«رزق»: الإمارات تعاملت اقتصادياً مع الجائحة بطريقة فاعلة

قال عبد الله أبو شيخ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «رزق»، إن حكومة الإمارات تعاملت اقتصادياً مع جائحة «كورونا» بطريقة فاعلة، وعلى نحو استثنائي، على المستوى العالمي، سواء كان ذلك من ناحية التنظيم وسرعة الترتيب واتخاذ الإجراءات الكفيلة للحد من انتشار المرض، وعودة الحياة إلى طبيعتها.

وقال: على الصعيد الخاص، كان دعم حكومة الإمارات متمثلاً بوزارة الصحة ومكتب أبوظبي للاستثمار، من الدوافع الكبيرة التي ساعدتنا على لعب دور مهم في التصدي لهذه الجائحة. وينبغي التنويه في هذا الصدد، إلى الحزم التحفيزية التي أطلقتها الحكومة لمساعدة مختلف الأطراف على تجاوز الأزمة، والحد من تأثيرها فيهم.

وأضاف: يعتبر «رزق» تطبيقاً يتم من خلاله تسهيل حياة المستخدمين، وطريقة حصولهم على الخدمات، ومساعدتهم على التواصل مع مزودي الخدمات. وتمكن هذا التطبيق حتى الآن، من فتح العديد من الأبواب للأفراد والشركات وأنشطة الأعمال في مجالات مختلفة، والجمع بين العديد من الخدمات التي لم تكن متوفرة بهذه السهولة في السابق، ما ساعد على دعم الكثير من الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال. وتتنوع الخدمات من المنزلية، وحتى التجميل والصحة والصيانة، ولا نزال في توسع مستمر، لتوفير كافة الاحتياجات للمستخدمين.

وقال إننا نعمل في دولة الإمارات منذ سنة تقريباً، وتوجد مكاتبنا في العاصمة أبوظبي، وتوجد لدينا خطط طموحة للانتشار على مختلف المستويات، لتحقيق التوسع رأسياً وأفقياً، بما في ذلك مختلف إمارات الدولة، ودول مجلس التعاون الخليجي، ويتم ذلك كله، وفق خطط نقوم بدراستها بعناية.

وأضاف: تمثل الجانب السلبي في ظهور الجائحة وتفشّيها على نطاق واسع، في حجم المعاناة والمخاوف لدى الكثيرين. وسعت الدولة بمختلف الطرق، للتخفيف من تبعاتها على مختلف الشرائح في المجتمعات، كأفراد وشركات ومؤسسات. أما الجانب الإيجابي، فكان قدرتنا على التأقلم، والعمل على تطوير عملنا لمساعدة مستخدمينا، والحرص على إسعادهم، من خلال الحرص على توفير كل ما يحتاجون إليه من خدمات، إلى أبواب منازلهم، بسهولة ويسر.

وحول خطط التوسع في الإمارات.. قال: ننطلق من خطط عمل طموحة، ستضمن لنا مكانة رائدة في مجالنا، لنكون الأكبر والأشمل في المنطقة. ويمكننا تحقيق ذلك، من خلال التوسع في العديد من الأسواق الحيوية في الدول المجاورة، وتوسيع نطاق خدماتنا، لنلبي تطلعات عملائنا، وتوفير مختلف احتياجاتهم بسهولة ويسر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات