وفاة مسؤول مصري كبير بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة المصرية، أمس السبت، وفاة وكيل وزارة الصحة بمحافظة القليوبية متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

ونعت هالة زايد وزيرة الصحة المصرية،  حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة بمحافظة القليوبية، الذي وافته المنية مساء السبت.

وقالت زايد  "إن الدكتور الطباخ خدم وطنه بكل إخلاص وتفانِ في العمل، مما كان له أثرًا بالغًا في إنقاذ أرواح الملايين خلال هذه الحرب الشرسة ضد جائحة فيروس كورونا المستجد".

وأضافت الوزيرة  "كما نجح في إخلاء محافظة القليوبية من فيروس سي بكل براعة واقتدار ضمن مبادرات رئيس الجمهورية في مجال الصحة العامة، وتقديم أفضل الخدمات الطبية بإدارته الحكيمة، فضلاً عن بصماته الخالدة في النهوض بجميع المنشآت الطبية بالمحافظة، كما أنه لم يدخر جهدًا من أجل تقديم أفضل خدمة طبية للمرضي".

وأوضحت أن "الطباخ أُصيب بفيروس كورونا المستجد وهو يعمل بكل جد وتفان لإنقاذ أرواح المرضى حتى وافته المنية".

 وأعلنت وزارة الصحة المصرية أمس السبت أنها سجلت 989 إصابة جديدة بفيروس كورونا و57 وفاة، مقارنة مع 1001 إصابة و56 وفاة أمس الأول.

وقال المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد في بيان "إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت هو 148799 حالة من ضمنهم 118294 حالة تم شفاؤها و8142 حالة وفاة".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات