بتوجيهات محمد بن راشد ولكل رجال الأعمال بالدولة: امارات اكسبو بدلا من دبي اكسبو

بناء على توجيهات الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع رئيس دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي قررت الدائرة تغيير مسمى المشاركة في المعارض الخارجية التي كانت تقام تحت اسم (دبي اكسبو) الى (امارات اكسبو) اعتبارا من هذا العام . وقال خالد بن سليم مدير عام الدائرة في حديث خاص لــ (البيان) : انه نظرا للاقبال الكبير الذي لمسته الدائرة من خلال رغبة كافة الشركات في جميع انحاء الامارات للمشاركة في هذه المعارض ونظرا للنجاح الباهر الذي تحقق في كل من كينيا واذربيجان العام الماضي فقد امر سموه بدعوة كافة الشركات التجارية في دولة الامارات العربية المتحدة للمشاركة في معارض اكسبو بالخارج وتقديم كافة المساعدات لها وتسهيل اجراءات مشاركتها ضمن جناح واحد يحمل اسم الامارات وتنظمه دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي من اجل ابراز النهضة التجارية والصناعية والسياحية التي تحققت في دولة الامارات العربية المتحدة في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة. واضاف خالد بن سليم انه من هذا المنطلق ولكي يكون اسم دولة الامارات العربية المتحدة ممثلا على اكمل وجه ومن جهات حكومية لها اختصاص في هذا المجال تم توسيع معارض (دبي اكسبو) لتصبح (امارات اكسبو) وان هذا التغيير يهدف الى توسيع المشاركة واتاحة الفرص لكافة الشركات ورجال الاعمال من مختلف الامارات للدخول في الاسواق التي تهمهم وابراز اكبر لدولة الامارات العربية المتحدة في الخارج. وقال ابن سليم اننا لمسنا من خلال المعارض السابقة الاقبال الكبير وحجم الصفقات التي تم ابرامها الامر الذي يؤكد ان هناك حاجة للتوسع وزيادة عدد الشركات حتى تكون مشاركة اكبر من ذي قبل. واكد بن سليم ان عدد الشركات في معرض دبي اكسبو كان حوالي 120 شركة ومن المتوقع زيادة هذا العدد الى 300 شركة على الاقل بعد توسيع المعرض ليشمل كافة الامارات من اجل ابراز الوجه الاقتصادي والتجاري القوي للدولة بأكملها. وقال ابن سليم ان دائرة السياحة والتسويق التجاري ستشارك في معرضي موسكو من 28 الى 31 مايو وباكو من 8 الي 11 سبتمبر تحت اسم (امارات اكسبو) وعن جديد الدائرة قال خالد بن سليم انه تقرر افتتاح مكتب لدائرة السياحة والتسويق التجاري في استوكهولم مع نهاية شهر يناير الحالي يقوم بتغطية الانشطة التجارية والسياحية لجميع الدول الاسكندنافية وهي الدانمارك والسويد والنرويج وفنلندا لانها سوق مهم ونتعامل معه منذ سنوات عديدة لم نكن نعطها الاولوية في التعامل لكننا نشارك في المعارض وورش العمل التي تقام في هذه الدول واردنا بافتتاح هذا المكتب زيادة المشاركة والتعاون والتبادل التجاري والسياحي بين هذه الدول ودولة الامارات عموما ودبي على وجه الخصوص. من جهة ثانية تشارك دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي في معرض (ريزليف) للسفر والسياحة 98 في العاصمة النرويجية اوسلو الذي بدأ يوم الخميس الماضي ويستمر حتى يوم غد الاحد وهو اول معرض خارجي تشارك فيه الدائرة خلال عام 1998. يمثل الدائرة في هذا المعرض ابراهيم اهلي مدير قسم الترويج الخارجي بالدائرة الذي صرح قبل مغادرته دبي ان هذه هي المشاركة الثالثة للدائرة في هذا المعرض والذي تشارك فيه هذا العام بجناح مساحته 36 مترا مربعا على شكل خيمة عربية وستعرض خلاله صور وشريط فيديو عن الانشطة التجارية والسياحية في دبي كما يشارك في هذا الجناح كل من جولدن ساندس للشقق المفروشة ونادي الامارات للجولف ومنتجع مريديان الميناء السياحي وسكان تورز. واضاف ابراهيم اهلي ان هذه المشاركة مهمة لعدة اسباب من بينها ان النرويج اغنى دولة اسكندنافية لوفرة البترول والغاز كما ان السائح النرويجي يسافر الى الخارج ثلاث مرات في السنة بسبب البرودة الشديدة حيث ان النهار في الشتاء يبلغ اربع ساعات ونصف فقط والعكس يحدث بالصيف كما ان النرويج لديها شركات لاستخراج البترول والغاز وهي فرصة لجذب هذه الشركات لعقد مؤتمراتهم وندواتهم في دبي بالاضافة الى جذب السائحين والمستثمرين بالاضافة الى كونها دولة صناعية ومنتجة واقتصادها قوي كما انها الدولة الاولى في اوروبا في انتاج البترول يأتي بعدها بريطانيا في المرتبة الثانية. كتب - سعد السيد

تعليقات

تعليقات