فاوتشي يكشف مفاجأة سارة جديدة: القوة الضاربة آتية

أكد مدير المعهد الأمريكي للأمراض المعدية الطبيب انطوني فاوتشي أن "القوة الضاربة آتية" معلقا على قرب التوصل إلى لقاح ضد وباء كوفيد-19، داعيا رغم ذلك إلى مواصلة الالتزام بتدابير الوقاية.

وبعد بضعة أيام على إعلان شركتي فايزر الأمريكية وبيونتيك الالمانية التوصل إلى لقاح بنسبة فاعلية 90% ضد فيروس كورونا المستجد، كشف فاوتشي العضو في الخلية التي شكلها البيت الأبيض لمكافحة الوباء  عن مفاجأة سارة أخرى وهي أن لقاحا ثانيا "على وشك الإعلان عنه".

وأكدت شركة موديرنا الأمريكية للتكنولوجيا الأحيائية التي تعمل مع المعاهد الوطنية للصحة الأمريكية على تطوير لقاح، أنها تتوقع تقديم طلب ترخيص عاجل لمنتجها لدى وكالة الغذاء والدواء في أواخر نوفمبر.

وحذر فاوتشي بأن "القوة الضاربة آتية، لكن لا تتهاونوا"، خلال مداخلة عبر الفيديو أمام معهد تشاتام هاوس للدراسات في لندن.

وأضاف  وفقا لفرانس برس "الدعم آت، لكنه لم يصل بعد"، داعيا إلى وضع كمامات وغسل اليدين بانتظام.

وأوضح أن اللقاحات التي سيتم التوصل إليها ستوضع أيضا في متناول الدول الأكثر فقرا، مؤكدا أنه "لا يجدر بالواحد أن يعيش أو يموت بحسب المكان الذي ولد فيه".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات