"ملك الكوبرا الأسود" تلدغ مريض كورونا.. والعواقب وخيمة

أثناء رحلته إلى الهند، تعرض رجل بريطاني مصاب بفيروس كورونا المستجد لهجوم من أفعى كوبرا سامة تركته بين الموت والحياة، حسبما أكدت تقارير صحفية، وفقاً لـ "سكاي نيوز عربية".

وبحسب موقع "سكاي نيوز" البريطاني، بات الرجل يعاني العمى والشلل في الطرفين السفليين، بعد لدغة من أفعى من نوع "ملك الكوبرا الأسود"، وهي واحدة من أخطر أنواع الأفاعي في العالم.

وقرر إيان جونز الانتقال للهند قبل أشهر قادما من بريطانيا، لإطلاق عمله الجديد، وهو منظمة خيرية تساعد الفقراء في البلاد.

وأوضح ابنه سيب أن جونز كان مصابا بفيروس كورونا عندما تعرض لعضة الكوبرا، كما سبق له الإصابة بالملاريا وحمى الضنك خلال إقامته في الهند.

وقال سيب: "لم يكن أبي قادرا على العودة إلى بريطانيا بسبب الوباء، وكأسرة تفهمنا رغبته في الاستمرار من أجل دعم العديد من الأشخاص الذين اعتمدوا عليه بالهند".

وتأمل عائلة جونز بأن يكون الشلل الذي أصاب ساقيه والعمى، أمرا مؤقت، متمنين أن تتحسن حالته في المستشفى بعد عضة الكوبرا.

ويتراوح طول ملك الكوبرا ما بين 3.5 و4.5 متر، ويوازي رأس الكوبرا حجم قبضة اليد، ويمكن لمقدمة جسمها الانتصاب حتى يبلغ ارتفاعها معدل طول إنسان بالغ.

ويكفي السم المستخرج من عضة كوبرا الملك لقتل فيل ضخم أو 20 إنسانا، ورغم كبر حجمها فإنها تزن 6 كيلوغرام فقط، وتتميز بالسرعة والرشاقة.

ويؤثر سم الكوبرا على الجهاز العصبي المركزي للضحية، مما يؤدي إلى ألم شديد وتشوش الرؤية والدوار والنعاس، والشلل في النهاية في بعض الأحيان.

وإذا كان التسمم خطيرا، فإنه يتطور إلى انهيار القلب والأوعية الدموية، وتقع الضحية في غيبوبة وسرعان ما ينتهي مصيرها بالموت بسبب فشل الجهاز التنفسي.

ويمكن أن يموت الشخص المصاب في غضون 30 دقيقة في أسوأ الحالات.

كلمات دالة:
  • أفعى،
  • ملك الكوبرا الأسود،
  • فيروس كورونا ،
  • أفعى الكوبرا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات