«الشارقة السينمائي الدولي» يتوج الأفلام الفائزة ويستقطب 30 ألف زائر

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نجح «مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب» أن يستقطب خلال ستة أيام من دورته التاسعة أكثر من 30 ألف شخص من زوار ومشاهير وفنانين ومسؤولين وخبراء سينمائيين، ممن أقبلوا على عروضه السينمائية وفعالياته المتنوعة، التي تضمنت أفلاماً محلية وعالمية، وورش عمل فنية شارك فيها كوكبة من خبراء الفن السابع خبراتهم مع جمهور المهرجان، وتناولت مراحل إنتاج الأفلام وأسرار نجاحها.

وتوج المهرجان الأفلام التسعة الفائزة، والتي توزعت على سبع فئات رئيسة وفئة استثنائية، خلال حفل الختام الذي أقيم في مركز الجواهر للمناسبات والمؤتمرات، مساء السبت، بحضور الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي، مديرة مؤسسة (فن)، مديرة المهرجان.

 

واختار أعضاء لجان التحكيم الأفلام الفائزة من مجموع 95 فيلماً عرضها المهرجان، الذي تنظمه مؤسسة (فن) تحت رعاية قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، ومنها أعمال عرضت لأول مرة على مستوى العالم والشرق الأوسط ومنطقة الخليج العربي.

 

الأفلام الفائزة

 

وفاز فيلم «صديقان» للمخرج براسون تشاترجي بجائزة «أفضل فيلم روائي طويل»، بينما حصد فيلم «نور شمس» للمخرجة فايزة أمبه جائزة «أفضل فيلم خليجي قصير»، كما نال فيلم «سلفادور دالي» للمخرج إلديار ماداكيم جائزة «أفضل فيلم روائي دولي قصير»، وحاز فيلم «الموت والسيدة» للمخرجين جيف بيلي ولوسي سترويفر جائزة «أفضل فيلم رسوم متحركة».

 

كما فاز فيلم «أكبر منا» للمخرج فلورا فاسور بجائزة «أفضل فيلم وثائقي»، وحصد فيلم «دموع سين» جائزة «أفضل فيلم من صنع الطلبة»، وهو من إخراج كل من: يانيس بلعيد، إليوت بينارد، نيكولا مايور، إتيان مولين، هادريان بينوت، ليزا فيسينتي، وفلبين سينغر، أما جائزة «أفضل فيلم من صنع الأطفال والناشئة» فذهبت لفيلم «ضعيف القلب» للمخرج ديلان سكوت، فيما حاز فيلما «قل لا للبلاستيك» للمخرجة آنو شيتري و«سانتال» لسانديب مينالي جائزة «أبطال الاستدامة» التي يقدمها «مجلس شباب أهداف التنمية» في الإمارات.

 

أداة تغيير

 

وقالت الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي، مديرة مؤسسة (فن) ومهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب: «أيام ستة من الإبداع السينمائي عاشها زوار المهرجان، امتزجت فيها مشاعر الحضور عبر عروض استحضرت على شاشات المهرجان إبداعات محلية وعالمية، تعددت في موضوعاتها، إلا أنها اتحدت ثمارها في ترسيخ دور الفنون أداة للتغيير، وعنصراً مؤثراً في مسيرة الأجيال نحو مستقبل أفضل».

 

أدوات إبداعية

 

وأضافت الشيخة جواهر بنت عبدالله: «نختتم الدورة التاسعة من مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب، إلا أننا مستمرون في استثمار كل الأدوات الإبداعية والفنية من أجل النهوض بشبابنا وخدمة مجتمعاتنا، انطلاقاً من رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والدعم اللامحدود من قرينته، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة».

 

وتابعت: «لا يسعنا إلا أن نتقدم بعميق الشكر لجميع المشاركين، والداعمين، والشركاء، والمدربين، وأعضاء لجان التحكيم، الذين نتطلع من خلال جهودهم وإسهاماتهم القيمة إلى دورات أخرى من الإبداع والتميز التي رسمها المهرجان، وعروض متجددة يقودها المبدعون الذين سعدنا بتكريم نخبة منهم ضمن فئات المهرجان المتنوعة، والذين رسموا بإبداعهم صورة مشرقة للفن الهادف، ولوحة رائعة لترسيخ دور السينما في تحسين حياة الإنسان، فالسينما مصدر لا ينضب من التحفيز والتأثير الإيجابي في الأطفال والشباب، وقوة فاعلة في إطلاق العنان لقدراتهم الإبداعية المتجددة».

 

تكريم لجنة التحكيم

 

وشهد الحفل تكريم أعضاء لجنة تحكيم الأفلام في المهرجان، والتي ضمت كلاً من: نواف الجناحي وعايدة شلايبفر لفئة «أفلام روائية طويلة»، وهبة حمادة وبثينة الرئيسي لفئة «أفلام خليجية قصيرة»، ومسعود أمرالله آل علي وياسر الياسري لفئة «أفلام روائية دولية قصيرة»، وسارة ولدادة ومريم السركال ولوري غوردون لفئة «أفلام رسوم متحركة»، وأحمد شهاب الدين وسوزان مبوغو لفئة «أفلام وثائقية»، وأمل الدويلة ونادية رحمن لفئة «أفلام من صنع الطلبة»، إضافة إلى تكريم «المحكمين الواعدين».

 

تكريم الشركاء

 

وكرمت إدارة المهرجان قائمة الشركاء والداعمين التي ضمت كلاً من: الهلال للمشاريع، وغلفتينر، ومدينة الشارقة للإعلام (شمس)، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، والمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وهيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون.

كما كرم المهرجان فوكس سينما، وسيتي سنتر الزاهية، والعربية للطيران، وشركة زلال، ونيكون، وقناة ماجد، والمحلات الكبرى، والمختبر العلمي، وأدوار، وإندكس للإعلام، ومنصة شاهد، وسنترو الشارقة، وأصدقاء المهرجان كلاً من فندق تشيدي البيت، ونادي سيدات الشارقة، وأوركيد، وصالون وسبا بوز.

 

وضمت قائمة المكرمين المدربين الذين شاركوا في ورش المهرجان، وهم: محمد الكندي، عدنان البلوشي، صالح اليزيد، حمد نجم، نهلة حمدان، ثريا عبدالله المرزوقي، سحر عبدالله، ايما كريسويل، تايلر سميث، علي غريب، محمود القطان، اليازية طارق، رفيعة الرميثي، البراء محمد، محمد سندي، وفريق أدوار.

 

وتقدم المهرجان بتكريم خاص لمديري الجلسات الحوارية، وهم: ميره حاجي البلوشي، موزة أحمد آل علي، شهد الكعبي، شادي زين الدين، فيردوز بالبوليا، حنا الجور، ميرة المدفع، إضافة إلى فريق المتطوعين.

طباعة Email