وفاة وزير الثقافة المصري الأسبق متأثراً بكورونا

توفي أمس الخميس وزير الثقافة المصري الأسبق الدكتور شاكر عبد الحميد، إثر إصابته بفيروس كورونا عن عمر يناهز الـ69 عاماً.

ونعت ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق، وقالت إن الراحل لعب دوراً هاما في الثقافة المصرية وترك بصمات بارزة في مجال النقد الفني، كما شارك في إعداد أجيال من المبدعين، وتوجهت بالعزاء لأسرته وأصدقائه ومحبيه.

يذكر أن الدكتور شاكر عبد الحميد سليمان من مواليد 20 يونيو 1952 بأسيوط بصعيد مصر، حاصل على درجة الدكتوراة وتخصص علم نفس الإبداع من جامعة القاهرة.

وعمل أميناً عاماً للمجلس الأعلى للثقافة، ثم تولى منصب وزير الثقافة بوزارة الدكتور كمال الجنزوري في 2011، وهو أستاذ لعلم نفس الإبداع بأكاديمية الفنون ونائبا سابقاً لرئيس الأكاديمية كما شغل منصب عميد المعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون.

وحصل الراحل على جوائز عديدة "جائزة شومان للعلماء العرب الشبان في العلوم الإنسانية والتي تقدمها مؤسسة عبد الحميد شومان بالمملكة الأردنية الهاشمية عام 1990، جائزة الدولة للتفوق في العلوم الاجتماعية – مصر – 2003، جائزة الشيخ زايد للكتاب في مجال الفنون -2012 عن كتاب الفن والعرابة.

 

طباعة Email