تطعيم كبار السن في السعودية من دون موعد مسبق

شدد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية الدكتور محمد العبدالعالي، على ضرورة التقيد بالاحترازات الوقائية للتصدي لفيروس «كورونا» والحد من انتشاره بعد الارتفاع في منحنى الإصابات المؤكدة، مشيراً إلى وجود تذبذب في المرحلة الحالية.

ونوه خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده اليوم الأحد أن الحالات الحرجة تشهد ارتفاعاً في أعدادها خلال الفترة الحالية، مؤكداً أهمية الالتزام بالعزل المنزلي عند الإصابة والتقيد بالحجر المنزلي عند المخالطة.

وأوضح الدكتور العبدالعالي أن الدراسات أكدت أن مرضى السكري من الفئات الأشد خطورة عند التعرض لفيروس «كورونا»، داعياً إياهم للمسارعة لأخذ اللقاح، مشيراً إلى أن المزيد من الدراسات بينت بأن اللقاحات آمنة وفعالة للسيدات الحوامل، ولا يوجد مانع لأخذ المرأة الحامل اللقاح في أي مرحلة من مراحل الحمل.

وأفاد أن عدد جرعات لقاح «كورونا» وصل إلى 8139273 جرعة معطاة، في جميع مراكز اللقاحات على مستوى مناطق المملكة التي يتجاوز عددها الـ 590 مركزاً، مؤكداً بأن مواعيد أخذ الجرعة متاحة، بالإضافة لمن هم عمر الـ 75 عاماً فما فوق الذين لهم الأولوية في أخذ اللقاح من دون حجز مسبق.

وأوضح العبدالعالي أن الخدمات الصحية لا تزال تتواصل من خلال جميع المراكز والمنشآت التابعة لوزارة الصحة، حيث قامت مراكز «تأكد» بإجراء 9252021 مسحة، وقدّمت عيادات «تطمن» خدماتها لـ 2435240 مراجعاً، كما قدّمت استشاراتها الصحية والطبية لـ 33953992 عبر مركز 937 كما بلغ إجمالي الفحوصات في المملكة (16596188) فحصاً مخبرياً دقيقاً.

مراكز جازان

وتستقبل مراكز اللقاحات بمنطقة جازان البالغ عددها 13 منتشرة في جميع محافظات ومراكز المنطقة بواقع 107 ساعات عمل يومياً خدماتها للمواطنين والمقيمين لمن لديهم موعد مسبق، وكبار السن من دون حجز مسبق. ووجهت صحة جازان المراكز التابعة لها باستقبال من تجاوزت أعمارهم 60 عاماً من دون موعد، وتمكينهم من أخذ اللقاح بسلاسة، حاثةً الجميع على سرعة المبادرة للحصول على اللقاح والتسجيل من خلال ‫تطبيق «صحتي»‬، مؤكدةً أن اللقاحات المعتمدة في المملكة فاعلة وآمنة.

وجدّدت التذكير بالاستفادة من الخدمة التي وفرتها الوزارة، والتي يتم من خلالها إتاحة إمكانية التطعيم السريع بلقاح «كورونا» لمن تبلغ أعمارهم 60 عاماً وأكثر دون تسجيل أو موعد أو انتظار بشكل مباشر من خلال زيارة أقرب مركز لقاح بمحافظات ومراكز المنطقة كافة.

طباعة Email