بعد عرض مقطع ترويجي للفيلم على برج خليفة

«باثان» يحصل على 17 عرضاً فاخراً في «ريل سينما» بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعد فيلم «باثان» بين أكثر الأفلام المرتقبة هذا العام منذ أن شارك بطله، نجم بوليوود، شاروخان، أول إطلالة له في مقطع ترويجي للفيلم من نوع الحركة والإثارة، الآن الفيلم على طريق صنع التاريخ في دبي من اليوم الأول من خلال حصول نسخته الهندية على 17 عرضاً في أجنحة البلاتينيوم الفاخرة في «ريل سينما» بدبي، وفقاً لما تبادلته وسائل التواصل الاجتماعي. 

وتتوقع تقديرات صحيفة «تايمز ناو» الهندية أن يحقق الفيلم إيرادات تتجاوز 50 مليون روبية في اليوم الأول في الأسواق الخارجية، وأن تشهد صالات السينما في دبي عند إطلاقه في 25 يناير الجاري زخماً كبيراً من الجمهور والمعجبين، ولا سيما أن الكليب النهائي، الذي عرض على برج خليفة وحضره عدد كبير من الجمهور، لاقى تفاعلاً كبيراً، إذ تمت مشاهدته أكثر من 49 مليون مرة على موقع يوتيوب، فيما حققت تغريدة شاروخان 3.9 ملايين مشاهدة ونصف مليون إضافية لكل من نسختي الفيلم بلغة التيلغو والتاميل. 

وكان الفيلم يتصدر عناوين الصحف في الهند خلال الأسابيع العديدة الماضية. وهذا الاهتمام ليس مستغرباً، إذ إن شاروخان من بين أكبر نجوم الهند وأكثرهم شهرة وفقاً لهيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية «بي بي سي». ساحر ومضحك ولديه ملايين المعجبين في الداخل والخارج وغالباً ما يوصف بأنه «أهم تصدير ثقافي لبوليوود» وتتجاوز شعبيته أفلامه، بل ويشير إليه المعجبون بتحبب بالملك. وقد جاء فيلمه «باثان» بعد توقف دام أربع سنوات، حيث عاد الممثل البالغ 57 عاماً إلى الشاشة الكبيرة بعد سلسلة من الأفلام التي لم تنجح بشكل جيد. 

وهذا الغياب لسنوات أثار اهتمام وسائل التواصل، وابتداء من ديسمبر عندما بدأ صانعو الفيلم بإطلاق مقاطع فيديو ترويجية لأغاني «باثان» دارت أحاديث متواصلة عنه على الإنترنت.

تقول التقارير الآن إن هناك «استجابة استثنائية» لمبيعات التذاكر المسبقة في الإمارات والولايات المتحدة وألمانيا وأستراليا. 

تشكل حبكة الفيلم تقاطعاً بين سلسلة أفلام «جيمس بوند» و«المهمة المستحيلة»، حيث مجموعة إرهابية تهدد مستقبل البلاد، وشاروخان الرجل الأفضل للقضاء على المجموعة، جاسوس رقيق بشعر أشعث وصاحب عضلات مفتولة قادر على هزم خصومه بسهولة والقفز على المركبات المتحركة والهبوط في ناطحات السحاب أثناء محاولته إنقاذ البلاد. 

وكان الممثل قد لعب أدواراً عدة مصوراً الهشاشة التي نتشاركها جميعاً، العاشق والبطل والزوج وحتى الشرير الرقيق. وصنع اسمه كبطل، يعرف لغة الحب وتقلباته والقلق الذي يصاحبه، ويذرف الكثير من الدموع، ومن الواضح أنه يكسر القالب مع «باثان»، وهو ما أكده شاروخان قبل أيام إذ قال: إن «باثان» حلم أصبح حقيقة بالنسبة لي. 

الفيلم المقدرة ميزانيته 2.5 مليار روبية (30 مليون دولار)، من إخراج سيدهارث اناند، ويشارك في بطولته، دبيبيكا بادوكون وجون ابراهام وديمبل كاباديا، في أدوار رئيسية.

طباعة Email