00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عقار فموي جديد مضادة للفيروسات يعطي أملاً في علاج كورونا

أثار عقار جديد، مضاد للفيروسات، يتم تناوله عن طريق الفم أملا في إمكانية علاج فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة "نيشن" الكينية اليوم السبت أنه تم تطوير العقار، المعروف باسم "مولنوبيرافير" لعلاج الإنفلونزا، وتبين الآن أنه يقلص احتمالات دخول المستشفى أو الوفاة، بواقع النصف، بالنسبة للمرضى، المعرضين لخطر الإصابة بمرض شديد، طبقا لنتائج تجارب سريرية مؤقتة، تم الإعلان عنها أمس الجمعة.

وإذا تم الترخيص باستخدامه، سيكون عقار "مولنوبيرافير"، أول عقار مضاد للفيروسات، يتم تناوله عن طريق الفم، لعلاج فيروس كورونا.

وحتى الآن، يتم الموافقة على خليط من الأجسام المضادة، يتم أخذها عن طريق الوريد، لعلاج مرضى كورونا، غير المقيمين في المستشفيات.

 

طباعة Email