00
إكسبو 2020 دبي اليوم

منظمة الصحة تحذر من ارتفاع وفيات كورونا في أوروبا هذا الشتاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن مئات الآلاف من الأشخاص قد يلقوا حتفهم بسبب فيروس كورونا في أوروبا بحلول ربيع 2022.

وقال فرع المنظمة في أوروبا أمس الثلاثاء إنه من المتوقع أن تواجه وحدات الرعاية الصحية في 49 دولة من بين 53 دولة في المنطقة الأوروبية عبئا مرتفعا أو حادا ما بين الآن وحتى الأول من مارس المقبل.

ووفقا للإحصاءات الحالية، من المتوقع أن يرتفع إجمالي حالات الوفاة بفيروس كورونا ليصل إلى أكثر من 2ر2 مليون حالة بحلول الربيع المقبل. ويشار إلى أن إجمالي حالات الوفاة تجاوز 5ر1 مليون حالة.

وقالت المنظمة، ومقرها كوبنهاغن، إنه يمكن الحيلولة دون وقوع ذلك باتخاذ إجراء فوري. وخلصت دراسة إلى أن ارتداء الكمامة بصورة عامة يمكن لوحده أن يمنع وقوع 160 ألف حالة وفاة بحلول الأول من مارس المقبل.

وقال المدير الإقليمي للمنظمة هانس كلوغ: "من أجل التعايش مع الفيروس والاستمرار في حياتنا اليومية، نحن في حاجة لتبنى توجه " اللقاح - بلاس".

وأضاف: "هذا يعني الحصول على جرعات اللقاح، والجرعات التعزيزية إذا تم توفيرها بالإضافة إلى دمج إجراءات الوقاية في روتيننا  اليومي".

وترى المنظمة أن هناك ثلاثة عوامل وراء الزيادة الحالية في حالات الاصابة بفيروس كورونا في الكثير من الأماكن.

أولا، سلالة دلتا الأكثر قدرة على الانتشار التي تسيطر على المنطقة.

ثانيا، ما أعلنته الدول لسكانها خلال الأشهر الأخيرة بأن فيروس كورونا لم يعد يمثل تهديدا عاجلا، وقيامها بتخفيف إجراءات الوقاية مثل إلزامية ارتداء الكمامات.

ثالثا، استمرار وجود الكثير من الأشخاص معرضين لخطر الإصابة بالفيروس بسبب عدم حصول أعداد كبيرة على اللقاح.

وفى الوقت ذاته، نقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن جيف زينتس منسق الاستجابة لفيروس كورونا في البيت الأبيض قوله إن الولايات المتحدة ستتجنب الإجراءات المتطرفة التي يتم فرضها في أجزاء من أوروبا.

وفي إندونيسيا، تلقى نصف السكان الآن جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات المضادة لكورونا، وسجلت البلاد أقل عدد من الحالات منذ أبريل 2020.

طباعة Email