهما وطيران الخليج 1750 درهما والقطرية 1530 درهما والكويتية 1485 درهما. جدة.. عشرات الرحلات الاضافية وفيما يتعلق بالسعودية فقد شهدت مدينة جدة معدلات حجز قياسية فاقت المعهود سنويا من قبل المسافرين لاداء فريضة العمرة. وقد سيرت العديد من شركات الطيران عشرات الرحلات الاضافية اهمها الخطوط الجوية السعودية التي سيرت ما بين 10 ـ 15 رحلة اضافية اسبوعيا باستثناء رحلاتها المنتظمة. كما سيرت طيران الامارات الاخرى العديد من الرحلات الاضافية لتلبية ارتفاع الطلب عليها الى السعودية منذ بداية شهر رمضان المبارك. وافادت مصادر السوق ان اسعار تذاكر السفر لدى معظم شركات الطيران تراوحت بين 1700 ـ 1780 درهما. واكدت المصادر ان نسبة الحجوزات القياسية على رحلات شركات الطيران الى العواصم العربية سوف تعاود هدوءها بعد انقضاء الاسبوع الاول من فبراير المقبل. كتب ـ غسان امهز

تعليقات

تعليقات