العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    القبض على عدو الصحة العامة الأول في أستراليا

    قبضت الشرطة الأسترالية على أبرز عدو للصحة العامة، وهو شاب في العقد الثالث من العمر، لرفضه إجراءات العزل الصحي بعد أن علم بإصابته بفيروس كورونا.

    وكان أنتوني كرم (27 عاما) قد علم بإصابته بفيروس كورونا، الذي يؤدي لمرض "كوفيد-19"، قبل نحو أسبوعين، وفر من مكان الحجر الصحي الإجباري، لتطلق السلطات بعد ذلك عمليات مطاردة بحثا عنه. وفقا لسكاي نيوز.

    ونشرت السلطات الأسترالية لقطات تظهر لحظات القبض على كرم، مساء الخميس، في منطقة سيدني، وكان الشاب يسعل فيها، ما يظهر الخطر الذي كان يشكل على المجتمع، رغم أنه السلطات ألبسه الأقنعة الواقية من الفيروس.

    ووصف كرم بأنه "عدو الصحة العامة رقم واحد" في أستراليا.

    وعندما واجه الشاب العشريني الصحفيين، أثناء اقيتاده، أصر على أنه لم يتركب أي خطأ، مشيرا إلى أن لديه دليلا يثبت عكس ذلك.

    لكن السلطات غير مقتنعة بكلام جورج، إذ وجهت إليه 13 تهمة، من بينهم الظهور في أماكن عامة وتسهيل انتشار الوباء وعدم الامتثال لإجراءات مكافحة "كوفيد-19"، بما في ذلك العزل الذاتي.

    ويواجه الرجل أي اتهامات بعدم ارتداء القناع الطبي في مناطق مغلقة.

    وبحسب تقارير محلية، فقد رفض كرم الرد على مكالمات مسؤولي الصحة العامة، الذين اضطروا إلى استدعاء الشرطة بعد ذلك، لتكتشف الشرطة أن العنوان كان مزورا.

    وبسبب فراره من مكان العزل المفترض، خشيت السلطات أن يتسبب بإصابة الآلاف، خاصة بعد أن تم تشخيص إصابته الإيجابية بالمرض.

    طباعة Email