كورونا يقتل أسمن امرأة في روسيا

تمكن وباء «كورونا» من القضاء على أحلام ناتاليا رودينكو، باستكمال مشروعها وتخفيض وزنها للحد المثالي.

ووفقاً لـ «روسيا اليوم»، اشتهرت، ناتاليا رودينكو (36 عاماً)، من مدينة فولغوغراد الروسية، بكونها أسمن امرأة في روسيا، وكان وزنها منذ عامين 280 كلغ، وطول قامتها 166 سنتيمتراً. وهي في الـ 36 من عمرها. واستطاعت المرأة تحقيق تحوّل عجيب، حيث خفّضت من وزنها نحو 160 كيلوغراماً، ما سمح لها بالزواج، وتحقيق التقدم في الحياة العائلية والشخصية والمهنية.

لكن وباء فيروس «كورونا»، أحبط كل مخططاتها، بعد أن أصيبت خريف عام 2020 بـ «كورونا».

واكتشف الأطباء ثقباً كبيراً في رئتها، وبدأت تعاني من أعراض المرض الخطير، ثم تعافت من المرض، لكن لم تستطع تحمل عواقبه الخطيرة، وتوفيت في مارس الجاري، في مستشفى مدينة فولغوغراد الروسية.

 

طباعة Email