إصابة وزيرين ونائب أمريكيين بكورونا إثر حضورهم حفل عشاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن وزيران ونائب أمريكيون أمس الأربعاء إصابتهم بكوفيد-19 بعد حضورهم حفل عشاء في العاصمة واشنطن في نهاية الأسبوع الفائت.

وقال وزير العدل ميريك غارلاند ووزيرة التجارة جينا ريموندو إنّهما مصابان بكوفيد.

وشارك الوزيران مساء السبت في عشاء نادي غريديسون، وهي فعالية تتجمّع فيها النخبة السياسية والإعلامية.

وكان العضو البارز في مجلس النواب، الديمقراطي آدم شيف، الذي شارك أيضاً في هذا التجمّع الكبير، أعلن الثلاثاء أنّه مصاب بالفيروس.

ولم يحضر هذا العشاء الرئيس جو بايدن، الذي سيبلغ قريباً عامه الثمانين. وقال البيت الأبيض إنّ بايدن أجرى فحصاً لكوفيد الإثنين جاءت نتيجته سلبية.

وتلقّى الرئيس الديمقراطي مؤخراً الجرعة الرابعة من لقاح مضاد لكوفيد.

بالمقابل، تأكّدت مخالطة نائبة الرئيس كامالا هاريس لمصاب بكوفيد أو أكثر، وقد ثبتت إصابة مسؤول الإعلام في مكتبها جمال سيمونز بالفيروس.

وقالت المتحدثة باسم هاريس إنّ نائبة الرئيس "ستتبع توصيات السلطات الصحية" للحالات المخالطة و"ستبقي على مشاركتها في الفعاليات العامة".

 

طباعة Email