الصحة العالمية تعارض التطعيم الإجباري بلقاح كورونا

صرح مسؤولون بمنظمة الصحة العالمية اليوم الاثنين أن إتاحة معلومات جيدة للناس بشأن لقاحات ضد فيروس كورونا المستجد أفضل من تطعيمهم بشكل إجباري.

وذكر مايك ريان المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية بالمنظمة أن "أهدافنا تتحقق بشكل أفضل بكثير عندما نقدم المعلومات للناس، ونعرض عليهم الفوائد ونتركهم يتخذون قرارهم بأنفسهم".

وأقر مسؤولو منظمة الصحة العالمية بأن فئات قليلة مثل العاملين في مجال الصحة، ربما يُطلب منهم في نهاية المطاف تطعيمهم باللقاح.

وذكرت كاثرين أوبراين التي ترأس إدارة اللقاحات بالمنظمة أن تسهيل سبل الحصول على لقاح كوفيد 19 أفضل من وضع القواعد.

وأضافت أن هناك حاجة لإتاحة "توقيت ومكان مناسب للناس للحصول على اللقاح، وفي أماكن ذات جودة عالية وتوفر بيئة إيجابية".

واستبعدت كثير من حكومات العالم إطلاق حملات تطعيم إجبارية للقاح ضد فيروس كورونا المستجد.

غير أن دراسة أجرتها جامعة ماجيل الكندية أظهرت أن هناك برامج تطعيم إجبارية ضد مرض واحد على الأقل في قرابة نصف دول العالم أجمع.

وأظهرت استطلاعات الرأي أن أعداد كبيرة من شعوب بعض الدول مثل روسيا والمجر وسلوفينيا لديها مخاوف من تلقي لقاح فيروس كورونا.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات