تسريب بيانات مئات الآلاف من المصابين بكورونا في روسيا

كشف مسؤول روسي عن تسريب البيانات الشخصية لمئات الآلاف من المصابين بفيروس كورونا الجديد في العاصمة الروسية.

قال رئيس هيئة تكنولوجيا المعلومات في موسكو، إدوارد ليسينكو، اليوم الأربعاء، إن تسريب البيانات يرجع إلى "عامل بشري".

وقام موظفون بتمرير الملفات ذات الصلة إلى أطراف ثالثة ويجري التحقيق في الحادث. وقال إنه لم يكن هناك هجوم قرصنة على النظام.

وذكرت وسائل الإعلام الروسية أن عملية التسريب طالت مئات الآلاف من الأشخاص الذين نجوا من عدوى فيروس كورونا.

في موسكو، حيث بدأت التطعيمات الجماعية مطلع الاسبوع الجاري، تم الإبلاغ عن أكثر من 5100 إصابة جديدة بكورونا و 75 حالة وفاة خلال اليوم الماضي.

كانت السلطات الصحية الروسية قد اعلنت في وقت سابق اليوم الأربعاء أن إجمالي الإصابات المؤكدة بكورونا في البلاد ارتفع إلى مليونين و541199 إصابة فيما بلغ عدد الوفيات 44718 حالة.

وبلغ إجمالي المتعافين مليوني و7792 حالة، بينما لا تزال هناك 488689 حالة نشطة.

ووفقا للبيانات التي تجمعها جامعة جونز هوبكنز، فإن روسيا تأتي في المرتبة الرابعة عالميا من حيث عدد الإصابات بكورونا، بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات