موت بطعم النفط

يتناول هذا الكتاب كيف تحول إقليم دلتا النيجر النفطي «الإقليم الأشهر في نيجيريا» إلى نقمة على سكان الإقليم.

الكتاب الصادر حديثاً، تحت عنوان «موت بطعم النفط»، للباحثة في الدراسات الإفريقية رشا رمزي، يتحدث عن أسباب ظهور إقليم دلتا النيجر منذ عام 1990 على قائمة أكثر المناطق التهاباً وتوتراً من حيث النزاعات المسلحة والاعتداءات على المنشآت البترولية، الذي ترتب على الصراع على النفط بين السكان المحليين والشركات متعددة الجنسيات وشركات الأمن الخاصة من جهة أخرى.

ولم تكن صناعة النفط نفسها السبب الرئيسي للأزمة، لكنها نشأت نتيجة لسياسات الحكومة وأداء الشركات وخاصة إدارات مواقع الاستخراج في منطقة الدلتا. ومن ثم وجهت اتهامات كثيرة للحكومات النيجيرية المتعاقبة بالتواطؤ مع شركات البترول العالمية ضد مواطنيها في الولايات المنتجة للبترول، نتج عنه تهديد مستمر للحياة والاستقرار في الإقليم. القاهرة - البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات