00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إصابتان بكورونا في صفوف أعضاء الوفد الهندي المشارك باجتماعات G7

ت + ت - الحجم الطبيعي

ظهرت إصابتين بفيروس كورونا في صفوف أعضاء الوفد الهندي المشارك باجتماعات  مجموعة الدول الصناعية السبع في لندن.

وخضع الوفد الهندي المشارك في الاجتماعات، التي تستضيفها المملكة المتحدة هذا الأسبوع، إلى عزل ذاتي فور ظهور النتيجتين الإيجابيتين.

ورغم أنها ليست عضوا في مجموعة السبع، فقد تمت دعوة الهند لحضور أول اجتماع شخصي ومباشر لوزراء خارجية المجموعة منذ أكثر من عامين في العاصمة البريطانية هذا الأسبوع.

وحسب ما أورد موقع "سكاي نيوز عربية" فقد وصف الاجتماع بأنه "محادثات آمنة" قبل قمة مجموعة السبع الكاملة في يونيو في كورنوال.

وعلى هامش الاجتماعات، التقت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل بوزير الشؤون الخارجية الهندي سوبراهمانيام جايشانكار، الثلاثاء، حيث وقعا اتفاقية هجرة جديدة بين بريطانيا والهند.

وأفادت شبكة سكاي نيوز أن اختبار جايشانكار بشأن فيروس كورونا جاء سلبيا، وبالتي فإن باتيل لن تقوم بعزل نفسها.

وكتب جايشانكار على تويتر صباح الأربعاء: "علمت مساء أمس بظهور حالات إيجابية محتملة لفيروس كوفيد-19" بين أعضاء الوفد.

وتابع: "كتدبير من تدابير الحذر الشديد، وأيضا مراعاة للآخرين، قررت إجراء ارتباطاتي المقبلة افتراضيا".

وذكرت "سكاي نيوز" أن هذا سيكون الحال أيضا خلال اجتماعات G7 اليوم الأربعاء.

وكان الدكتور جيشانكار التقى في وقت سابق بوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين.

وصباح الأربعاء، قال وزير اللقاحات البريطاني، ناظم الزهاوي، إنه ليس على علم بتقارير عن قيام مندوبين من مجموعة السبع بالعزل الذاتي خوفا من فيروس كورونا.

وردا على سؤال "سكاي نيوز" عما إذا كان يعرف عدد الأشخاص الذين يخضعون للعزلة الذاتية، قال الزهاوي: "لا.. ولكن من الواضح أن هيئة الصحة العامة في إنجلترا والفريق المنظم لاجتماعات G7  يأخذون هذا الأمر على محمل الجد".

 يشار إلى أن سلالة هندية جديدة من فيروس كورونا انتشرت مؤخرا وباتت تثير قلقا عالميا بالنظر إلى تأثيرها على عدد الإصابات في هذا البلد الذي يضم 1.3 مليار نسمة.

 

طباعة Email