وفاة سبعة أشخاص بعد تناولهم معقم اليدين في حفلة بروسيا

كي لا تفسد عليهم حفلتهم بعد أن نفذت المشروبات الكحولية، قرر حضور أحد الحفلات في روسيا استكمال حفلهم بشرب مطهر اليدين، ليلقي سبعة أشخاص حتفهم.

وتوفي 7 أشخاص ولايزال اثنان آخران في غيبوبة في جناح العناية المركزة، وذلك بعد أن شربت مجموعة من تسعة أشخاص غسول اليدين المطهر عندما نفد الكحول في حفلة يوم الخميس في قرية تومتور بمنطقة تاتينسكي، ياقوتيا.

وكان الضحايا الثلاثة الأوائل امرأة تبلغ من العمر 41 عامًا ورجلين تتراوح أعمارهم بين 27 و 59 عامًا، وقد نقل ستة آخرون بواسطة طائرة إجلاء طبي إلى العاصمة الإقليمية ياكوتسك، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. 

وتوفي ثلاثة رجال آخرين ، تتراوح أعمارهم بين 28 و 32 و 69 عامًا، تم الإبلاغ عن وفاة أخرى أمس، وقد ذكرت هيئة مراقبة الصحة العامة الفيدرالية ، Rospotrebnadzor: "أنه تم تسجيل تسع حالات تسمم بالمطهرات، بما في ذلك سبع حالات قاتلة".

وقال المدعي العام الإقليمي للدولة: "التسمم حدث نتيجة شرب معقمات اليدين"، حيث قام رواد الحفل بشرب المطهر الذي يحتوي على 69 في المائة من الميثانول  الذي تم بيعه كمنظف لليدين أثناء وباء فيروس كورونا المستجد.

وقد سجلت روسيا منذ بداية انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" أكثر من 2.06 مليون حالة مصابة بـ كورونا، وقد بلغ عدد حالات الشفاء 1,58 مليون، بينما توفي 25,778 حالة في البلاد، وكانت روسيا واحدة من أوائل الدول التي أعلنت عن توفير لقاح للقضاء على الفيروس المستجد. 

وحذر مسؤولو الصحة السكان المحليين من شرب المطهر الروسي الصنع.، وقد تم فتح قضية جنائية للوقوف على الحادث.

الجدير بالذكر أن هذه ليست هي الواقعة الأولى من نوعها التي يقوم فيها أشخاص بشرب كحول اليدين.  بل وقعت أكثر من مرة ولكن بدافع الوسوسة من شر الفيروس المستجد، حيث تناول البعض مطهر اليدين في الولايات المتحدة الأمريكية ظنًا منهم أن ذلك سيقضي على فيروس كورونا ويكسبه مناعة ضد الفيروس.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد- 19،
  • معقم اليدين
طباعة Email
تعليقات

تعليقات