إعطاء 2.3 مليون جرعة لقاح في السعودية

مواطن سعودي يتلقى اللقاح ضد كورونا | أرشيفية

كشفت وزارة الصحة السعودية عن ما إذا كان بالإمكان تلقي الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لكورونا بموعدها المحدد من عدمه، في حال الإصابة بالفيروس بعد فترة زمنية قريبة من التطعيم بالجرعة الأولى.

وتم إعطاء 2.3 مليون جرعة من اللقاح منذ بدء التطعيم في المملكة حتى يوم الاثنين، وفق بيانات وزارة الصحة.

وقالت وزارة الصحة السعودية في «تويتر»، إنه «في حال ثبوت الإصابة بعد الجرعة الأولى سيتم إعادة جدولة الجرعة الثانية بناء على المعطيات العلمية، داعية متلقي الجرعة الأولى للحضور في الموعد المعطى لهم».

وكانت الوزارة كشفت في وقت سابق عن أنه لا يوجد ضرر من الإصابة بـ«كورونا» بعد التطعيم، فيما أكد مساعد وزير الصحة المتحدث باسم الوزارة د. محمد العبدالعالي، أنه لا توجد مخاطر أو مضاعفات على من أصيبوا بالفيروس من دون أن يعلموا.

وكانت الوزارة دشّنت المرحلة الأولى من تلقي اللقاح في 17 ديسمبر من العام الماضي، فيما انطلقت المرحلة الثانية في 18 فبراير الماضي، وشهدت توسع عملية منح اللقاح في جميع المناطق.

وأوصت الجمعية السعودية للوبائيات المواطنين والمقيمين بضرورة أخذ اللقاح، موضحة أن جميع اللقاحات آمنة وفعالة للوقاية من الإصابة والمضاعفات الشديدة للمرض. وأشارت إلى أن أخذ اللقاح خطوة مهمة للوصول إلى المناعة المجتمعية والسيطرة على الجائحة، مؤكدة أن الدراسات المحكّمة والمنشورة عالمياً تشير إلى فاعلية عالية لكل أنواع اللقاحات المتوفرة حالياً في المملكة.
 

طباعة Email