رئيس دولة يشتكي على نفسه لسلطات بلاده ويدفع غرامة الكمامة

دفع  الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا، غرامة قدرها 3500 دولار، وذلك لأنه تواصل مع الآخرين بدون استخدام كمامة.

وذكرت وكالة رويترز أن بينيرا اشتكى على نفسه للسلطات، بعد أن بدأت صورته تكتسب شعبية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر فيها بدون وسائل وقاية شخصية، إلى جانب شخص آخر.

وظهر الرئيس في الصورة  وهو يتنزه على الشاطئ، عندما اقترب منه شخص غريب وطلب منه التقاط صورة للذكرى، وخلال التصوير لم يكن أي من المشاركين يرتدي كمامة واقية.

وتفرض تشيلي قواعد صارمة، فيما يتعلق بارتداء الكمامات في الأماكن العامة، وعند التواصل، وذلك لمكافحة انتشار وباء فيروس كورونا. ويواجه المخالفون غرامات كبيرة، أو حتى أحكام بالسجن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات