حقيقة تطعيم كبار السن في مصر بالجرعة التنشيطية ضد كورونا كل ثلاثة أشهر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري حقيقة اعتزام الحكومة تطعيم كبار السن بالجرعة التنشيطية من لقاحات كورونا (كوفيد 19) بشكل دوري كل ثلاثة أشهر حسبما انتشر على بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي.

وأوضح المركز، اليوم، عبر حسابه الرسمي في «فيسبوك»، أنه تواصل مع وزارة الصحة والسكان المصرية التي نفت تلك الأنباء، مؤكدةً أن الجرعة التنشيطية من لقاح فيروس كورونا يحصل عليها كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة مرة واحدة فقط بعد مرور 3 أشهر على تلقيهم الجرعة الثانية، دون الحصول عليها بشكل دوري كل 3 أشهر.

ولفتت الوزارة إلى أن بقية الفئات يحصلون على الجرعة الثالثة مرة واحدة فقط بعد مرور 6 أشهر على تلقيهم الجرعة الثانية، مشيرةً إلى أن نسبة التطعيم بلقاحات كورونا وصلت إلى أكثر من 51% من إجمالي المواطنين، فيما تستهدف الدولة الوصول لنسبة 70%.

وفي سياق متصل، تم إصدار قرار بتحويل بيان مستجدات فيروس كورونا اليومي في مصر إلى بيان أسبوعي، بناءً على متابعة الوضع الوبائي لفيروس كورونا عالمياً ومحلياً على مدار 3 أسابيع متتالية، فضلاً عن تسجيل أقل إصابات خلال هذه الموجة وانكسار الموجة الخامسة لفيروس كورونا، وتسجيل أقل معدلات التردد على المستشفيات، وانخفاض إصابات العزل المنزلي لأكثر من 40%، واستقرار معدلات الوفيات، إلى جانب توسع الدولة في عملية التطعيمات بلقاح كورونا التي أسهمت بشكل كبير في ارتفاع معدلات الشفاء من فيروس كورونا خلال الموجتين الرابعة والخامسة من الفيروس، على أن يصدر ذلك البيان يوم السبت من كل أسبوع، وسيتضمن شرحاً كل مستجدات الفيروس المتعلقة بالإصابات والوفيات والمتعافين وكذلك الإجراءات الجديدة الخاصة بالحماية من خطر الإصابة بالفيروس.

وناشد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة.

طباعة Email