العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بريطانيا تقر أول علاج بالأجسام المضادة لكورونا

    بعد مراجعة شاملة للأدلة من قبل وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية في بريطانيا، والتوصية من قبل لجنة الأدوية البشرية، وافقت المملكة المتحدة على «رونابريف»، كأول منتج مركب من الأجسام المضادة أحادية النسيلة للاستخدام في الوقاية والعلاج من عدوى فيروس «كورونا» الحادة في البلاد، وفقاً لموقع الحكومة البريطانية الرسمي.

    وتم تطوير العقار بواسطة «ريجينيرون - روش»، ويتم إعطاؤه للمرضى؛ إما عن طريق الحقن أو التسريب، ويعمل على بطانة الجهاز التنفسي حيث يرتبط بإحكام بالفيروس التاجي ويمنعه من الوصول إلى خلايا الجهاز التنفسي.

    أظهرت بيانات التجارب السريرية التي تم تقييمها من قبل فريق متخصص من علماء وأطباء أنه يمكن استخدام «رونابريف» للوقاية من العدوى وعلاج أعراض «كوفيد - 19» الحادة، وقد يقلل من احتمالية دخول المستشفى بسبب الفيروس.

    وقال وزير الصحة والرعاية الاجتماعية البريطاني ساجد جاويد: «تعتبر المملكة المتحدة رائدة عالمياً في تحديد ونشر العلاجات المنقذة للحياة المرتبطة بفيروس (كورونا)، بمجرد أن تثبت أنها آمنة وفعالة في تجاربنا السريرية المدعومة من الحكومة» وفق صحيفة الشرق الأوسط.

    وتابع: «هذه أخبار رائعة من وكالة تنظيم الأدوية، وتعني أن المملكة المتحدة قد وافقت على أول علاج لها مصمم خصيصاً لـ(كوفيد - 19). سيكون هذا العلاج إضافة مهمة إلى مستودع الأسلحة لدينا للتصدي لـلفيروس».

    وأضاف جاويد: «نعمل الآن على قدم وساق مع هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا والأطباء والخبراء لضمان تقديم هذا العلاج للمرضى في أقرب وقت ممكن».

    طباعة Email