العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    يحمي ضد العديد من سلالات كوفيد المتحورة

    غلاسكو تجري قريباً تجارب للقاح متعدد التكافؤ على البشر

    أفادت شركة الأدوية البريطانية، غلاكسو سميث كلاين، أن لقاحها الجديد ضد كوفيد-19، حقق نتائج واعدة في الاختبارات الأولية في المختبر، مع توقع بدء التجارب على البشر هذا العام واتخاذ قرار بطلب 50 مليون جرعة من اللقاح في بريطانيا. 

    وقالت الشركة وشريكها الألماني "كيورفاك" أن تقنية الحمض النووي الريبي الموجودة في قلب اللقاح يمكن استخدامها لإنشاء ما يسمى بلقاح "متعدد التكافؤ" الذي سيتم تصميمه للحماية من العديد من سلالات كوفيد المتحورة. 

    وأفادت صحيفة " ديلي ميل" البريطانية التي نقلت الخبر، أن النسخة الأولى من اللقاح الذي طورته الشركة الألمانية فشلت في التجارب واسعة النطاق. أما التجارب الأخيرة فقد أجريت بالتعاون مع جامعة هارفرد، وشملت قردة المكاك التي تم تطعيمها إما باللقاح الاصلي أو بنسخة جديدة تعرف باسم "سي في 2 كوف". 

    هذا وذكرت صحيفة التايمز البريطانية، أن التوقعات تشير الى بدء التجارب على البشر في وقت لاحق من هذا العام. 

    ويعتمد اللقاح الجديد للشركة على تقنية الحمض النووي الريبي الموجودة في لقاحي "مودرنا" و"بفايرز". 

    ويأتي إعلانها عن تجارب اللقاح في الوقت الذي تمت فيه الموافقة أخيراً، على لقاح كوفيد-19 من "موديرنا" لجميع الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 إلى 17 عاماً، بعد مراجعة من قبل وكالة تنظيم الادوية ومنتجات الرعاية الصحية، وهي هيئة مراقبة الأدوية في بريطانيا، التي وجدت أن اللقاح كان آمناً وفعالاً عند الأطفال.   

    يذكر أن كل من "موديرنا" و"بفايزر" تم ربطهما بحالة التهاب عضلة القلب، وهي مشكلة قلبية نادرة يُعتقد أنها تؤثر على حوالي 1 من كل 20 ألف شاب، وكانت اللجنة المشتركة للتطعيم والتحصين في بريطانيا قد زعمت، في المقابل، أن خطر الإصابة بالتهاب القلب لا يزال يفوق فائدة لقاحات كوفيد للأطفال الأصحاء الذين تقل أعمارهم عن 16 عاماً.

    طباعة Email